خالد صلاح

انتظاراً لعودة الدوري.. الإسماعيلى بدون إصابات باستثناء باهر المحمدى

الخميس، 11 يونيو 2020 03:00 ص
انتظاراً لعودة الدوري.. الإسماعيلى بدون إصابات باستثناء باهر المحمدى فريق الاسماعيلى
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

خلت قائمة النادى الإسماعيلى من الإصابات بإستثناء باهر المحمدى كابتن الفريق الذى أجرى جراحة تمزق فى أربطة الركبة ومازال فى مرحلة العلاج الطبيعى حيث يفصله 30 يوماً عن التعافى بشكل تام من الإصابة ،  وفى حال عودة الدورى منتصف يونيو الجارى لن يكون اللاعب جاهزاً فمازال أمامه شهر كامل بعد نزع الركبة التى وضعها عقب إجراء الجراحة، حيث نفذ اللاعب نصيحة طبيبه الألمانى بضرورة الحصول على راحة تامة من التدريبات 20 يوما ثم الانخراط فى مرحلة العلاج الطبيعى.

 وكشف مسئولو النادى الإسماعيلى تفاصيل سفر باهر المحمدى قائد الفريق إلى ألمانيا، حيث قال الموقع الرسمى للنادى طالب باهر المحمدى ومدافع الإسماعيلى السفر إلى ألمانيا من أجل الاطمئنان على ركبته بعد تعرضه لتمزق فى الأربطة وذلك حسب تصريحات الدكتور أكرم عبد العزيز رئيس الجهاز الطبى لفريق الكرة الأول بالإسماعيلى.

ورغم أن مجلس إدارة النادى الإسماعيلى، برئاسة إبراهيم عثمان، استقر على رحيل الفرنسى ديديه جوميز المدير الفنى للفريق عن منصبه وعدم تمديد تعاقده الذى ينتهى فى يونيو الجارى، إلا أن إدارة النادى فضلت عدم الإعلان عن القرار بشكل رسمى سوى مع وضوح الرؤية بالنسبة لبطولة الدورى العام هذا الموسم، ومع إعلان القرار النهائى للمسابقة سوف توجه إدارة الدراويش الشكر للمدرب الفرنسى فى حالة الغاء المسابقة وفى حالة استمرارها سيكمل مسيرته لنهاية الموسم ويرحل أيضاً.

وتولى الفرنسى ديديه جوميز المسئولية الفنية للفريق الأصفر فى يناير الماضى، قاد الفريق فى 9 مباريات بواقع 6 مباريات فى الدورى + مباراتين فى البطولة العربية + مباراة بكأس مصر، واستطاع جوميز أن يحقق الفوز فى ثلاث مباريات وتعادل فى مثلها وخسر مثلها، وسجل الدراويش تحت قيادته عشرة أهداف وتلقت شباكهم مثلها .

ويعد تجميد النشاط المحلى بمثابة طوق النجاة الحقيقى لبعض الأندية لالتقاط الأنفاس بعد سلسلة من النتائج الباهتة، ومنها الإسماعيلى الذى يحتل المركز التاسع بجدول ترتيب الدورى برصيد 22 نقطة بعدما لعب 18 مباراة فاز فى 6 لقاءات وتعادل فى 4 وخسر8 مواجهات وسجل لاعبوه 16 هدفاً وتلقت شباكه 21 هدفاً، كما ودع الدراويش بطولة كأس مصر بالخسارة بهدف نظيف أمام بيراميدز فى مباراة دورالـ16

وينتظر الدراويش موقعة حاسمة أمام الرجاء المغربى فى إياب الدور قبل النهائى لكأس محمد السادس للأندية الأبطال"البطولة العربية"والتى تم تأجيلها بسبب فيروس كورونا القاتل، علما بأن مباراة الذهاب انتهت بفوز الدراويش بهدف دون رد سجله فخر الدين بن يوسف.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة