خالد صلاح

رسالة ماجستير توصي بإعادة تدوير الأسفلت في أسوان

الأحد، 28 يونيو 2020 10:00 م
رسالة ماجستير توصي بإعادة تدوير الأسفلت في أسوان المهندسة هدير جلال أبو الحسن مساعد تدريس بقسم التشييد
أسوان - صلاح المسن - عبد الله صلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أوصت رسالة ماجستير في كلية الهندسة بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري فرع جنوب الوادي في أسوان بضرورة إعادة تدوير الأسفلت واستخدامه في خلطات الرصف لعدة أسباب بيئية واقتصادية من أهمها ارتفاع أسعار المواد الإنشائية للطرق والحفاظ على الموارد الطبيعية.

جاء ذلك في الرسالة التي تقدمت بها المهندسة هدير جلال أبو الحسن مساعد تدريس بقسم التشييد والبناء بكلية الهندسة بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بعنوان "استخدام الاسفلت القديم في الخلطات الاسفلتية " وحصلت بها الباحثة علي درجة الماجستير بمرتبة الشرف الأولي.

وتكونت لجنة الاشراف علي الرسالة من الدكتور أيمن عثمان نائب رئيس جامعة أسوان للدراسات العليا والبحوث مشرفا ومناقشا والدكتور خالد سعيد محمد جامعة اسوان ، بينما تكونت لجنة المناقشة والحكم علي الرسالة من الدكتور حسن يوني احمد جامعة أسيوط والدكتور مصطفي ديب هاشم جامعة المنيا

وأكدت الباحثة في الرسالة ان استخدام الاسفلت القديم في الخلطات الاسفلتية سوف يقلل من استخدام البيتومين مما يجعل عملية انشاء الطرق موفرة اقتصاديا ويحافظ علي البيئة

من ناحية أخري كان قد.وقع اللواء أشرف عطية محافظ أسوان والدكتور أحمد غلاب رئيس جامعة أسوان، برتوكولا للتعاون بين المحافظة والجامعة يهدف إلى تبادل الخبرات، وتحقيق الاستفادة والاستخدام الأمثل لتكنولوجيا المعلومات ونظم المعلومات الجغرافية مع وضع خرائط رقمية وأعمال مسح شامل لمختلف شبكات المرافق بالمحافظة.

ومن جانبه أكد مدير مركز شبكات معلومات المرافق بالمحافظة أن بروتوكول التعاون يقوم على تحقيق ثلاثة محاور رئيسية أولها محور حماية البنية التحتية من التلف وتوفير التكلفة لإعادة الشئ لأصله حيث يتضمن تقديم المركز فرص التدريب والتأهيل لطلاب السنوات النهائية بكليات الهندسة والآداب وليعمل المركز على رصد وتحليل المشكلات التى تواجه المرافق مع إيجاد الحلول والمقترحات لها من خلال أحدث الأجهزة والأساليب العلمية الحديثة ، أما المحور الثانى فهو يختص بالإدارة العامة للمعلومات والتحول الرقمى ويهدف إلى تحقيق التكامل بين المحافظة والجامعة لبناء غرف تحكم مركزية لتخزين البيانات وتأمينها ، مع العمل على تحديث البوابة الإلكترونية للمحافظة و توثيق المحتوى الخاص بها ، علاوة على تقديم الدعم الفنى اللازم لميكنة الديوان العام والوحدات المحلية التابعة له مع فتح مجالات جديدة فى مجال التدريب وتحديث عدد من الحقائب التدريبة التى تتناسب مع تأهيل العاملين لمواكبة هذا التطور.

وكشف مدير مركز شبكات المعلومات بأن المحور الثالث من البروتوكول يختص بالأعمال الإنشائية والفنية والإستثمارية والإستعانة بخبرات الجامعة وكوادرها فى كافة أعمال التطوير التى تقوم بها المحافظة الآن على مستوى جميع المراكز والمدن.

كما أصدر اللواء أشرف عطية محافظ أسوان قراراً بإنشاء الإدارة العامة لنظم المعلومات والتحول الرقمى بالمحافظة ، مؤكداً بأن ذلك يأتى فى إطار تحقيق رؤية الدولة 2030 فيما يخص التنمية المستدامة والتحول الرقمى وتوفير آفاق جديدة للخدمات الجماهيرية وميكنة العمل داخل جميع الدواوين والوحدات المحلية والمديريات الخدمية بالمحافظة.

وأوضح اللواء أشرف عطية بأن الإدارة الجديدة تشمل إدارات البنية التحتية ، والإحصاء والنشر الإلكترونى، بجانب إدارة المعلومات وتطوير النظم حيث سيتم دمج كافة الإدارات الخدمية والتى لها نفس طبيعة العمل داخل الديوان العام والوحدات المحلية والعاملين بها داخل هيكل الإدارة الجديدة وفروعها بالوحدات ، مع إستثناء الإدارات أو الوحدات التى لها لائحة داخلية تنظم العمل بها أو لها طبيعة عمل خاصة.

كما أشار محافظ أسوان إلى أنه بالتنسيق مع وزارة الإتصالات سوف يتم إختبارات وفرز الترشيحات للعاملين بالإدارة الجديدة من الديوان العام والوحدات المحلية والمديريات الخدمية نقلاً أو ندباً ، لافتاً بأن ذلك يتوازى مع الجهود المبذولة للتوسع فى تنفيذ مشروع التحول الرقمى حيث تم زيادة عدد المراكز التكنولوجية بالمحافظة من 5 إلى 10 مراكز تكنولوجية تعمل على تفعيل نظام الشباك الواحد مما يساهم فى سرعة الأداء وتحسين مستوى جودة الخدمات ، بجانب زيادة الثقة والشفافية فى المعاملات من خلال فصل متلقى الخدمة عن منفذها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة