خالد صلاح

أمين الأمم المتحدة: نتحمل مسئولية تصاعد العنف ضد المرأة خلال أزمة كورونا

الإثنين، 08 يونيو 2020 11:43 ص
أمين الأمم المتحدة: نتحمل مسئولية تصاعد العنف ضد المرأة خلال أزمة كورونا أنطونيو جوتيريس
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ندد أنطونيو جوتيريس، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، بتصاعد أعمال العنف ضد المرأة خلال فترة تفشي فيروس كورونا المستجد في العالم وطالب الحكومات والمجتمعات باتخاذ الاجراءات اللازمة لحل هذه الأزمة، حيث غرد أنطونيو على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، اليوم الاثنين، قائلا: " يتصاعد العنف ضد النساء والفتيات خلال أزمة COVID19، نتحمل جميعًا مسؤولية اتخاذ إجراءات ضد جائحة الظل هذا".

3
الامين العام لمنظمة الامم المتحدة على تويتر

 

وكان قد حذر أنطونيو جوتيريس، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، من خطورة التهاون بفيروس كورونا المستجد واعتقاد البعض أنهم بأمان عن التعرض للإصابة، قائلا: " في المعركة ضد COVID19 ، لا يوجد أحد آمن حتى يصبح الجميع بأمان. يجب أن يكون التشخيص والعلاج واللقاحات في متناول الجميع - بمن فيهم اللاجئون والمهاجرون والنازحون".

 

وعلى جانب آخر، أكد أنطونيو جوتيريس، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أن هناك 20 مليون طفل يفقدون لقاحاتهم وتطعيمهم بسبب تأثيرات تفشي فيروس كورونا، وغرد جوتيريس عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، قائلا: "20 مليون طفل يفقدون بعض لقاحاتهم الآن بسبب COVID19، يتم إيقاف حملات التحصين، ويمكن أن تتسع الفجوات في توصيل اللقاحات العالمية بشكل أكبر. يجب أن نجد طرقًا آمنة لمواصلة تقديم التطعيمات ، حتى أثناء الوباء".

 

وأكد أنطونيو جوتيريس، أن انتشار فيروس كورونا المستجد تسبب في معاناة انسانية واقتصادية كبيرة حول العالم، قائلا: "يتسبب COVID19 في معاناة إنسانية هائلة ومصاعب اقتصادية حول العالم. نحن بحاجة إلى وحدة وتضامن أقوى بكثير إذا أردنا أن نتغلب على هذا الوباء العالمي معا وأن نبني مستقبلا أكثر أمنا واستقرارا".

 

وطالب أنطونيو جوتيريس، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، بزيادة العمل في خدمات الصحة النفسية لاستيعاب الزيادة الهائلة من المعاناة النفسية لدى سكان العالم الناتجة عن أثار وباء كورونا، وكتب عبر حسابه الرسمي بـ"تويتر"، قائلا: "حتى عندما تتم السيطرة على COVID19، سيستمر الحزن والقلق والاكتئاب في التأثير على الناس والمجتمعات. يجب أن نستثمر في خدمات الصحة النفسية الموسعة لدعم الزيادة الهائلة في المعاناة النفسية التي يسببها هذا المرض.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة