خالد صلاح

تطوير روبوت مستوحى من "الصرصار" بحجم صغير وسرعة عالية .. صور

الجمعة، 05 يونيو 2020 01:00 م
تطوير روبوت مستوحى من "الصرصار" بحجم صغير وسرعة عالية .. صور روبوت الصرصار
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يعمل فريق هارفارد على مشروع لبناء الروبوتات الصغيرة والمستوحاة من بيولوجيا الحشرات، وفي أحدث تقدم في مشروع أطلق عليه اسم (HAMR)، يقول الباحثون إنهم تمكنوا من تقليص ابتكارهم المستوحى من الصرصار إلى حجم بنس واحد، مما يجعله واحدة من أصغر وأسرع برامج الروبوت الصغيرة على الإطلاق.
 
ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، فإنه على الرغم من حجمه الذى يبلغ 2.25 سم، إلا أن الروبوت، الذي يُسمى HAMR-JR، لا يزال بإمكانه أداء معظم الروبوت ذات الحجم الأكبر.
 
روبوت الصرصار 1
روبوت الصرصار 
 
وتشمل هذه المميزات الحركة بسرعات تصل إلى حوالي 14 مرة من طول الجسم في الثانية، الروبوت ليس فقط من أصغر الروبوتات من نوعه ولكن أيضًا من بين الأسرع.
 
كما يوضح الباحثون كيف يمكن للروبوت الصغير، الذي يزن 0.3 جرامًا فقط، أن يقفز وحتى يدور ببراعة أثناء حمل حمولات ثقيلة نسبيًا.

 

روبوت الصرصار رئيسية
روبوت الصرصاربحجم بنس
 
قال كاوشيك جايارام، الباحث في جامعة هارفارد: "معظم الروبوتات بهذا الحجم بسيطة للغاية ولا تُظهر سوى الحركة الأساسية"، مضيفا "لقد أظهرنا أنك لست مضطرًا للتنازل عن البراعة أو التحكم في الحجم."
 
وقرر الباحثون بناء روبوت HAMR-JR لاختبار عملية التصنيع الخاصة به لمعرفة ما إذا كان قادرًا على بناء الروبوتات على مستويات مختلفة.

روبوت الصرصار
روبوت الصرصار 2
 
كما طور الباحثون نموذجًا يأخذ في الاعتبار سرعات الجري وقوى القدم والحمولة، ثم صاغ نهجًا للتصميم بناءً على تلك المعلمات، وبغض النظر عن الحجم، لم يكن الفريق مطالبًا بإجراء أي تغييرات على أساليبه السابقة قبل تقليصه.
 
وقال جايارام في بيان "الجزء الرائع في هذا التمرين هو أننا لم نضطر إلى تغيير أي شيء يتعلق بمميزات التصميم السابق"، مضيفا "لقد أثبتنا أن هذه العملية يمكن تطبيقها بشكل أساسي على أي جهاز بأحجام متنوعة."
وتشمل هذه المميزات الحركة بسرعات تصل إلى حوالي 14 مرة من طول الجسم في الثانية، الروبوت ليس فقط من أصغر الروبوتات من نوعه ولكن أيضًا من بين الأسرع.
 
كما يوضح الباحثون كيف يمكن للروبوت الصغير، الذي يزن 0.3 جرامًا فقط، أن يقفز وحتى يدور ببراعة أثناء حمل حمولات ثقيلة نسبيًا.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة