خالد صلاح

تركيا تلاحق الإعلامى اللبنانى نيشان لانتقاده أردوغان ومجازر العثمانيين

الأربعاء، 17 يونيو 2020 04:32 م
تركيا تلاحق الإعلامى اللبنانى نيشان لانتقاده أردوغان ومجازر العثمانيين الإعلامى اللبنانى نيشان - أرشيفية
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تقدمت السفارة التركية فى لبنان بشكوى إلى السلطات اللبنانية ضد الإعلامى الشهير نيشان، على خلفية انتقاده الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والمذابح التي ارتكبتها السلطات العثمانية بحق طائفة الأرمن قبل أكثر من 100 عام.

وأعلن رئيس المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان عبد الهادي محفوظ، أنه طلب من شبكة تلفزيون (الجديد) تزويد المجلس بحلقة برنامج (أنا هيك) الذي يقدمه الإعلامي نيشان ديرهاروتيونيان، والتي جاء بشكوى السفارة التركية أنه تعرض فيها لأردوغان ومحبيه في العالم، وذلك للاطلاع على مضمونها واتخاذ الإجراءات اللازمة.
وكان نيشان قد وصف أردوغان بـ "العثماني الخبيث" خلال إحدى حلقات البرنامج الذي يقدمه على قناة الجديد، منتقدا بشدة المجازر والمذابح التي ارتكبها العثمانون بحق طائفة الأرمن.
ولطالما طالبت الطائفة الأرمنية في لبنان من تركيا الاعتراف بالمجازر الأرمنية ومجازر سيفو، التي نفذتها السلطنة العثمانية ابتداء من 24 أبريل عام 1915 وراح ضحيتها نحو مليون ونصف المليون من الأرمن، بوصفها إبادة جماعية منظمة للأرمن، باعتبار أن الدولة العثمانية، هي الجهة المسئولة عن ارتكابها وتنفيذها.
يشار إلى أن نحو 30 دولة حول العالم، تعترف بوقوع مذبحة الأرمن التي طالت قرابة المليون ونصف المليون شخص معظمهم مواطنون أرمن داخل الدولة العثمانية، فضلا عن التهجير القسري لنحو نصف مليون شخص آخرين، في حين لا تعترف السلطات التركية بها وتنكر بصورة قاطعة وقوع مذابح أو إبادة جماعية ممنهجة بحق الأرمن.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة