خالد صلاح

مواطن أسوانى يتبرع للمرة الثانية ببلازما الدم بعد تعافيه من كورونا

الثلاثاء، 16 يونيو 2020 02:04 م
مواطن أسوانى يتبرع للمرة الثانية ببلازما الدم بعد تعافيه من كورونا المواطن محمد عبيد
أسوان - عبد الله صلاح - صلاح المسن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تقدم محمد عبيد مواطن أسوانى يبلغ من العمر 33 سنة، للتبرع ببلازما الدم للمرة الثانية بعد تعافيه من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، مؤكدا أن ذلك واجب إنسانى يتحتم عليه فعله بعد نجاته من هذا المرض، وعلق قائلا: "سعادتى في إنقاذ أرواح المواطنين".

وقال محمد عبيد، إنه تلقى مكالمة هاتفية من الطب الوقائي بمديرية الشئون الصحية بمحافظة أسوان، وعلي الفور تجهز وتوجه إليهم للتبرع بالبلازما، مؤكدا أنه لم يتردد لحظة حين علمه بمساعدة الآخرين، وأنها المرة الثانية التى يتقدم فيها للتبرع منذ تعافيه من فيروس كورونا المستجد، ينتظر دائما في تقديم المساعدات للآخرين، حتي يساهم في شفاء الحالات الحرجة.

وتابع "عبيد"، بأنه تعرض الأصابة بفيروس كورونا منذ حوالي شهر، ولكنه تعافى منه بعد مرور 13 يومًا برحلة علاجه داخل مستشفى أسوان التخصصي المخصصة لعزل مرضى كورونا بالمحافظة، موضحًا أنه لم يتمكن من التأكد بإصابته على الرغم من ارتفاع درجة حرارة جسمه وظهور بعض الأعراض الأخرى أيضًا، والتي على أثرها أجرى تحاليل دم وأشعة مقطعية بناءًا على طلب الطبيب الذي يتابع حالته، مما أكد إصابته بالفيروس، بالإضافة إلى تأكيد الأطباء بمستشفى الصدر لنفس الكلام بعد رؤيتهم الفحوصات الطبية.

وأوضح المتبرع بالبلازما، أنه شعر بتحسن كبير بعد تحويله لمستشفى الحجر الصحي، حيث أن الفريق الطبي يقدم خدمة طبية عالية المستوى، وأنه بعد خروجه وقضاءه مدة العزل المنزلي أيضًا، التى استغرقت أسبوعين، تواصل معه فريق الطب الوقائي بمديرية الصحة للتبرع ببلازما الدم لإنقاذ الحالات الحرجة المصابة بالفيروس وموجودة بغرفة العناية المشددة داخل الحجر الصحي.

وأشار إلي أنه للمرة الثانية يتبرع ببلازما الدم،  للحالات حرجة تعاني من أمراض مزمنة بجانب إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، قائلاً" لم اتردد عندما علمت أن البلازما سوف تذهب لحالة حرجة متواجدة داخل العناية المركزة، لـ فتاة تبلغ من العمر 24 سنة ولكنها تعاني من السرطان"، مضيفاً أنه كان مرة علي تعافي 25يومًا، ولكنه عندما علم أنه يستطيع التبرع بعد استغراق تلك المدة، علي الفور توجه مع فريق الطب الوقائي، إلي بنك الدم بمستفي أسوان الجامعي حتي يتبرع ببلازما.

وطالب المتعافى من الإصابة بكورونا، من جميع المتعافيين بسرعة التوجه إلي إدارة الطب الوقائي بمديرية الشئون الصحية بأسوان، للتبرع بلازما الدم حتي يتمكنه من إنقاذ حياة المواطنين، حيث يبلغ الكيس جرام، وأنها تساهم في علاج شخصين من الحالات الحرجة، وأنه كان راضيًا للغاية للمساهمه في علاج المرضى الذين يمروا بنفس التجربة المريرة.

ومن جانبه أكد الدكتور نجيب نجيب مدير إدارة الطب الوقائي بمركز أسوان، أنه عقب علمه بوجود حالات حرجة داخل مستشفي الصداقة التخصصي بأسوان "الحجر الصحى"، علي الفور يتوجه الدكتور إيهاب حنفي وكيل وزارة الصحة بأسوان، في عرض الأمر له ويقوم وكيل الصحة بمخاطبة مدير مستشفي أسوان الجامعي، بعرض الأمر ويتم التنسيق بين الجهات المعنية ويتم توفير البلازما لتلك الحالات، مضيفا أنه دائماً ما يحرص اللواء أشرف عطية محافظ أسوان علي متابعة إجراءات البلازما وآخر التطورات والمستجدات ولو يوجد أي عقوبات يحرص علي حلها علي الفور، موجه شكره للجميع القيادات التنفيذية في المحافظة علي الاهتمام بصحة وسلامة المواطنين ومن أبرزهم" محافظ اسوان، وكيل وزارة الصحة بأسوان، والدكتور أشرف معبد مدير مستشفي أسوان الجامعى".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة