خالد صلاح

بعد استئناف فتح المتاحف أمام الزوار.. كيف يتم التأمين عليها؟

الأحد، 12 يوليه 2020 09:00 م
بعد استئناف فتح المتاحف أمام الزوار.. كيف يتم التأمين عليها؟ متحف اثار فرعونية
كتب – حسام الشقويرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يلعب التأمين دوراً هاماً فى الحفاظ على تلك المتاحف الأثرية ، ضد المخاطر التى يمكن أن تتعرض لها كالسرقة أوالحريق أو ما شابه ذلك ، كما يقوم التأمين أيضاً بالحفاظ على القطع الأثرية التى قد تتعرض لمخاطر عديدة ، خاصة أثناء نقلها ليتم عرضها فى معارض أو محافل دولية بالخارج، وبحسب ما اعلنه الاتحاد الدولى للتأمين البحرى IUMI عن كيفية تأمين الأعمال الفنية والقطع الأثرية أثناء نقلها ليتم عرضها خارج مكان تواجدها الدائم ، فإن تغطية الأعمال الفنية تندرج تحت تغطيات البحرى/ بضائع وذلك لأن الخطر الذى يتعرض له الأثر أو العمل الفنى يكون متعلقاً أكثر بمراحل النقل المختلفة (برى – جوى – بحرى ) لهذا الأثر ، وعند تقدير القيمة التأمينية للأثر أو العمل الفنى يتعين أن يؤخذ فى الاعتبار عوامل كثيرة منها الحقبة التاريخية التى يمثلها الأثر أو العمل الفنى ، والمادة المصنوع منها الأثر أو العمل الفنى ، والحالة المادية للأثر أو العمل الفنى ، والشخصية أو الحدث الذى يمثلها الأثر أو العمل الفنى ، ويتم تحديد القيم التأمينية للقطع الأثرية والأعمال الفنية على أساس الـ Agreed Value.·

ويتم عادة تغطية الأعمال الفنية أو الآثار From Nail To Nail، بمعنى أن التغطية التأمينية تصبح سارية المفعول من وقت تحرك الأثر من موضعه الأصلى فى بلد المنشأ ، وتستمر خلال المراحل المختلفة من تغليف وشحن وتفريغ ونقل وعرض فى الدولة المستضيفة وحتى يرجع مرة اخرى الى نفس الموضع الذى الذى أُخذ منه ، ويتم عمل ما يسمى بـ Conditional Report وهو عبارة عن تقرير مفصل يتضمن وصف دقيق لحالة الأثر أو العمل الفنى ، قبل البدء بعملية التغليف بالإضافة الى صور له من جميع الجوانب ويتم ذلك من خلال لجنة متخصصة ، هى التى تقوم بإعداد التقرير ويقوم جميع أعضاء اللجنة ( التى تتكون من أعضاء من كلا من الجهة المالكة للأثر – شركة التغليف – شركة التأمين – الجهة المنظمة – الشرطة ) بالتوقيع على هذا التقرير، وتقوم إحدى الشركات المتخصصة بعملية التغليف والتعبئة، وكذا النقل وهذه الشركات معروفة عالمياً.

·وعند عرض الأثر أو العمل الفنى فى معرض أو متحف ، يجب مراعاة أن يكون هذا المعرض مؤمن عليه ضد كافة الاخطار ، وغالباً ما تطلب شركات التأمين واعادة التأمين ما يسمى بـ Facility Report والذى يوضح كافة وسائل الامن والامان الموجودة بالمكان التى يتم به العرض ، وفى حالة وقوع أى حادث للعمل الفنى المغطى تأمينياً وينتج عن ذلك مطالبة بتعويض ، فإن شركة التأمين تقوم بالتعويض عن تكلفة الإصلاح أو إعادة الترميم للعمل الفنى أو الأثر ، وتكلفة الإنخفاض فى قيمة الأثر أو العمل الفنى نتيجة للحادث الذى تعرض له العمل الفنى.

ومن جانبه أوضح عبد الخالق عمر خبير التامين ان التأمين الحالى على القطع الأثرية فى مصر يقتصر على المعارض الخارجية، الأمر الذى تشترطه الدولة المضيفة لتأمين القطع وتتحمله الشركات المنظمة ، كما يوجد كثير من المعوقات التى تحول دون عمل تغطيات تامينية للمتاحف أو الأماكن الاثرية ، وعلى رأسها عدم توافر شروط التأمين المتفق عليها بوثائق التأمين، والتى يشترطها معيدوا التأمين لإتمام مثل هذه التغطيات ، خاصة فيما يتعلق بوسائل التأمين ضد الحريق الذى يتطلب معايير خاصة، ويرجع ثانى هذه المعوقات إلى صعوبة التقييم المادى للقطع الأثرية الموجودة بالمتاحف أو الأماكن الأثرية، الذى يؤدى فى النهاية إلى حدوث خلاف بين شركات التأمين والجهات المختصة بالإشراف على هذه الأماكن ، وثالث هذه المعوقات هو عدم قدرة الشركات على تعويض تلك الآثار عند تعرضها للسرقة، وذلك نتيجة ارتفاع قيمتها، الامر الذى يتطلب عقد اتفاقيات خاصة لتلك الوثائق مع شركات إعادة تأمين مصنفة دوليا لسهولة صرف التعويضات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة