خالد صلاح

اكتشاف خريطة منحوتة على صخرة ضخمة عمرها 2000 عام فى المكسيك

الخميس، 18 يونيو 2020 06:00 م
اكتشاف خريطة منحوتة على صخرة ضخمة عمرها 2000 عام فى المكسيك الخارطة المنحوتة على الصخرة
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اكتشف خبراء المعهد الوطنى للانثروبولوجيا وتاريخ المكسيك، صخرة من البازلت منحوت عليها خارطة جغرافية للمنطقة، يعتقدون أنها تشير إلى أن السكان كانوا ينقلون المعلومات إلى الأجيال المقبلة بهذه الطريقة ولم تكن لديهم لغة مكتوبة، يبلغ طول هذه الصخرة 1.7 متر وعرضها من  2.12 إلى 2.77 متر وسمكها من 0.6 إلى1.7 متر.

ويوضح خبراء المعهد الوطنى للانثروبولوجيا وتاريخ المكسيك، أن صخرة البازلت التى نحتت عليها الخارطة (البازلت صخور بركانية)، اتجاه محورها الرئيسى  نحو بركان فويجو دى كوليما، الواقع على بعد 14 كيلومترا من موضع الصخرة. ويعتقد الباحثون، أن هذه الصخرة قذفها البركان خلال ثوارنه.

ويقول خوليو دى لا روسا، مدير المعهد إن العثور على صخور عليها نقوش مختلفة ليس نادرا، فقد تم العثور على أكثر من مائة صخرة فى منطقة لاكمبانا، ولكن هذه الصخرة تختلف عن غيرها لأن المنحوت عليها ليست نقوشا، بل خارطة جغرافية لمنطقة جنوب البركان، حيث يلاحظ فيها الأنهار والقنوات والوديان والقرى التى نحتت على شكل دوائر، حسب ما جاء بـ RT، ويعتقد أن سكان المكسيك القدامى، بذلوا جهودا كبيرة فى نحت هذه الخارطة، حيث وفقا للخبراء استعمل السكان فى نحتها ما لا يقل عن ثلاث طرق فى معالجة الصخرة.

 

واستنادا إلى شكل الخارطة، يعتقد الخبراء أنها من عمل حضارة مدافن غرب المكسيك العمودية التى كانت سائدة فى هذه المنطقة والمناطق الغربية من المكسيك، خلال الفترة من 200 سنة قبل الميلاد إلى 200 سنة ميلادية. لذلك يقدر  العلماء عمر هذه الخارطة بـ 2000 سنة. 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة