خالد صلاح

الحلقة 14 من "ليالينا 80".. غادة عادل تصر على الطلاق ودياب يظهر بدور شيخ

الجمعة، 08 مايو 2020 02:00 م
الحلقة 14 من "ليالينا 80".. غادة عادل تصر على الطلاق ودياب يظهر بدور شيخ مسلسل ليالينا 80
مروى جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأت أحداث الحلقة الـ14 من مسلسل "ليالينا 80" بأول عملية يقوم بها هشام "إياد نصار" بعمله الجديد فى توزيع العملات المالية بشكل غير قانونى، وذلك فى سرية تامة، حتى لا يعلم أى شخص من أفراد أسرته بهذا الأمر الخطير الذى قد يدخله السجن.

وسافر "هشام" إياد نصار إلى بورسعيد حتى يسلم النقود التى معه، وقابل الشيخ يوسف ويجسده دياب، بالمسجد ثم وصل معه إلى مكتبه وتحدث معه، عن مصير تلك الأموال، فأخبره بأنها تذهب للزكاة وديار الأيتام.

يزور "جلال" خالد الصاوى "رقية" - صابرين، وقال لها إنه جاء من أجل الاعتذار لـ"راضي" ميدو عادل ابنها عما فعلته "مريم"- غادة عادل معه بمنزلها، بينما فاطمة- هاجر الشرنوبى، ونجوى – منة عرفة، استنكرا وجوده وأرادا يطرده، لكنها منعتهما، كما تحدثت رقية "صابرين" مع ابنتها "فاطمة" هاجر الشرنوبي حول خطبتها من "مجدي" حسني شتا وسألتها، إذا كانت موافقة أم لا،. فأبدت إعجابها به وموافقتها.

وتتواصل الأحداث بمقابلة "هشام" اياد نصار بمريم" غادة عادل زوجته، ليحاول التحدث إليها حول الأسباب التي دفعته للزواج عليها، ويحاول أن يقربها إليه مرة أخرى لتقابله في البداية بالرفض بسبب حزنها على خيانته، إلا أنها تهدأ في الأخير وتستمع إليه لمحاولة الإبقاء على استقرار منزلهما، وذهبا سويا إلى أحد الملاهي الليلية، وتحدثا عن علاقتهم وسبب زواجه عليها، فأخبرها بأنها كانت تهمله ولا تريد سوى المال، فردت عليه وقالت له بأنها تريد أن يطلقها، وتركته وذهبت.

وانتهت الحلقة بذهاب "هشام" إياد نصار إلى منزل الزوجية، ليجد تعنت شديد من مريم – غلدة عادل وتطالبه بتنفيذ رغبتها في الطلاق، إلا أنه يرفض ذلك، أملا في إصلاح الأحوال بينهما.

مسلسل "ليالينا 80" بطولة كل من غادة عادل، إياد نصار، خالد الصاوي، صابرين، نورهان، محمد الشقنقيري، محمد عادل، محمد علي رزق، منة عرفة، جيهان أنور، رنا رئيس، حسني شتا، تأليف أحمد عبد الفتاح، وإخراج أحمد صالح، وإنتاج تامر مرسي، وتدور أحداث في فترة الثمانينات، حيث ترصد الحياة الاجتماعية في هذه الفترة مع تصاعد الصراعات والأحداث طوال الحلقات.

Capture
 
6
 
444

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة