خالد صلاح

معاون وزيرة البيئة يكشف الطرق الآمنة للتخلص من المخلفات الطبية

الأربعاء، 03 يونيو 2020 02:22 م
معاون وزيرة البيئة يكشف الطرق الآمنة للتخلص من المخلفات الطبية كمامات
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال محمد معتمد معاون وزيرة البيئة، إن هناك طرقا متبعة من قبل المستشفيات للتخلص من المخلفات الطبية سواء الكمامات أو غيرها من المسلتزمات الطبية التي تم استخدامها، موضحا أن هذه الطرق يتم تنفيذها من خلال أعلى درجات الحرص لمنع انتشار العدوى بفيروس كورونا.

 

وأضاف معاون وزيرة البيئة، في تصريحات لبرنامج هذا الصباح، المذاع على قناة إكسترا نيوز، أن طرق التخلص من المخلفات الطبية تزداد أهميتها في المنشآت الفندقية والتجارية والمحلات التي تشهد تجمع للمواطنين، حيث ينبغي التخلص بطريقة آمنة من الكمامات لأنها قد تكون ناقلة للعدوى حال تم إلقائها في الشوارع، وقد يعاد استخدامها مرة أخرى.

 

ولفت معاون وزيرة البيئة، إلى أنه تم الاتفاق مع المنشآت الفندقية والتجارية على ضرورة أن يكون التخلص من المخلفات الطبية في حقائق مستقلة تمام عن الحقائب الخاصة بالمخلفات الأخرى بجانب ضرورة تعقيمها لمنع انتشار عدوى كورونا.

وفى وقت سابق عرضت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزير البيئة، خلال اجتماع الحكومة اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تقريراً حول الأسلوب الآمن لجمع مهمات الوقاية الشخصية للتخلص منها، خلال مرحلة التصدي لفيروس كورونا المستجد.

 

وأوضحت الوزيرة أن الإجراءات التي كانت تتخذها الوزارة قبل صدور قرار مجلس الوزراء بفرض ارتداء "الكمامة" في الأماكن العامة، ووسائل النقل الجماعي، كانت تتمثل في "التوعية"، سواء بكيفية التعامل الآمن مع مهمات الوقاية الشخصية قبل إلقائها مع القمامة المنزلية، بالتنسيق مع وزارتي الصحة والدولة للإعلام، إلى جانب كيفية التخلص الآمن من النفايات الطبية من خلال تنفيذ حملات للمرور على المستشفيات، فضلاً عن تكثيف حملات التوعية من خلال السوشيال ميديا، للتوعية بكيفية التخلص الآمن من مهمات الوقاية الشخصية.

 

ولفتت الوزيرة إلى أن الأسلوب الآمن للتعامل مع "الجوانتي والكمامة" بالمنازل، يبدأ بغسل الجوانتي والكمامة بالماء والصابون من 40 إلى 60 ثانية قبل التخلص منهم، ثم تقطيع الجوانتي والكمامة لمنع إعادة الاستخدام، وأخيراً وضع الجوانتيات والكمامات بعد تقطيعها في كيس ويتم ايداعه مع المخلفات المنزلية، وحذرت الوزيرة من خطورة عدم التخلص الآمن من الكمامات والذي قد يؤدي إلى آثار صحية خطيرة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة