خالد صلاح

مصطفى مدبولى: توطين صناعة عربات القطارات على أجندة أولويات الحكومة

الأربعاء، 17 يونيو 2020 09:43 ص
مصطفى مدبولى: توطين صناعة عربات القطارات على أجندة أولويات الحكومة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء
كتبت هند مختار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تابع الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، الموقف التنفيذى لتطوير مصنع سيماف، فى اجتماع عقده عبر تقنية الفيديو كونفرانس، بحضور المهندس كامل الوزير، وزير النقل، والفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، ومسئولى الوزارة والهيئة.
 
وأكد رئيس الوزراء فى مستهل الاجتماع على الاهتمام الذى توليه الدولة لتوطين صناعة عربات القطارات، معتبراً أن هذا الملف على أجندة أولويات الحكومة في هذه الفترة، لافتاً إلى أن الدولة تعمل حالياً على الاعتماد على المنتجات المحلية، لتقليل فاتورة الاستيراد، مشدداَ فى الوقت ذاته على ضرورة أن يكون المنتج الوطني على قدر كبير من الجودة، ولا يقل عن مثيله المستورد من الخارج.
 
من جانبه، توجه الفريق عبد المنعم التراس بالشكر لرئيس الوزراء على اهتمامه بتطوير مصنع سيماف، وموافقته على معيار الاعتماد على المنتج المحلى، وهو ألا تقل جودة المنتجات عن مثيلاتها المستوردة من الخارج، مؤكداً أنه يتم العمل على تعميق التصنيع المحلى، وكذا التوسع فى خطوط الإنتاج، مشيراً إلى التزام الهيئة بتطوير مصنع سيماف، بما يُلبي مطالب وزارة النقل.
 
واطلّع رئيس الوزراء على تقرير شامل عرضه المهندس إسماعيل نجدي، رئيس مجلس إدارة مصنع سيماف، حول موقف أعمال التطوير، لافتاً إلى أن التطوير يتم وفق تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بتطوير مصنع سيماف بأحدث الآلات والأجهزة لضمان جودة الإنتاج طبقاً للمواصفات، وكذا توجيهات رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، بإضافة خطوط جديدة له بجانب الخطوط الحالية.
 
وأوضح أنه تم التعاقد مع أحد المكاتب الاستشارية العالمية، المتخصص فى تطوير مصانع السكك الحديدية، كاستشارى رئيسى للمشروع، لوضع خطة لتطوير مصنع سيماف والإشراف على تنفيذها فى كل المجالات، كما تم التعاقد مع مكتب استشارى وطنى لأعمال التصميم والإشراف على تطوير البنية التحتية للمصنع بما يتلاءم مع مطالب التحديث والتطوير وطبقاً لأحدث نظم الصناعة العالمية، وتم أيضاً التعاقد مع إحدى شركات التكنولوجيا الرقمية لتنفيذ مخطط التطوير الرقمي للمصنع بما يتماشى مع أهداف التطوير .
 
وأشار إلى أن مشتملات خطة التطوير تتضمن تطوير وتحديث خطوط الإنتاج بأحدث الآلات والمعدات، وإنشاء خط إنتاج عربات الركاب الاستانلس وطبقا لمواصفات هيئة السكك الحديدية لخدمة السوق المحلي وأسواق التصدير، وكذا إنشاء خط تجميع الجرارات الديزل مع اتاحة تطويره مستقبلا لإنتاج جرارات كهربائية بالتعاون مع شركة "بومبارديه" العالمية، فضلاً عن تعميق التصنيع المحلي للبواجي والصناعات المغذية والتجهيزات الداخلية، إلى جانب امتلاك تصميم حديث ومتطور للوحدات المتحركة مع تنمية القدرة على أعمال تصميم الوحدات المتحركة المختلفة وأعمال التطوير المستمر.
 
ولفت إلى أن مشتملات التطوير تتضمن أيضاً تطوير البنية التحتية والهندسية للمصنع بما يتلاءم مع تحديث خطوط الإنتاج، إلى جانب إعادة تأهيل الكوادر الفنية في  كافة التخصصات وإعادة هيكلة المصنع، بما يفي بمتطلبات تحديث خطوط الإنتاج، وكذلك الربط الالكتروني لكل قطاعات المصنع ودورات العمل ورقمنة خطوط الإنتاج، بالإضافة إلى تأهيل المصنع للحصول على شهادات الاعتماد الدولي، ليكون مصنعاً دولياً متميزاً قادراً على المنافسة فى السوق العالمية، وأيضاً رفع الطاقة الانتاجية للمصنع إلى 1000 عربة سنوياً ( ركاب / قوي / بضائع / مترو / ترام ) بدلاً من 300 عربة.
 
وأكد المهندس إسماعيل نجدى، رئيس مجلس إدارة مصنع سيماف، أن تكلفة تطوير مصنع سيماف تبلغ نحو 55 مليون يورو، وأوضح، على نحو تفصيلى، أنه في مجال تطوير وتحديث خطوط  الإنتاج، فقد تم تحديد الماكينات والمعدات الحديثة المطلوب توفيرها و التعاقد على عدد 89 معدة، كما تم التعاقد لرفع كفاءة وإعادة تأهيل لعدد 46 معدة متواجدة بالمصنع، إلى جانب وضع مخطط عام للمصنع بعد التطوير شاملا الرسم التخطيطي والآلات والمعدات لكل الورش الانتاجية بمحتوياتها ومخازن الخامات والمكونات ومعدات التداول .
 
وأوضح المهندس إسماعيل نجدى أن إجمالى العربات المطلوب إنتاجها طبقاً لاحتياجات وزارة النقل بعدد 3344 عربة بمتوسط 334 عربة سنوياً، ما بين عربات ركاب، وعربات قوى، وعربات بضائع، وعربات مترو وترام، وعربات مونوريل. 
 
وفى مجال تطوير قدرات التصميم والتطوير، أوضح أنه تم تحديد مطالب تطوير قطاع التصميم والتطوير لتمكين المصنع من استخدام أحدث التقنيات التكنولوجية في اعمال التصميم وإدارة الماكينات، وأشار إلى أنه جار التنسيق مع استشاري التطوير لامتلاك تصميم حديث لعربات ركاب سكك حديدية تتوافق مع مطالب هيئة سكك حديد مصر.
 
وفى مجال ضمان جودة الإنتاج طبقاً للمواصفات العالمية، أكد أنه تم وضع مخطط  يتم تنفيذه لتأهيل المصنع للحصول على شهادة الاعتماد العالمية (IRIS) وذلك من خلال مراجعة وإنشاء كافة الوثائق الفنية المطلوبة، إلى جانب رقمنة جميع أنشطة مراقبة الجودة في جميع مراحل العمل، وزيادة إمكانيات وقدرات التفتيش الفني ومراقبة الجودة من خلال تدبير أحدث الأجهزة ووسائل القياس التي تضمن أعلى مستويات الجودة.
 
وفى مجال تطوير البنية الرقمية للمصنع، أوضح المهندس إسماعيل نجدى أنه فى إطار تطوير مصنع سيماف فقد تم التعاقد على تنفيذ منظومة للتحكم ودعم اتخاذ القرار من خلال ربط الماكينات ونظم المراقبة بالخادم المركزي، وتطبيق منظومة متكاملة للتخطيط وإدارة المؤسسات، وكذلك تطوير معدات قطاع مراقبة الجودة من خلال رقمنة وتوريد أحدث أجهزة التفتيش والقياس الآلية والتدريب عليها، وتطوير البنية الاساسية التكنولوجية للمصنع من شبكات ومركز معلومات ومنظومة الأمن الرقمي والمكاني، إلى جانب تجهيز وتأهيل الموارد البشرية.
 
وسأل الدكتور مصطفى مدبولى، فى نهاية العرض، عن موعد انتهاء جهود التطوير، فأجاب المهندس إسماعيل نجدي: بنهاية العام، فقال الدكتور مدبولي: أريد وقتاً محدداً، فأكد المهندس نجدي أنه بنهاية شهر أكتوبر المقبل، فكلف رئيس الوزراء بأن يتولى مسئولو المكتب الفني التابع له متابعة أعمال التطوير مع تقديم تقرير له كل أسبوعين، يوضح تقدم الأعمال.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة