خالد صلاح

سعد الهلالى: أهل الاستخفاف يستخدمون الدين للمتاجرة مثل من قال لبيك يا سوريا

الأحد، 12 يوليه 2020 07:09 م
سعد الهلالى: أهل الاستخفاف يستخدمون الدين للمتاجرة مثل من قال لبيك يا سوريا الدكتور سعد الدين الهلالى
كتب رامى محيى الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور سعد الدين الهلالى: هناك من لم يكن لديه أى انتماء مثل من قال لبيك يا سوريا، على الرغم أنه لم يحاول أن يحل مشكلات البلد من مرور وصرف وغيره وهؤلاء هم أهل الاستخفاف.

وأضاف الهلالى، خلال تقديمه لبرنامج كن أنت المذاع على القناة الأولى بالتليفزيون المصرى، الفارق بين أهل الاستخفاف وأهل الرشد هو أن أهل الرشد بحثوا عن مشكلات المواطنين وقاموا بحلها، مشيرا إلى أنه كان يحجم عن برامج ماسبيرو بسبب بعد المسافة بين منزله وماسبيرو، وأنه كان يستغرق وقتا طويلا للوصول إلى مبنى التليفزيون، ولكن بعد حل مشكلات المرور والطرق أصبح الأمر يسيرا، وأن له أخا يعيش في خارج البلاد لا يصدق أنه يذهب إلى مبنى التليفزيون في 40 دقيقة، وأنه قال له أن يسأل أصدقاءه الموجودين في مصر.

وتابع الهلالى، أهل الاستخفاف يستخدمون الدين للمتاجرة به ولا يبحثون عن حقوق المواطنين ويتحدثون باسم الله سبحانه وتعالى، أما أهل الرشد فيبحثون عن حقوق المواطنين بحق الله.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة