خالد صلاح

بالدموع.. زوجة جورج فلويد فى خطاب مؤثر: ماذا ستفعل ابنتى حين تحتاج أباها

الخميس، 04 يونيو 2020 12:03 م
بالدموع.. زوجة جورج فلويد فى خطاب مؤثر: ماذا ستفعل ابنتى حين تحتاج أباها زوجة جورج فلويد
كتبت مريم بدر الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالبت روكسى واشنطن زوجة جورج فلويد، الأمريكي من أصل إفريقى الذى تسببت وفاته خلال احتجاز شرطة مينيابوليس له الأسبوع الماضي فى احتجاجات عمت جميع أنحاء البلاد، بالعدالة، مشددة على أنه كان رجلا صالحا، وذلك خلال مؤتمر صحفى لها حضرته مع أبنتها "جيانا".

 

وألقت روكسى خطابا مؤثرا بالدموع، حيث قالت: "جييانا كان لديها أب واليوم فقدته، لم يعد موجودا لن يراها تكبر، لن يرافقها في صعابها، ماذا ستفعل حين تحتاجه.. لن يراها تتخرج لن يراها تكبر، لن يعود بعد اليوم إلى عائلته فى المساء، هذا ما حرمونا منه".

زوجة
زوجة

 

وتابعت قائلة: "لقد أحبها كثيرا، أنا هنا من أجل طفلتى، أنا هنا من أجل جورج لأننى أريد العدالة له، وأريد العدالة له لأنه كان جيدا، بغض النظر عما يعتقده أي شخص وأيا تكن الإشاعات التى سيقت بحقه، وفقا لموقع "سكاى نيوز".

1-1349348

وانضم إلى روكسي واشنطن محامو الأسرة وصديق العائلة المقرب ستيفن جاكسون، لاعب كرة السلة السابق الذي قال: "لماذا علينا أن نرى ألمها؟ أنا هنا من أجل تحقيق العدالة لأخي ... وعلى نحو ما سوف نحصل عليها".

وأتى ذلك، بعد أن أعلن الطبيب الشرعي الرسمي المسؤول عن تشريح جثة فلويد أن الأخير قضى "قتلا"، بعدما أصيب بـ"سكتة قلبية" جراء "الضغط على عنقه" من قبل عناصر الشرطة، مضيفاً أنه وقد كان تحت تأثير مخدّر أفيونى قوى.

كما أضاف في بيان أمس أنّ فلويد "أصيب بسكتة قلبية-رئوية"، بسبب تثبيته أرضاً من قبل رجال الشرطة الذين ألقوا بثقلهم عليهم، مشيراً إلى أنّه كان حين فارق الحياة تحت تأثير مسكّن فنتانيل، وهو من الأفيونيات القوية.

يشار إلى أن التقرير الشرعي النهائى كُشف، بعدما أعلن محامي عائلة جورج فلويد أنّ فريق أطباء شرعيين كلّفتهم العائلة بتشريح جثّة الراحل خلص إلى أنّ وفاته لم تنجم عن مشاكل في القلب بل توفي اختناقاً جراء تعرّضه إلى "ضغط قوي ومطوّل".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة