خالد صلاح

محمود عبد الراضي: الداخلية تتيح للمواطنين الحصول على خدماتهم من المنزل

الأحد، 14 يونيو 2020 10:05 ص
محمود عبد الراضي: الداخلية تتيح للمواطنين الحصول على خدماتهم من المنزل محمود عبد الراضى
كتب عبد الله محمود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال محمود عبد الراضي ، نائب رئيس قسم الحوادث باليوم السابع، إن وزارة الداخلية أتاحت للمواطنين استخراج معظم الأوراق الثبوتية عبر الإنترنت من المنزل، لتفادي الزحام وتجنب انتشار فيروس كورونا.

وأضاف "عبد الراضي" في مداخلة تليفونية لبرنامج "صباح الورد"، الذي تقدمه سمر نعيم وأحمد خيري، على فضائية ten، أن المواطن الآن يستطيع استخراج الأوراق الثبوتية من الأحوال المدنية، مثل " شهادة الميلاد والوفاة والزواج والطلاق وتجديد بطاقة الرقم القومي"، من الأحوال المدنية وهو جالس بمنزله، فضلاً عن الحصول على خدمات المرور وجوازات السفر بذات الطريقة.
وشرح عبد الراضي ، طريقة الحصول على الخدمات الالكترونية عن طريق الدخول على جوجل وكتابة موقع وزارة الداخلية ، ثم اختيار نوع الخدمة وتسجيل البيانات واختيار وسيلة الدفع الالكتروني وتحديد مكان الاستلام ، حيث يتم إرسال مندوب من البريد بالأوراق حتى المنزل.
وأردف " عبد الراضي " أنه لا يخلو اجتماع للواء محمود توفيق وزير الداخلية بالقيادات الامنية إلا ويشدد على الاهتمام بالمواقع الشرطية الخدمية وتطويرها ومد يد العون للمواطنين وتخفيف الأعباء عن كاهله، مضيفاً أن وزارة الداخلية تولي اهتمام كبير بالمواطن وتعمل على راحته.
 
وكانت وزارة الداخلية قدمت خدمات للمواطنين عَبر موقعها الرسمى وتطبيقها الإلكترونى فى إطار الإجراءات التى تتخذها أجهزة الدولة للحد من إنتشار فيروس (كورونا).. وإستمراراً لنهج وزارة الداخلية فى التخفيف عن كاهل المواطنين بتوفير الخدمات الجماهيرية التى تقدمها أجهزة الوزارة لهم بصورة مُيسرة .. فقد قامت وزارة الداخلية بتوفير إمكانية حصول المواطنين على تلك الخدمات عَبر موقعها الإلكترونى على شبكة الإنترنت (https://moi.gov.eg)،أو عبر تطبيق الوزارة على الهواتف المحمولة. 
وأتاحت للمواطنين الدخول على موقع الوزارة وإختيار الخدمات المراد الحصول عليها ، ويكون تسديد الرسوم لهذه الخدمات عبر كافة آليات السداد الإلكترونى ، ليتم عقب ذلك إرسال وثائق الخدمات عبر البريد المصرى على عناوين المواطنين المثبتة بحساباتهم على موقع الوزارة. 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة