خالد صلاح

ذكرى ميلاد الشيخ مصطفى إسماعيل.. لقب بـ"قارئ الملوك والرؤساء".. عينه الملك فاروق قارئًا للقصر الملكى.. وحصل على وسام الاستحقاق من عبد الناصر.. والسادات قلد صوته واختاره ضمن وفد زيارة القدس.. صور

الأربعاء، 17 يونيو 2020 08:30 م
ذكرى ميلاد الشيخ مصطفى إسماعيل.. لقب بـ"قارئ الملوك والرؤساء".. عينه الملك فاروق قارئًا للقصر الملكى.. وحصل على وسام الاستحقاق من عبد الناصر.. والسادات قلد صوته واختاره ضمن وفد زيارة القدس.. صور صداقة الشيخ مصطفى اسماعيل و أم كلثوم
كتب على عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

من أراد أن يستمع إلى خشوع القرآن فليستمع لصوت المنشاوي، إنه ورفاقه الأربعة مصطفى إسماعيل، وعبد الباسط، والبنَّا، والحصرى، يركبون مركباً، ويُبحرون في بحار القرآن الكريم، ولنْ تتوقف هذه المركب عن الإبحار حتى يرث الله الأرض ومن عليها"، هكذا وصف الشيخ محمد متولى الشعراوى عظماء دولة تلاوة القرآن الكريم فى مصر، واحد من هؤلاء الرفاق الأربعة للشيخ المنشاوى تحل اليوم ذكرى ميلاده وهو الشيخ مصطفى اسماعيل، الذى اشتهر بلقب "قارئ الملوك والرؤساء".

62020171138433-إحدى الصحف الأجنبية تتحدث عن الشيخ مصطفى اسماعيل

إحدى الصحف الأجنبية تتحدث عن الشيخ مصطفى اسماعيل

ولد الشيخ مصطفى محمد المرسى إسماعيل، فى محافظة الغربية وتحديدا فى قرية ميت غزال فى مثل هذا اليوم 17 يونيو من عام 1905.

حفظ مصطفى اسماعيل القرآن الكريم فى كتاب القرية فى سن مبكرة ثم التحق بالمعهد الأحمدى فى طنطا ليدرس القراءات وأحكام التلاوة، وأتم تلاوة وتجويد القرآن وراجعه عندما بلغ سن الـ 16 عامًا.

بدأ الشيخ مصطفى اسماعيل احتراف تلاوة القرآن الكريم فى عام 1925 حيث ذهب إلى القاهرة واشترك فى رابطة القراء، وكانت الرابطة تحيي المولد النبوى بمسحد الإمام الحسين رضى الله عنه، فدعوه فقرأ نصف ساعة، وكان فيها ناظر الخاصة الملكية مراد محسن باشا، فأرسل لمدير الغربية يطلبه، وذهب له إلى السرايا، فطلب منه أن يحضر إلى مصر فى ذكرى الملك فؤاد 28 أبريل، ووقع معه عقدا وحضر الليلة، وكان شاه إيران فى الليلة، ومن هنا توالت الحفلات الملكية التى أحياها الشيخ مصطفى إسماعيل، بعد فرمان من الملك فاروق بتعيينه قارئًا للقصر الملكى، على الرغم من أنه لم يكن اعتمد بالإذاعة، التى التحق بها بعد ذلك، واستمر هكذا 9 سنوات من 1944 لـ 1952.

62020171138433-images (3)

كان الشيخ مصطفى اسماعيل على علاقة طيبة بزملائه من أهل دولة التلاوة كما أنه كان علاقات وطيدة بعدد من مشاهير الفن والموسيقى مثل كوكب الشرق أم كلثوم والموسيقار محمد عبد الوهاب وغيرهم، فعلى سبيل المثال يحكى الشيخ مصطفى اسماعيل، فى حديث تليفزيونى عن أول لقاء جمعه بكوكب الشرق أم كلثوم قائلاً: "أول مرة كنت سهران فى سرايا رأس التين وقالوا أم كلثوم بتغني فى النزهة، وبعدما انتهيت ذهبنا لنستمع إليها، وأثناء دخولنا الحفل الناس هللت وهتفت باسمى"

62020171138433-1 (8)

وتابع مصطفى إسماعيل:" بعد ما خلصت انزعجت وقالت كان فيه إيه فقالوا لها الناس هللت لقدوم الشيخ مصطفى إسماعيل، فطلبت لقائى وبالفعل جلست معها وأخذنا نتحدث معا وكانت لطيفة جدا حتى أنها قالت لى هل سمعت آخر نكتة فقلت لها نسمع ، فقالت:" كان هناك شيخ يقرأ فى سرايا وكل فترة يأتون إليه بكوب من اللبن، والشيخ يقول فى نفسه مفيش جاتوه أو أى لقمة، ثم مع آخر كوب لبن قال للسفرجى ادخل يا ابنى قل للست هتفطموا الشيخ محمد امتى؟".

منذ هذه اللحظة أصبح الشيخ مصطفى اسماعيل على علاقة وطيدة بكوكب الشرق أم كلثوم ويقول هو عن هذه العلاقة والصداقة التى جمعتهما :"كانت الست لما تشوفنى تقولى يا شيخنا تعالى أنا بنبسط لما بسمعك.. وسألتنى مرة أنت تعلمت موسيقى قولتلها أبدًا أنا عمرى ما مسكت عود ولا غيره، القراءة من عند ربنا، قالت ونعم بالله".

62020171138433-الشيخ مصطفى اسماعيل مع حفيده علاء حسنى
الشيخ مصطفى اسماعيل مع حفيده علاء حسنى

كما أن الشيخ مصطفى اسماعيل كان على علاقة جيدة مع الموسيقار محمد عبد الوهاب، والمحلن رياض السنباطى، حيث أكد الشيخ على هذه العلاقة خلال حواره التليفزيونى مع الإعلامى طارق حبيب قائلاً:"بعض الملحنين زي عبد الوهاب ورياض السنباطى دائما ما يقولون إننا نستلهم منك ومن القرآن الكريم، وكنت مرة مع رياض السنباطى وكان يلحن أغنية يا ظالمنى وكنت لديه قال أنا آخذ منك وأضع فى المزيكا" .

62020171138433-1 (9)

حصل الشيخ مصطفى اسماعيل على وسام الاستحقاق من الرئيس الراحل جمال عبد الناصر خلال احتفالية عيد العلم فى 19 ديسمبر 1965، وكانت المرة الأولى التى يمنح فيها الرئيس وسامًا لأحد المقرئين بمناسبة هذا العيد، كما منحه الرئيس الأسبق حسنى مبارك وسام الامتياز عام 1985، ومنح وسام الأرز من رئيس وزراء لبنان تقى الدين الصلح عام 1958، ووسام الفنون عام 1965، ووسام الاستحقاق من سوريا، كما حصل على أعلى وسام من ماليزيا، ووسام الفنون من تنزانيا عام 1978، وأهداه الرئيس التركى السابق فخرى كورتورك، مصحفًا شريفًا مكتوبًا بماء الذهب.

62020171138433-1 (10)

وكان الرئيس الراحل محمد أنور السادات من المعجبين بصوته، حتى أنه كان يقلد طريقته فى التلاوة عندما كان السادات مسجونًا، وبعد أن أصبح رئيسًا اختاره ضمن الوفد الرسمى أثناء زيارته للقدس، والتى كان زارها قبل ذلك فى عام 1960، وقرأ القرآن الكريم بالمسجد الأقصى فى إحدى ليالى الإسراء والمعراج.

 

سافر الشيخ مصطفى إسماعيل العديد من الدول العربية والإسلامية، وأيضا فى بعض المدن الأوروبية، حيث زار 25 دولة عربية وإسلامية، كما سافر إلى جزيرة سيلان، وماليزيا، وتنزانيا، وزار أيضا ألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية.

62020171138433-images (4)

 

توفى الشيخ مصطفى اسماعيل فى 26 ديسمبر عام 1978، عن عمر يناهز 73 عامًا، تاركًا بصوته القرآن الكريم كاملاً مرتلاً، و1300 تلاوة لا تزال إذاعات القرآن الكريم تصدح بها إلى الآن.

62020171138433-images (5)

وفى حوار سابق لليوم السابع قال عنه حفيده علاء حسنى:" لا يوجد مقرئ من المقرئين القدامى أو الحاليين يستطيع استخدام صوته ليبين معانى القرآن سوى مصطفى اسماعيل، فكل المقرئين سخرت القرآن لصوتها إلا الشيخ مصطفى اسماعيل سخر صوته للقرآن الكريم".

 

62020171138433-اسطوانة للشيخ مصطفى اسماعيل
اسطوانة للشيخ مصطفى اسماعيل

 

62020171138433-الشيخ مصطفى اسماعيل وأسرته
الشيخ مصطفى اسماعيل وأسرته

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة