خالد صلاح

الرب حامينى لحد دلوقتى.. وزير الخارجية الروسى ينفى إصابته بفيروس كورونا

الإثنين، 29 يونيو 2020 11:57 ص
الرب حامينى لحد دلوقتى.. وزير الخارجية الروسى ينفى إصابته بفيروس كورونا لافروف
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نفى سيرجى لافروف، وزير الخارجية الروسى تعرضه للإصابة بفيروس كورونا الجديد "كوفيد 19"، مؤكدا أنه يخضع لاختبار الكشف عن الفيروس والفحص عدة مرات خلال الأسبوع، وفقا لما نشرته شبكة RT الروسية.

ورد وزير الخارجية الروسى، على سؤال خلال حوار صحفى، عما إذا كان أصيب بالفيروس، قائلا: "الرب حامينى حتى الآن"، مؤكدا أن موظفى الخارجية الروسية يتقيدون بكافة الإرشادات الصادرة عن الجهات الصحية الروسية، بما فيها التوصية الخاصة بالعمل من المنازل، موضحا أنه شخصيا لا يلتزم بهذا النوع من العمل.

وقال لافروف: "يتعين على أن أتابع سير العمل فى الوزارة من خلال الحضور الشخصى.. أشتغل فى مكتبى مثل الآخرين"، مشيرا إلى أنه "تحت المراقبة" أيضا، مضيفا "لا أجتمع مع عدد كبير من الناس، ونخضع بانتظام للفحوص عدة مرات أسبوعيا، ولدينا كل معدات الحماية الشخصية لزوار الوزارة، غير أن عددهم تقلص فى الفترة الأخيرة، حيث نحاول حل معظم المسائل عبر الهاتف".

وكان عدد من كبار المسؤولين الروس، بينهم رئيس الحكومة ميخائيل ميشوستين وبعض وزرائه، والناطق باسم الكرملين دميترى بيسكوف، إضافة إلى عدد من أعضاء البرلمان الروسى، أعلنوا عن إصابتهم بفيروس كورونا، الذى تعافوا منه فى وقت لاحق.

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرجى لافروف، كشف اليوم الاثنين، أن نحو 40 موظفا فى الخارجية الروسية أصيبوا بفيروس كورونا المستجد وأسفرت الإصابة عن وفاة شخص واحد فقط، ونقلت وكالة أنباء سبوتنيك الروسية عن لافروف قوله "نحو أربعين شخصا أصيبوا بفيروس كورونا المستجد معظمهم كانت إصاباتهم خفيفة، وتوفى شخص واحد".

وأضاف وزير الخارجية الروسى "حوالى نصف الموظفين بدأوا العمل عن بعد ونواصل العمل هكذا حاليا"، مؤكدا أن الوزارة تتبع بدقة جميع توصيات إدارة الصحة فى موسكو.

يذكر أن روسيا أعلنت، اليوم الاثنين، عن تسجيل 6719 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو أدنى معدل للإصابات اليومية منذ 29 أبريل، مما يرفع إجمالى الحالات فى البلاد إلى 641156.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة