خالد صلاح

التجديد لمحمد سمير وأبو السعود أبرز أولويات المقاولون قبل استئناف الدورى

الثلاثاء، 02 يونيو 2020 01:42 م
التجديد لمحمد سمير وأبو السعود أبرز أولويات المقاولون قبل استئناف الدورى محمد سمير
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وضع مسئولو المقاولون العرب مسألة تجديد العقود لنجوم الفريق الأول وفى مقدمتهم محمد سمير مدافع ذئاب الجبل ومحمود أبو السعود حارس مرمى الفريق، على رأس الأولويات فى الفترة المقبلة، وذلك في ظل توقف النشاط الرياضي منذ مارس الماضي بسبب انتشار وباء كورونا المستجد، والذي اجتاح العديد من دول العالم وأجبر الملايين على البقاء في منازلهم.

وينتهى عقد محمد سمير وأبو السعود في يونيو الجاري مع المقاولون العرب، ويترقب اللاعبان مفاوضات مسئولو ذئاب الجبل لتجديد عقديهما خلال الفترة المقبلة.

ويخوض محمد سمير لاعب الأهلي السابق والمقاولون الحالي، واحداً من أفضل مواسمه الكروية وعلى الرغم من مركزه في الدفاع إلا أنه نجح تسجيل 5 أهداف كاملة مع ذئاب الجبل خلال 19 مشاركة مع الفريق، فيما شارك أبو السعود في 16 مباراة مع ذئاب الجبل في الموسم الجاري حيث يعتبر الحارس الأساسي للفريق.

في سياق متصل، بدأ نادى المقاولون العرب حملة موسعة لتعقيم كل منشآت قلعة ذئاب الجبل لمواجهة فيروس كورونا، استعداداً لاستئناف النشاط الرياضى منتصف يونيو الجارى، وفقاً لما أكده مصطفى مدبولى رئيس الوزارء، حيث شملت حملة التعقيم، تطهير المكاتب والحدائق والبوابات والصالات، وأكد المهندس محمد عادل فتحى، عضو مجلس إدارة المقاولون والمشرف على فريق الكرة، فى تصريحات خاصة، أن النادى يقوم بحملات تعقيم داخلية لتطهيره، مشيراً إلى أنه فى حال عودة النشاط ستضع الدولة مجموعة من الضوابط والقواعد المعلنة والمفروضة على الجميع، وأن الفترة المقبلة ستشهد تفسيراً أكبر لتلك الإجراءات من جانب الدولة.

وأكد محمد عادل أن قرار عودة الدورى المصرى من جديد ليس للأندية دخل فى اتخاذه نهائيًا، مشيراً إلى أن تكاليف الإجراءات الاحترازية المطلوبة لعودة النشاط من الصعب على أى نادٍٍ أن يتحملها، موضحاً أن إدارة المقاولون كانت من أكبر المتحمسين لعودة الدورى من جديد لكن الأمور الآن أصبحت صعبة للغاية، التوقف بات طويلًا جدًا والمبالغ المطلوبة للعودة كبيرة للغاية.

وأضاف عادل فى تصريحات تليفزيونية، "عودة الدورى ليس قرار الأندية بل قرار الدولة فقط، ورأينا أن العودة حاليًا فى ظل الأرقام الحالية للإصابات والتكاليف التى تخص الإجراءات الإحترازية أصبحت صعبة جدًا".

وتابع "إذا كانت الدولة ستتحمل هذه التكاليف، فلماذا نغامر بهذه المبالغ الكبيرة فى موسم قد ينتهى بأى وقت ولا نستفيد منها للموسم المقبل".

ويحتل المقاولون المركز الثانى فى جدول مسابقة الدورى العام، برصيد 33 نقطة خلف النادى الأهلى المتصدر برصيد 49 نقطة، ويقدم ذئاب الجبل واحداً من أفضل مواسمهم الكروية تحت قيادة عماد النحاس مدرب الفريق، طامحين فى المشاركة بالبطولات العربية والأفريقية واستعادة التاريخ الذهبى للمقاولون العرب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة