خالد صلاح

الأعلى للجامعات: الجمع بين التعليم الإلكترونى والمباشر العام المقبل

الإثنين، 29 يونيو 2020 03:09 م
الأعلى للجامعات: الجمع بين التعليم الإلكترونى والمباشر العام المقبل لجنة التعليم بالبرلمان
كتب عبد اللطيف صبح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استعرض الدكتور محمد لُطيِف، أمين عام المجلس الأعلى للجامعات، خطة وزارة التعليم العالى الخاصة بالعام الجامعى 2020/2021، مؤكدا أنه سيتم تقسيم الطلاب بالجامعات المصرية إلى مجموعات صغيرة لمنع التزاحم وتحقيق التباعد الاجتماعى، وأنه سيكون كل عضو من أعضاء هيئة التدريس مسئول عن عدد من المجموعات، على أن يتم تطبيق النظام "الهجين" والذى يجمع بين تنفيذ التعليم المباشر والتعليم عن بعد "الإلكترونى" معا بنسبة 60% مباشر إلى 40% إلكترونى بالكليات العملية، و50% تعليم مباشر إلى 50% تعليم عن بعد للكليات النظرية، مشيرا إلى أن هذا النظام سيكون نظاما دائما وليس إجراء مؤقت بسبب فيروس كورونا.

وأضاف لطيف، أنه سيتم مراعاة كافة الإجراءات الاحترازية مع بداية العام الدراسة الجديد للجامعات، وأن ارتداء الكمامات سيطون إلزاميا للطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس، مؤكدا أن نسبة الحضور بالجامعات مع العام الدراسى الجديد ستكون يومين لطلاب الكليات النظرية و3 أيام لطلاب الكليات العلمية على أن يتم مواصلة الأيام الباقية من خلال التعليم عن بعد إلكترونيا مع عقد الأنشطة والحلقات النقاشية إلكترونيا ويدير كل عضو هيئة تدريس عدة مجموعات.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، اليوم الإثنين، برئاسة الدكتورة ماجدة بكرى، وكيل اللجنة، وبحضور الدكتور محمد لطيف، أمين عام المجلس الأعلى للجامعات، وذلك لمناقشة خطة وزارة التعليم العالى الخاصة بامتحانات نهاية العام الجامعي 2019/2020 وخطتها الدراسية للعام الجامعي 2020/2021.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة