خالد صلاح

محافظ مطروح يناقش الإعداد للمهرجان الدولى الخامس للتمور المصرية بسيوة

الأربعاء، 01 يوليه 2020 04:13 م
محافظ مطروح يناقش الإعداد للمهرجان الدولى الخامس للتمور المصرية بسيوة جانب من اللقاء
مطروح حسن مشالى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

إلتقى اللواء خالد شعيب محافظ مطروح بالشيخ عمر راجح والشيخ فتحى الكيلانى  ممثلين عن أهالى سيوة لمناقشة الإعداد للمهرجان الدولى الخامس للتمور المصرية بسيوة، حيث جارى التنسيق مع جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والتواصل مع الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام الجائزة ومسئولى الشركة المنظمة للاعداد الجيد للمهرجان القادم .

كما تم مناقشة عدد من الموضوعات الخاصة بأهالى سيوة ومنها تبرع أحد المواطنين لإنشاء مدرسة بقرثية الجارى بمنطقة المراقى غرب سيوة لخدمة ابناء القرية.

وفى العام الماضى فتتح اللواء مجدى الغرابلي محافظ مطروح، مهرجان نخيل سيوة 2019، بحضور الدكتور نعيم مصيلحى رئيس مركز بحوث الصحراء،  ومشايخ سيوة وأعضاء اللجنة العلمية والمشاركين والعارضين.

رحب الشيخ عمر راجح ممثل أهالي سيوة، بضيوف الواحة ،مؤكدا أن النخيل من موروثات سيوة و على أهمية عائده الاقتصادى لمزارعى وأهالي الواحة وفرحتهم بالمهرجان، خاصة مع قرار محافظ مطروح بإقامة ورعايته للمهرجان، المقرر إقامته سنويا.

وأكد المهندس حسين السنينى منسق عام المهرجان، على أن قرار إقامة مهرجان سيوة يأتى من شعور  محافظ مطروح، بقيمة وأهمية مزارعي سيوة ،والوقوف بجانبهم ودعمهم، مع تعاون الجميع بإخلاص، لإقامة المهرجان في أقل وقت، و تكريم المتميزين من مزارعى الواحة مع قدرة أهالي سيوة، على إقامة مثل هذا المهرجان لدعم ثروتهم القومية لصالح أبناء سيوة.

وأوضح الدكتور عبد الله زغلول مدير اللجنة العلمية لتقييم جوائز مهرجان  نخيل سيوة،  مشاركة أعضاء من المتخصصين علميا ومن المجتمع المدنى وذوى الخبرة، مع عرض جهود اللجنة واختيار الأعمال المشاركة والفائزة وفق الضوابط والاشتراطات.

كما تم عرض توصيات اللجنة، ومن بينها تشكيل لجنة من الباحثين والمهندسين الزراعيين لإرشاد المزارعين، وتوفير ماكينة لفرم المخلفات الزراعية، واستمرارية عمل معمل المكافحة الحيوية للميكروجراما، ودعم المزارع فى مكافحة سوسة النخيل، وضرورة الإسراع لتشغيل مصنع تمور سيوة، لتحقيق التنافسية،والحفاظ على التمور  وتنميتها والحفاظ عليها.

وفي كلمته، أكد الدكتور نعيم مصيلحى رئيس مركز بحوث الصحراء،  على أهمية الصحراء الغربية بما تتمتع به من منخفضات  كانت سيوة عروس تلك المنخفضات، مع الإشادة لاختيار وإقامة  محافظ مطروح ليوم النخيل السيوى تقديرا  لأهميته الاقتصادية  والقدرة على إقامة عيد النخيل بما يتزامن مع أعياد السياحة بسيوة وانتصارات اكتوبر، مع الإشادة بجهود التنمية بانحاء مطروح وسيوة خاصة التنمية الزراعية واهتمام القيادة السياسية بها

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة