خالد صلاح

أكرم القصاص .. مستر هبدو والجزيرة وليبيا مع الإخوان المتتركين وخبراء الولا حاجة

الجمعة، 26 يونيو 2020 02:25 م
أكرم القصاص  .. مستر هبدو والجزيرة وليبيا مع الإخوان المتتركين وخبراء الولا حاجة أكرم القصاص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يواصل أكرم القصاص حلقاته الساخرة" مستر هبدو" وفى هذه الحلقة يتناول الهبد الاقليمى الدولى حول الموقف المصرى من قضيى ليبيا والسد، الهبد العادى والكومبو ، مجرد عشر جمل فقط للرئيس المصرى تحولت فى قناة الجزيرة وتوابعها الى عشرات البرامج والاف المحللين يقولون كلاما متناقضا و تحليلات ونصائح تجاوزوا فوزنهاور و"جهلن هاور" الى "تحريض هاور"  مرة يقولون مصر تركت السد وراحت ليبيا، ثم  اثيوبيين يتهمون مصر بانها تطلب اكثر من حقها ، واخرين يقولون مصر تنازلت عن حقها وهم يتناقضون ولايرسون على بر، فقط يريدون مصر تطلع غلطانة. ويتركون اردوغان الذى خرب سوريا ونقل مرتزقة لتخريب ليبيا ويلومون مصر التى تدافع عن امنها القومى.


 
ثم يتناول أكرم القصاص المتتركين اكثر من الاتراك وكيف يندهش الاتراك انفسهم من وجود مصريين يكرهون مصر ، برامج وخبراء يقولون نفس الكلام مع تغيير العنوان و عسكريون مزعومون يهددون وهم فى حمى ميليشيات وارهاب،  متتركين اكثر من الاتراك تقدم جنرالات يطلع الواحد منهم يهبد اى كلام عن الحرب والتحركات ويزبد ويهدد و يتمطى بهلامية ويرقع تهديدا ووعيدا باتجاه مصر و بعضهم لم يسبق لهم ان حاربوا ولا فى البلايستيشن .
 
ثم يتناول اكرم القصاص عن خبراء الولا حاجة عن  خبراء وعمقاء ونشطاء الهبد التكتيكى العالمون الفاهمون  ووكلاء العلم العميق والوكيل الحصرى للولا حاجة  .
 
واخيرا يتناول اكرم القصاص عن اتحانات الثلانوية العامة وكيف اراد البعض عدم عقد الامتحانات وتمنى ان تقع مصيبة ليثبت انه كان على حق و الجميع خبراء امتحانات وثانوية عامة تركوا  56.5 الف لجنة و155 الف مراقب وآلاف الطلاب ويتوقف عند صورة او اثنتين ليثبتوا انهم كانوا على حق.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة