خالد صلاح

الملكية الفكرية بـ "الناشرين العرب" تناشد دور النشر للتبليغ عن مواقع قرصنة الكتب

الخميس، 25 يونيو 2020 08:00 م
الملكية الفكرية بـ "الناشرين العرب" تناشد دور النشر للتبليغ عن مواقع قرصنة الكتب الناشر عاصم الشريف مدير شئون الملكية الفكرية
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الناشر عاصم الشريف، مدير شئون الملكية الفكرية فى مجموعة الناشرين العرب A.P.G، إن أخلاقنا المهنية وواجبنا العملى يحتم علينا كناشرين التكاتف والتضامن فى مكافحة ومحاربة القرصنة والتقليد للكتب الورقية والرقمية والصوتية والـ PDF، ونحن فى كناشرين العرب ومن خلال شعارنا مصداقية بلا حدود نأمل من زملائنا الناشرين التعاون معنا لمصلحتنا جميعًا.

 

وأوضح مدير شئون الملكية الفكرية فى مجموعة الناشرين العرب ، يجب على الناشرين العرب إعلامنا وإرشادنا إلى من الموقع المشبوه  التى تقوم بقرصنة الكتب بمختلف الآليات المعهودة لديهم وبجميع أنواعها من خلال عرضها PDF وغير ذلك دون موافقة الناشر صاحب الحقوق بذلك، ليتم التعامل معه بالأطر القانونية والعمل على إغلاق موقعه.

وتابع مدير شئون الملكية الفكرية فى مجموعة الناشرين العرب، نحن من المتضررين كغيرنا وقد ساهمنا بإغلاق العديد من المواقع المشبوهة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة واستعدادنا التضامن مع زملائنا الناشرين والمؤلفين والكتّاب غايتنا ومساندتهم هدفنا وإعلاء حقوقهم الملكية والفكرية فى مجموعة الناشرين العرب والاتحادات الإقليمية والمنتديات الثقافية سبيلنا، وقال : نجاحنا موفور ومضمون باعتبار أنفسنا واحد أمام هذه المعضلة وبالتالى مسئول أمامها من أجل الحفاظ على الحقوق الملكية والفكرية والأدبية لكل منا.

 

جدير بالذكر أن الهيئة السعودية للملكية الفكرية قامت بموجب اختصاصاتها الموكلة إليها فى تنظيمها لحملة تفتيشية على المواقع الإلكترونية المخالفة لأنظمة الملكية الفكرية، والتى من بينها مواقع تبث من خارج المملكة، وبعد الفحص والتحليل رصدت الهيئة مؤخرًا 231 موقعًا إلكترونيًا مخالفًا لأنظمة الملكية الفكرية لمنع تصفحها داخل المملكة العربية السعودية، استمرارًا لجهود المملكة العربيبة السعودية للحد من انتهاكات حقوق الملكية الفكرية.

واشتملت تلك المواقع المخالفة على مجموعة من الانتهاكات، تتمثل فى مواقع تحميل ومشاهدة الأفلام والمسلسلات دون الحصول على ترخيص مسبق من صاحب لحق، ومواقع البث المباشر للقنوات الرياضية المشفرة دون الحصول على ترخيص مسبق، ومواقع تحميل الكتب بصيغة الـ PDF، دون الحصول على إذن كتابى من المؤلف صاحب الحق، وكسر الحواجز الاحترازية بغرض عرض المواد بطرق غير نظامية، إضافة إلى مواقع التحميل والاستماع للموسيقى دون الحصول على ترخيص مسبق من صاحب الحق.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة