خالد صلاح

العمر يبدأ بعد الـ83.. قصة حسنى هداهد ورسالة الماجستير (فيديو)

الإثنين، 01 يونيو 2020 07:00 م
العمر يبدأ بعد الـ83.. قصة حسنى هداهد ورسالة الماجستير (فيديو) حسنى هداهد
الشرقية- فتحية الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"بعد ما شاب ودوه الكتاب".. هذه جمل لا محل لها من الإعراب، هدفها إحباط العزيمة بل وتدميرها، إلا أن هناك نماذج استطاعت محو وتكسير كل هذا الجمود وحولته إلى دعم معنوى كبير من المجتمع ونموذج يقتدى به لكل من لم تتحطم لديه الهمة والعزيمة ومصباح ينير الأمل فى الآخرين، أنه لا سن للتعليم وأن الباب مفتوح للجميع لإثبات ذاته.

بطل هذه القصة هو "حسنى هداهد" 83 عاما، أصر على استكمال تعليمه والحصول علي الماجستير لمعرفة تفاصيل قصته شاهد الفيديو التالى:

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة