خالد صلاح

شيرى وهيدى تناقشان مجاملة الآخرين فى "راجل و2 ستات".. شيرى: السيدات يقدرن الآخرين أكثر من الرجال.. هيدى: كنت بركب عجل مع أولاد الجيران فى صغرى.. سامح حسين: يجب ألا يكون هناك سوء نية أثناء التعامل مع الناس

الإثنين، 29 يونيو 2020 06:26 م
شيرى وهيدى تناقشان مجاملة الآخرين فى "راجل و2 ستات".. شيرى: السيدات يقدرن الآخرين أكثر من الرجال.. هيدى: كنت بركب عجل مع أولاد الجيران فى صغرى.. سامح حسين: يجب ألا يكون هناك سوء نية أثناء التعامل مع الناس راجل و2 ستات
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

قالت الإعلامية شيرىهان أبو الحسن، إن الشخص لابد أن يكون راضيا عن نفسه أثناء تعامله مع الآخرين ، وأنه ينتظر رد فعل الآخرين على كل خير يفعله مع الآخرين، وأضافت، خلال برنامج راجل و2 ستات، المذاع على قناة One، أن محكمة كندية حكمت على شخص بالحبس 30 يوما، بسبب أنه أقدم على حرق مليون دولار كندى أي ما يقرب من 750 ألف دولار أمريكى، لأن زوجته طلبت الطلاق منه ورفعت قضية لتقسيم ثروته عليها.

 

وتابعت الإعلامية شيرى: كل شخص له حقوق وأحلام وعلى الآخرين احترامها ، مستطردة: الطبيعة البشرية لما تفعل خير تنتظر رد فعل الآخرين حول الخير، موضحة أن السيدات هم من يقدرون الآخرين أكثر من الرجال.

 

وقالت الفنانة هيدى، إن التعامل بلطف مع الآخرين بشكل مستمر يجعل البعض يرى أن هذا التعامل ضعف وغباء وقلة حيلة، موضحة أن الإنسان لا ينبغى أنه "ييجى على نفسه" عدة مرات خلال تعامله مع الآخرين.

 

وأضافت الفنانة هيدى، خلال برنامج راجل و2 ستات، المذاع على قناة One، : الشخص إذا جاء على نفسه مرة لن يأتي مرة ثانية، ولابد للآخرين أن يراعوا الخير الذى يفعله الشخص معهم.

 

وتابعت هيدى: عندما كنت صغيرة كنت ألعب في الشارع مع أولاد الجيران، وكان هناك بنات وأولاد في سنى، وكنا نركب العجل.

 

وقال الفنان سامح حسين، إن الشخص يجب ألا يكون لديه سوء نية خلال تعامله مع الآخرين، ولابد أن يعاملهم وفقا لأخلاقه فقط، متابعا: لا ينبغي أن أكون قطر أفرم الآخرين لأنهم لا يقدرون الخير الذى أفعله معهم.

 

وأضاف الفنان سامح حسين، ببرنامج راجل و2 ستات، المذاع على قناة One، أن على الشخص أن يعود نفسه على أن يفعل الخير مع الجميع، ولا ينتظر رد فعلهم على الخير، متابعا: هناك أشخاص لا يمكن أن نقلو لهم "لا" على أي شيء، مثل الأب والأم والأبناء .

 

ولفت الفنان سامح حسين، إلى أن هناك فارق بين الخنوع والضعف، وفارق بين الكلام في التعامل مع الآخرين.

وقال الفنان سامح حسين، إنه كان كثير اللعب بالكرة في الشارع خلال صغره، متابعا: عندما كنت صغيرا كنت ألعب كرة كثيرا، وكانت حياتنا كلها في لعب الكرة.

وأضاف الفنان سامح حسين : عمرى ما سفرت وأنا صغير، وكانت الفسحة بالنسبة لى هي الذهاب إلى القناطر الخيرية وحديثة الحيوان والحديقة الدولية.

 

وتابع الفنان سامح حسين: أول مرة أسافر ذهبت إلى المغرب وكان أول بحر أراه هو المحيط.

 

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة