خالد صلاح

اكتشافات الخير.. كشف بترولى جديد جنوب خليج السويس.. GNN-4 بمنطقة امتياز جيسوم البحرية بالمياه الضحلة.. معدل إنتاج أولى 2000 برميل يوميا من الزيت الخام.. وتقديرات بتواجد حوالى 70 مليون برميل قابل للاستخراج

الخميس، 18 يونيو 2020 10:29 ص
اكتشافات الخير.. كشف بترولى جديد جنوب خليج السويس.. GNN-4 بمنطقة امتياز جيسوم البحرية بالمياه الضحلة.. معدل إنتاج أولى 2000 برميل يوميا من الزيت الخام.. وتقديرات بتواجد حوالى 70 مليون برميل قابل للاستخراج المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية
كتبت - مروة الغول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية، اليوم، تحقيق كشف بترولى (GNN-4) بمنطقة امتياز جيسوم البحرية بجنوب خليج السويس بالمياه الضحلة، بمعدل إنتاج أولى 2000 برميل يومياً من الزيت الخام، وتشير التقديرات إلى تواجد حوالى 70 مليون برميل زيت خام قابل للاستخراج، وذلك فى إطار استراتيجية قطاع البترول لزيادة معدلات الإنتاج من الزيت الخام ولمواجهة ظاهرة التناقص الطبيعى للآبار والحقول القديمة، وذلك من خلال برامج عمل مكثفة للبحث والاستكشاف والحفر وتنمية الآبار.

وتشرف شركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول فنياً على منطقة الامتياز البترولى، حيث حققت الكشف الشركة المشتركة بتروجلف - مصر القائم بالعمليات نيابة عن هيئة البترول وشركة بيكو المحدودة وشركة كوفبك مصر .

وتشير هذه النتائج الإيجابية إلى نجاح عمليات البحث والاستكشاف فى الحقول الحالية، وأن هناك المزيد من الثروات والموارد البترولية التى لم تكتشف بعد، وأن التكنولوجيات الحديثة والنظريات الجيولوجية المتطورة تسهم فى تحقيق هذه الرؤية .

وخلال بداية الشهر الجارى نجح قطاع البترول فى تحقيق كشف بترولى جديد بمنطقة أبوسنان بالصحراء الغربية، حيث تحقق الكشف بعد حفر البئر السالمية - 5 ووضعها على خريطة الإنتاج بمعدل 4100 برميل زيت خام و18 مليون قدم مكعب غاز يومياً، ويقع الكشف الجديد فى طبقة الخريطة الجيولوجية على عمق 14400 قدم، حيث جاء ذلك فى تقرير للمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية تلقاه من الجيولوجى أشرف أبو زينة رئيس شركة برج العرب للبترول والتى تمثل الكيان المشترك القائم بالعمليات فى منطقة امتياز أبوسنان نيابة عن هيئة البترول وشركة كويت إنرجى مصر.

وخلال شهر ديسمبر 2019 كان إعلان وزارة البترول والثروة المعدنية، عن تحقيق كشف بترولى جديد بالصحراء الغربية ASH-2 فى منطقة أبوسنان بعد انتهاء شركة برج العرب للبترول القائمة بالعمليات بالمنطقة من حفر بئر استكشافية ناجحة، ووضع الكشف على الإنتاج بمعدل 7000 برميل يومياً من الزيت الخام و10 مليون قدم مكعب غاز يومياً، وذلك فى إطار استراتيجية وزارة البترول والثروة المعدنية لدعم وزيادة معدلات الإحتياطى والإنتاج من البترول والغاز الطبيعى.

ويبلغ معدلات إنتاج الغاز الطبيعى المتاح حاليا حوالى 7.2 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعى، وأكثر من 600 ألف برميل من الزيت الخام والمتكثفات يوميًا، مسجلًا أعلى معدل إنتاج من الثروة البترولية خلال شهر أغسطس الماضى والذى بلغ حوالى 1.9 مليون برميل مكافئ يوميًا من الزيت الخام والمتكثفات والغاز الطبيعى.

وخلال شهر إبريل الماضى نجح قطاع البترول فى وضع البئرين الجديدين " ظهر 17" و"بلطيم جنوب غرب 7 " للغاز الطبيعى على الإنتاج بمنطقة البحر المتوسط بمتوسط إنتاج 390 مليون قدم مكعب غاز يومياً و1300 برميل متكثفات يومياً.

وخلال منتصف شهر مايو الماضى عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، اجتماعاً لمتابعة خطط إنتاج البترول والتعامل مع التحديات الحالية للانخفاض الحاد فى أسعار البترول العالمية، وترأس الوزير الاجتماع الثانى خلال شهر مع رؤساء الشركات الأعلى إنتاجية للبترول لبحث آليات وسبل جديدة لترشيد الإنفاق بما يراعى تحقيق الخطط المستهدفة والاستمرار فى تنفيذ المشروعات البترولية للاستكشاف والإنتاج حيث شهد الاجتماع استعراضاً من رؤساء الشركات لإجراءات إضافية لترشيد الإنفاق لتطبيقها بجانب برامج الترشيد المتبعة.

وأكد المهندس طارق الملا، خلال ذلك الاجتماع أهمية هذه الإجراءات الرامية إلى تحقيق المواءمة والتكيف مع المتغيرات الحالية فى سوق البترول العالمى والانخفاض الحاد فى سعر البرميل، والذى يمثل تحدياً يعيشه العالم بأسره ويستلزم العمل على الحد من آثاره السلبية على مصر، موضحاً أن الإجراءات ستساعد بشكل أساسى فى تخفيض تكاليف إنتاج البرميل من الزيت الخام والنفقات التشغيلية والاستغلال الأمثل للموارد وتوظيف التقنيات الحديثة بصناعة البترول والتى تدعم تحسين الأداء وتخفيض التكلفة، ووجه الوزير شركات الإنتاج خلال الاجتماع ببحث كافة الفرص المتاحة والتعجيل باستغلالها لزيادة معدلات الإنتاج، كما وجه بالاستمرار فى اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الوقائية اللازمة للحماية من عدوى فيروس كورونا حفاظاً على صحة العاملين وسلامتهم.

وكان المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، قد أكد استمرار الأنشطة الاستكشافية والإنتاجية فى مناطق الامتياز البترولية بجنوب مصر طبقاً لبرامجها، وذلك بالرغم من التحديات التى تفرضها أزمة فيروس كورونا، مشيراً إلى أن شركات البترول العاملة بالمنطقة تواصل تنفيذ خططها مع الالتزام بتطبيق كل الإجراءات الاحترازية والوقائية فى كافة أنشطتها الاستكشافية والإنتاجية وغيرها مضيفا أن الوزارة تشارك بفاعلية فى تنفيذ رؤية القيادة السياسة لتنمية جنوب مصر من خلال تنفيذ مشروعات بكل المجالات والأنشطة البترولية بهدف وضع المنطقة على خريطة الاستثمار فى البحث والاستكشاف للبترول والغاز وتلبية احتياجات محافظات الصعيد إلى جانب جهود توصيل الغاز للمنازل، والتى تسهم فى تقديم خدمات حضارية للمواطنين وتحقيق العدالة الاجتماعية.

ونجح قطاع البترول خلال فترة الـ 6 سنوات الماضية فى الحفاظ على معدلات إنتاج مصر من الزيت الخام والمتكثفات والتى يبلغ متوسطها حاليا نحو 650 ألف برميل يوميا ًفضلا عن مواجهة ظاهرة التناقص الطبيعى فى الإنتاج نتيجة تنفيذ مشروعات وبرامج عمل مكثفة للبحث والاستكشاف والحفر وتنمية الآبار فى المناطق الرئيسية المنتجة للزيت الخام فى الصحراء الغربية وخليج السويس والصحراء الشرقية وسيناء حيث تستهدف هذه المشروعات الحفاظ على معدلات انتاج مصر وتعويض التناقص الطبيعى فى إنتاجية الآبار والحقول القديمة ومن أهم هذه المشروعات مشروع منطقة رأس بكر للشركة العامة للبترول ومشروع إعادة الانتاج من حقل هلال البحرى وإعادة تأهيل البنية التحتية (المرحلة الثالثة) بخليج السويس لشركة جابكو .

أما فيما يتعلق بمؤشرات الاكتشافات والإنتاج خلال 6 سنوات فقد تم  تحقيق عدد 295 اكتشافاً بترولياً جديداً (197 زيت خام، 98 غاز) بمناطق الصحراء الغربية والشرقية والبحر المتوسط وسيناء والدلتا وخليج السويس أضافت هذه الاكتشافات احتياطيـات بتروليـة قدرهـا حوالى 371.619 مليون برميل زيت ومتكثفات، وحوالى 38 تريليون قدم 3 غاز طبيعي.

كما بلغ إجمالى الإنتاج  للثروة البترولية حوالى 440 مليون طن بواقع 189.6 مليون طن زيت خام ومتكثفات، وحوالى 243 مليون طن غاز طبيعى، و 7.8 مليون طن بوتاجاز بخلاف البوتاجاز المنتج من معامل التكرير والشركات الاستثمارية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة