خالد صلاح

مخرج "ساعة شيطان": مين دينا مراجيح.. أنا معرفهاش!‏

السبت، 11 يوليه 2020 10:33 م
مخرج "ساعة شيطان": مين دينا مراجيح.. أنا معرفهاش!‏ دينا مراجيح
كتب باسم فؤاد ‏

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نفى إبرام نشأت مخرج فيلم "ساعة شيطان" ما تم تداوله خلال الأيام الماضية حول ‏التعاقد مع فتاة "التيك توك" دينا مراجيح، للمشاركة بالتمثيل فى فيلمه "ساعة ‏شيطان"، بعد أن ظهرت مراجيح ممسكة بسيناريو العمل وتم تداول الصورة بشكل ‏كبير بين رواد السوشيال ميديا ما أثار حفيظة عدد من الفنانين ومواهب أكاديميات ‏الفنون. ‏
 
وأوضح إبرام نشأت فى تصريح لـ"اليوم السابع" أنه لا يعرف دينا مراجيح قبل هذه ‏الأزمة لبعده عن السوشيال ميديا، ولم يخترها للمشاركة فى الفيلم ولم تصور أى ‏مشهد من الأحداث، كل ما حدث أن "ريجيسير" رشحها لتجسيد دور مكتوب فى ‏العمل لبائعة مناديل بتقول كلمتين فقط دون أن أعرف أنها دينا مراجيح.‏
 
واستكمل إبرام نشأت أن فى يوم كنا نصور فى المقطم أحد مشاهد ساعة شيطان ‏وأحضر الريجيسير معه دينا مراجيح كى أراها ثم أتخذ قرارًا بالموافقة عليها أو ‏رفضها وقبل أى قرار لى، أمسكت بالسيناريو والتقطت صورة تداولها عدد كبير من ‏رواد السوشيال ميديا على أنها أحد أبطال العمل على عكس الحقيقة.‏
 
كان  الدكتور أشرف زكى نقيب المهن التمثيلية، ورئيس أكاديمية الفنون، قد حذر ‏المخرج إبرام نشأت من الاستعانة بفتاة التيك توك دينا مراجيح ‏فى فيلمه الجديد، ‏مشيرًا فى تصريحاته لـ "اليوم السابع" إلى أن نقابة المهن التمثيلية تدرس عدم ‏التعامل مع المخرج، وكذلك الفنانين ‏المنتمين لنقابة المهن التمثيلية، يرفضون ‏الأعمال التى تشارك فيها مثل دينا مراجيح
‎ ‎
وأكد الدكتور أشرف زكى أنه سيخاطب جميع شركات الإنتاج بعدم التعامل مع ‏فتيات التيك توك مثل دينا مراجيح ومن على شاكلتها، ‏حتى لا يفقد الفن هويته، ‏موضحًا أن نقابة المهن التمثيلية ستتخذ خلال اليومين المقبلين إجراءات مشددة ‏لمواجهة هؤلاء.‏
‎ ‎
وكان صناع مسلسل "ليه لأ" بطولة أمينة خليل، قد واجهوا هجوما كبيرا‎ ‎بعد ظهور ‏‏"دينا مراجيح وجو" فى مشهد من ‏المسلسل، ‏بدعوى منحهما فرصة للظهور فى أعمال ‏فنية فى مقابل طابور من ‏الموهوبين والدارسين والنقابيين لا يجدون مشهدا ‏يجسدونه ‏أمام الكاميرات .‏
‎ ‎
عرفت دينا مراجيح بكلمة "جود لاك يا جو" ، لتصبح هذه الجملة أكثر ‏رواجا، لـ ‏‏"مراجيح" عبر مواقع التواصل الاجتماعى، ويتابعها  ‏الآلاف بهدف ‏مشاهدة ‏فيديوهاتها الساخرة، التى تتكلم فيها بشكل شعبى وتلقائى ومثير ‏للسخرية فى أعين ‏متابعيها.‏
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة