خالد صلاح

شركة ناشئة تطور نظام تعرف على الوجه يحدد هوية الأشخاص فى الوقت الفعلى

السبت، 09 مايو 2020 05:00 ص
شركة ناشئة تطور نظام تعرف على الوجه يحدد هوية الأشخاص فى الوقت الفعلى تقنية التعرف على الوجه
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تمكنت شركة Clearview AI الناشئة من تطوير نظام للتعرف على الوجه تدعي أنه قادر على تحديد هوية الأشخاص في الوقت الفعلي، ومطابقتهم مع مليارات الصور التي تم سحبها من قواعد البيانات ومحوها من وسائل التواصل الاجتماعي، وفي وقت سابق من هذا العام، تسربت قائمة تحتوي على أسماء الشركات الخاصة التي تستخدم أو ربما ترغب في استخدام التكنولوجيا، حيث بدأ المنظمون في فحص هذا الأمر، وأقام الناس دعاوى قضائية.

وبحسب موقع Buzzfeed News الأمريكى، قالت Clearview AI إن تقنية "Clearview تلغي حسابات كل عميل لم يكن مرتبطًا بجهات إنفاذ القانون أو أي إدارة أو مكتب أو وكالة حكومية أو فيدرالية أو محلية أخرى" وإلغاء حسابات جميع الكيانات في إلينوي، حيث أن هذه التقنية ليست متاحة للشركات الخاصة.

وبحسب التقرير، فيتم حاليا مقاضاة الشركة بسبب انتهاك قانون الولاية المزعوم بشأن استخدام المعلومات البيومترية عن طريق حذف الصور من حسابات وسائل الإعلام الاجتماعية للمدّعي لتدريب خوارزمية.

وقد أدرج التقرير شركات مثل Best Buy و Macy's كعملاء، مما يدل على المدى البعيد الذي يمكن أن تصل إليه تقنية المراقبة، وفي البيانات العامة ومنشورات المدونات، قامت Clearview AI بدفع فكرة أن نظامها "ليس أداة للمستهلكين" أو للاستخدام من قبل أي شخص بخلاف "وكالات تطبيق القانون واختيار المتخصصين في مجال الأمن"، على الرغم من أن هذا لا يطمئن تمامًا.

وقال محامي موظفي اتحاد الحريات المدنية الأمريكي، ناثان فريد ويسلر، في بيان "إن هذه الوعود لا تفعل شيئًا يذكر لمعالجة المخاوف بشأن نموذج الأعمال المتهور والخطير من Clearview، ليس هناك ما يضمن أن هذه الخطوات ستحمي بالفعل سكان إلينوي.

وحتى إذا كانت هناك، فإن الوعود بشأن دولة واحدة لا تفعل شيئًا لإنهاء استغلال كليرفيو المسيء لوجهات الناس في جميع أنحاء البلاد، وبدلاً من اتخاذ خطوات حقيقية لمعالجة أضرار مراقبة التعرف على الوجوه، تقوم Clearview بمضاعفة مبيعاتها لنظام مراقبة الوجه إلى سلطات إنفاذ القانون وتواصل تأجيج الانتهاكات واسعة النطاق لخصوصية الأمريكيين وحقوق الإجراءات القانونية الواجبة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة