خالد صلاح

مرضى كورونا بدون أعراض ينشرون الفيروس فى غرفهم.. دراسة تكشف

الجمعة، 10 يوليه 2020 12:00 ص
مرضى كورونا بدون أعراض ينشرون الفيروس فى غرفهم.. دراسة تكشف مرضى كورونا
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

كشفت دراسة بحثية جديدة أن المرضى الذين لا يعانون من أعراض الإصابة بفيروس كورونا يمكنهم نشر الفيروس داخل الغرفة التي يتواجدون فيها، ومن المحتمل أن يعرض هذا التلوث عمال الرعاية الصحية للخطر، وهو ما يتطلب ضرورة التنظيف الدقيق للحد من العدوى وفقا لما ذكره موقع healthline.

ووفقا للدراسة التي أجراها الباحثين بمستشفى غرب الصين في جامعة سيتشوان فان مرضى فيروس كورونا الذين لا تظهر عليهم أي أعراض يمكن أن يلوثوا محيطهم، ومن المحتمل أن ينشروا المرض إلى العاملين في مجال الرعاية الصحية.

في حين كان من المعروف سابقًا التي تساهم في نقل العدوى مثل الملابس والأثاث إلا أنه لم يتم دراسة ما إذا كان الأشخاص المصابون بـ COVID-19 يمكنهم تلويث غرفهم.

ووفقا لـ Zhiyong Zong دكتوراه بقسم مكافحة العدوى بمستشفى غرب الصين في جامعة سيتشوان أن المريض في غرفة ضغط سلبي يمكن أن يجلب في بعض الأحيان إحساسًا زائفًا بالأمان، وتم تصميم غرف الضغط السلبي للمساعدة في منع الكائن الحي المسبب للمرض من الهروب من غرفة المريض، ومع ذلك، تشير نتائج دراسة فريقه إلى أن تنظيف هذه المناطق بعناية مهم أيضًا في حماية طاقم المستشفى.

حيث أخذ زونغ وفريقه عينات من محيط المرضى وكذلك الهواء في ست غرف ضغط سلبي، وتواجد بهذه الغرف الغرف 13 مريضاً من مصابى كورونا، بما في ذلك مريضان بدون أعراض.

اختبر الباحثون مجموعة متنوعة من الأسطح في غرف المرضى، بما في ذلك السرير والفراش ، والأحواض والمراحيض ، وطاولات السرير ، ومفاتيح الإضاءة ، ومقابض الأبواب ، ودواسات قدم المرحاض ، والأرضيات ، وأحزمة المعدات ، ومنافذ عادم الهواء تم اختبار هواء الغرفة أيضًا.

تم اختبار العينات عن طريق التفاعل العكسي لسلسلة النسخ البلمرة (RT-PCR). يمكن أن تكتشف طريقة الاختبار هذه وجود المواد الوراثية المرتبطة بالفيروس، ومن بين 112 عينة سطحية تم أخذها ، وجد 44 عينه  إيجابية لفيروس كورونا بالإضافة إلى ذلك ، فإن غرف المرضى الذين لا تظهر عليهم الأعراض ملوثة بشكل كبير.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة