خالد صلاح

مايك بنس فى الذكرى 70 للحرب الكورية: نتذكر أولئك الذين ضحوا للدفاع عن الحرية

الخميس، 25 يونيو 2020 10:34 م
مايك بنس فى الذكرى 70 للحرب الكورية: نتذكر أولئك الذين ضحوا للدفاع عن الحرية مايك بنس
كتب هيثم سلامة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

احتفى مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي، بالذكرى الـ 70 للحرب الكورية، موضحا أن والدة الراحل، الملازم إدوارد جيه بنس، كان من ضمن القوات الأمريكية.

وكتب مايك بنس، عبر حسابه بموقع تويتر:" في هذه الذكرى السبعين لبدء الحرب الكورية، نحن نكرم أولئك الذين حاربوا وخدموا، مثل والدي الراحل ، الملازم إدوارد جيه بنس ، ونتذكر بشكل خاص أولئك الذين دفعوا التضحية النهائية للدفاع عن الحرية، بارك الله فينا وكل أبطال الحرب الكورية".

مايك بنس
مايك بنس

 

على جانب آخر، دعا الرئيس الكوري الجنوبي "مون جيه إن" اليوم،الخميس، النظام الحاكم في كوريا الشمالية إلى إنهاء الحرب الكورية رسميًّا وتفعيل مبادرة للسلام.

وقال مون - في حفل أقيم اليوم في العاصمة الكورية (سول) بمناسبة الذكرى السنوية السبعين لاندلاع الحرب الكورية - "لا يمكننا إحياء ذكرى الحرب الكورية بطريقة حقيقية، وذلك لأنها لم تنتهِ رسميًّا بعد"، في إشارة إلى أن الحرب انتهت بوقف إطلاق النار، وليس معاهدة سلام، مما يعني أن الكوريتين من الناحية الفعلية في حالة حرب...وفقا لما نقلته وكالة أنباء /يونهاب/ الكورية الجنوبية.

وأعرب عن أمله في أن يبادر الشمال "إلى مبادرة لإنهاء الحرب الأكثر حزنًا في تاريخ العالم"، مضيفا "إذا كنا سنتحدث عن الوحدة، فعلينا تحقيق السلام أولًا، وبعد أن يعم السلام، سنتمكن من الوصول إلى باب الوحدة "، مؤكدا أن بلاده ليس لديها نية لفرض نظامها على الجار الشيوعي، وشدد على أهمية بناء السلام أولًا.

وأعلنت كوريا الشمالية - أمس - عن قرارها بتعليق "خطط العمل العسكري" ضد الجنوب، وهو تحول يأتي بعد أسابيع من تدهور العلاقات، كان أبرزها القطع أحادي الجانب لجميع خطوط الاتصالات الثنائية وهدم مكتب الاتصال المشترك بين الكوريتين ويعتبر الكثيرون أن الاتفاق العسكري الذي تم التوصل إليه بشق الأنفس بين الجانبين عام 2018 قد أُلغِيَ فعليًّا، ولكن لا تزال نوايا نظام "كيم جونج-أون" غير مؤكدة.

يشار إلى أن بدأت الحرب الكورية بين عامي 1950-1953، وكانت شبه الجزيرة الكورية مقسمة إلى جزئيين الجزء الشمالي يقع تحت سيطرة الاتحاد السوفيتي، والجزء الجنوبي خاضع لسيطرة لجنة الأمم المتحدة المؤقتة لكوريا بقيادة الولايات المتحدة.

كانت بداية الحرب الأهلية في 25 يونيو 1950 عندما هاجمت كوريا الشمالية كوريا الجنوبية وتوسع نطاق الحرب بعد ذلك عندما دخلت الأمم المتحدة بقيادة الولايات المتحدة، ثم الصين أطرافا في الصراع، حتى انتهي الصراع عندما تم التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار في 27 يوليو 1953

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة