خالد صلاح

صور.. ضحية التعذيب بالبحيرة يتحدث لأول مرة لـ"اليوم السابع" بعد سحله وتقييده عاريا بعمود كهرباء: الأهالى ربطونى كما ولدتنى أمى بسبب خلاف منذ 4 سنوات.. اللى اتعمل فيا من تعذيب وإهانة ميعملهوش حد

السبت، 11 يوليه 2020 12:00 ص
صور.. ضحية التعذيب بالبحيرة يتحدث لأول مرة لـ"اليوم السابع" بعد سحله وتقييده عاريا بعمود كهرباء: الأهالى ربطونى كما ولدتنى أمى بسبب خلاف منذ 4 سنوات.. اللى اتعمل فيا من تعذيب وإهانة ميعملهوش حد ضحية التعذيب بالبحيرة
البحيرة ناصر جودة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"اللى اتعمل فيا من تعذيب وإهانة ميعملهوش الكفار فى زمانهم.. وعمرى ما هسيب حقى لآخر يوم فى عمرى" بهذه  الكلمات الموجعة يمكن لخص محمود سعد خليل مأساته. هذا الشاب العشرينى الذى لاقى أبشع أنواع التعذيب على يد عدد من أهالى قرية محمد رفعت التابعة لمركز حوش عيسى ، وصلت إلى أن يتم تجريده من ملابسه كاملة ويتم سحله وتقيده بأحد أعمدة  الكهرباء عاريا تماما كما ولدته أمه.

 

ضحية التعذيب (3)

وقال محمود سعد ضحية التعذيب بالبحيرة أنه فوجئ بقيام  صاحب مزرعة العنب الذى يعمل بها بقرية الحسين التابعة لمركز الدلنجات بتقييده بمساعدة أخرين وربطه بسيارته النصف  نقل لمسافة 15 كيلو إلى قرية محمد رفعت بحوش عيسى بزعم إتهامه بسرقة كمية من العنب .

وتابع " تم سحلى على الأسفلت مثل الماشية لدرجة أنى فقدت الوعى اكتر من مرة وكنت بين الحياة والموت حتى وصلت لقرية محمد رفعت فقام صاحب المزرعة مع الأهالى بخلع ملابسى تماما وربطى فى عمود كهرباء  زى الذبيحه وضربى .

وأوضح محمود سعد أنه بعد عمليات تعذيبه المختلفه تم اكراهه على التوقيع على4 ايصالات أمانه لتهديده ومنعه من ابلاغ الشرطة بهذه الجريمة ،مضيفا أنه تم القاءه على جانب الطريق بأطراف  القرية بعد عمليات التعذيب وأن انقاذه كان  على يد سائق سيارة شاهده بالصدفه ويتم إبلاغ الشرطة.

ضحية التعذيب (2)

وطالب ضحية الجريمة البشعة  بمحاكمة عاجله لهؤلاء الجناة  وتوقيع اقصى العقوبه عليهم   حتى لا تتكرر  مثل هذه  الجرائم.

وعن سبب قيام الاهالى بالانتقام منه بهذه الصورة البشعة أكد ضحية  التعذيب بالبحيرة أن الامر متعلق بخلاف  قديم  منذ عام 4 سنوات  مع بعض الأهالى بعد تقدمه لخطبة فتاة من قرية  محمد رفعت  ولم يكن له اى علاقه بوجود سرقة مزرعة على الإطلاق.

قائلاً "أنا اتبهدلت واتهانت وده غل منهم، وانا قدام النيابة اعترفت اعتراف تفصيلى باللى حصل معايا، واتقبض على 8 منهم، وانا مش عاوز اكتر من حقى بس".

ضحية التعذيب (4)

وكانت قد شهدت قرية محمد رفعت التابعة لمركز حوش عيسى بالبحيرة، واقعة غريبة حيث تجرد عدد من الأهالي من الرحمة والإنسانية وقاموا بتعذيب عامل زراعى وتقيده بعامود كهرباء عاريا تماما وسط القرية وذلك تأديبا له لاتهامهم له بسرقة إحدى مزارع العنب.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة لعمليات التعذيب البشعة للشاب الذى يبلغ من العمر 28 عاما ويعمل عاملا باليومية، وتضمنت مقاطع الفيديو قيام المتورطين فى الواقعة بتجريد المجنى عليه من ملابسه ليصبح عاريا تماما ليتم تقييده من يده وقدمه وتعليقه اعلي عامود كهرباء وسط صرخاته وتوسلاته للمطالبة بإنقاذه ومنع تعذيبه .

وتلقى  اللواء مجدى القمرى مدير أمن البحيرة  إخطارا  بالواقعة من اللواء محمد شرباش مدير المباحث الجنائية.

ضحية التعذيب (5)

وبالفحص تبين قيام عدد من اهالى قرية محمد رفعت التابعة لمركز حوش عيسى بتعذيب "محمود سعد خليل " 28سنة    -عامل زراعى- مقيم بالقرية وتجريده من ملابسه تماما وتوثيقه على احد اعمدة الكهرباء واستخدام أسلحة بيضاء فى عمليات تعذيبه وارهابه واكراهه على التوقيع إيصالات أمانه.

وكشفت تحريات مباحث قسم شرطة حوش عيسى برئاسة المقدم اسلام  دياب والمقدم هانى صبحى مفتش  المباحث   والنقيب  محمود الفولى  معاون المباحث قيام المتهمين فى الواقعة بعمليات التعذيب  لاتهامهم المجنى عليه  بسرقة كميات من العنب بداخل مزرعة بقرية الحسين التابعة لمركز الدلنجات يملكها  "س .ع .ع" احد اهالى قرية المجنى عليه.

وقامت الاجهزة الامنية بالبحيرة بضبط 8 من المتهمين المتورطين وتمت احالتهم الى النيابه العامة لمباشرة التحقيق وكشف ملابسات هذه  الواقعة الشنيعة والمتورطين فيها.

ضحية التعذيب (7)

وتم تحرير المحضر رقم 9922 لسنة 2020   جنح مركز حوش عيسى.

فيما قررت نيابة حوش عيسى بالبحيرة  برئاسة المستشار  مصطفى حسين الشرقاوى  وباشراف المستشار محمد حلمى شلبى  المحامى العام لنيابة  وسط  دمنهور  بحبس  المتهمين  فى الواقعة  15 يوم  على ذمة التحقيق لاتهامهم  بتعذيب شاب وتجريده من ملابسه وربطه بعامود كهرباء وسط القرية  لاتهامه بسرقة احدى مزارع العنب.

من جانبه اكد  علاء المحقن  محامى المجنى عليه  ان هذه الواقعة تمثل جريمة ضد الإنسانية بإمتياز  ولا يمكن تبريرها تحت اى ظروف.

مضيفا ان المجنى عليه عامل بسيط يقيم بمركز ابو حمص ويعمل داخل مزرعة بقرية الحسين التابعة لمركز الدلنجات .

و ان صاحب المزرعة الذى يعمل بها المجنى عليه اتهمه بسرقة كميات من العنب  وبيعها لحسابه وقام بتقيده بسيارته وسحله لعدة كيلومترات  حتى وصل الى قرية محمد رفعت التى يقيم بها الجناة.

ضحية التعذيب (6)

وأوضح محامى المجنى عليه انه بمجرد وصول المجنى عليه قرية محمد رفعت بحوش عيسى  حتى تم استقباله  من قبل بعض الاهالى بحفلة تعذيب رهيبه تضمنت تعليقه اعلى عمود كهرباء مجردا من ملابسه تماما وهتك عرضه  وتصويره بشكل  استعراضى بحجة تأديبه على اتهامه بالسرقة كما تم اكراه على التوقيع على إيصالات أمانه بشكل غير قانونى  للانتقام منه.

وقال محامى المجنى عليه ان مصر دولة قانون وان المتهم برىء حتى تثبت ادانته وانه لا يمكن القبول باقتصاص المواطنين لحقوقهم بانفسهم بهذه الوحشية تحت أى زعم.

لافتا الى انتقال  الاجهزة الامنية بشكل  فورى الى مكان الواقعة والقبض على عدد من المتورطين فى هذه الجريمه واحالتهم الى النيابة العامة وصدور أمر  ضبط واحضار لعدد  اخر  من المشاركين  بعد هروبهم عقب تصاعد الاحداث ونقلها عبر وسائل الاعلام المختلفة.

ضحية التعذيب (1)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة