خالد صلاح

مطلق يقيم دعوى إسقاط حضانة أم أطفاله ويدعى تعرضهم للعنف

الخميس، 04 يونيو 2020 10:18 ص
مطلق يقيم دعوى إسقاط حضانة أم أطفاله ويدعى تعرضهم للعنف خلافات زوجيه_ارشيفية
كتبت أسماء شلبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أقام مطلق دعوى إسقاط حضانة ضد أم أولاده، أمام محكمة الأسرة بإمبابة، ادعى فيها تعرضهم للعنف والإساءة على يديها ووالداتها، ورفضها تمكينه من رؤيتهم، وتحريضهم على كراهيته، وذلك بعد بث السموم فى رأسهم مستغلة صغر سنهم.

وأكد "ع.ن.أ" البالغ 40 عاما لمحكمة الأسرة: "زوجتى السابقة غير أمينة على حضانة أطفالى، تتركهم لساعات طويلة داخل المنزل بمفردهم، ولا تهتم بمتابعة دراستهم، وتملأ رأسهم بأفكار سلبية ضد عائلتى".

وأضاف الأب فى دعواه: "زوجتى تسببت فى تدمير حياتى الزوجية فهى لا تعرف معنى المسئولية، كل ما يشغل تفكيرها السيطرة على حياتى والسطو على أموالى، رفضت الانفصال بالمعروف ولاحقتنى بالاتهامات الأخلاقية رغم منحى لها كل حقوقها، واستغلت ذلك لحرمانى من أطفالى، رغم تحملى الإنفاق عليها من مالى الخاص منذ الطلاق، وطوال 3 سنوات فترة مكوث الأطفال برفقتها تقاضت منى عشرات الآلاف مقابل السماح لى برؤيتهم".

ويكمل: "تزوجت من سيدة أخرى بعد زواجها هى الأخرى، ومنذ تلك اللحظة وأصبحت مطارد منها بدعاوى الحبس، مستغلة انتقال الحضانة لوالدتها، بحكم قضائى، لتضغط على".

وللزوج وفقا للقانون إقامة جنحة امتناع عن تنفيذ حكم "الرؤية"، كما أنه له إقامة دعوى تعويض عن الامتناع عن تنفيذ حكم "الرؤية"، وتتم الرؤية بالنوادي الرياضية أو الاجتماعية ومراكز الشباب والحدائق العامة، وتكون فى مكان قريب من مسكن الحاضنة خلال أيام العطلات الرسمية، كما اشترط القانون أن ألا تقل مدة الرؤية عن 3 ساعات أسبوعيا.

ونصت المادة 20 مستبدلة بالقانون رقم 100 لسنة 1985 المستبدلة بالقانون رقم 4 لسنه 2005، يثبت الحق في الحضانة للأم ثم للمحارم من النساء مقدما فيه من يدلى بالأم على من يدلى بالأب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة