خالد صلاح

مدحت عبد الهادى "قلب الأسد" يحتفل بعيد ميلاده الـ46

الأحد، 12 يوليه 2020 03:10 م
مدحت عبد الهادى "قلب الأسد" يحتفل بعيد ميلاده الـ46 مدحت عبد الهادى
كتب عمرو جاب الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحتفل مدحت عبد الهادى، مدافع الزمالك الأسبق، اليوم الأحد، بعيد ميلاده الـ 46، حيث إنه من مواليد 12 يوليو عام 1974، ويُعد واحدًا من نجوم خط الدفاع فى القلعة البيضاء بصفة خاصة والكرة المصرية بصفة عامة، وشهدت مسيرة مدحت عبد الهادى لعبه للقلعة البيضاء، بداية من موسم 1994 واستمر حتى موسم 2000، قبل أن يخوض تجربة احترافية فى صفوف كوجالى التركى لمدة موسم واحد، وهو 2000 – 2001، ثم عاد مرة أخرى لصفوف القلعة البيضاء ويستمر هذه المرة من 2002 حتى 2006، قبل أن يرحل مرة ثانية موسم 2006-2007 لصفوف بتروجت؛ حيث اعتزل بعد موسمين.

على مدار مسيرته الكروية لعب مدحت عبد الهادى 117 مباراة للأندية الثلاثة بواقع 93 مباراة لنادى الزمالك، أحرز خلالها 11 هدفًا وصنع 3 أهداف، و23 مباراة لفرى كوجالى التركى، ومباراة لبتروجت، وحصل على 12 إنذارًا وطرد مرتين من بينهم طرد مباشر مرة واحدة، فيما شملت مسيرته الدولية فى خوض 39 مباراة مع منتخب مصر، أحرز خلالهم هدفًا وطرد مرة واحدة.

وبدأ انضمامه للمنتخب فى عام 1995 مع محسن صالح، من خلال مباراة أمام أى سى روما الإيطالى أقيمت فى مصر، ثم تواصل المشوار وحقق ذهبية دورة الألعاب الأفريقية فى زيمبابوى، وبطولة أمم أفريقيا 1998 مع الراحل محمود الجوهرى، ولعب بصفوف المنتخب حتى عام 2004.

وعن سر لقب قلب الأسد، فقد جاء من جانب جماهير الزمالك، وسببه أن عبد الهادى فى أوقات كثيرة كان يتحامل على نفسه ويشارك رغم الإصابة، وهو ما كانت تُقدره الجماهير، وكان أشهر تلك المواقف فى مباراة الترجى التونسى بمرحلة دور المجموعات لبطولة دورى أبطال أفريقيا عام 2002 التى حصدالزمالك لقبها، وشارك رغم إصابة قوية فى الكتف على مسئوليته.

وكان مدحت عبد الهادى يرتدى القميص رقم 2 بالزمالك حتى قبل انتقاله لصفوف كوجالى سبور التركى بنهاية القرن الماضى فى نوفمبر 1999، ولكن رحلته لم تستمر طويلاً، وتزامنت عودة مدحت عبد الهادى من تجربته الاحتراف فى تركيا بتعاقد الزمالك مع التوأم حسام وإبراهيم حسن، حيث يقول: "عندما عودت كان إبراهيم حسن يرتدى رقم 2 وعلى طول بيلبسه وهو زميلى الجديد بالفريق وفى المنتخب فتركت له رقم 2"، متابعًا: "فكرت أعمل حاجة جديدة فقعدت مع محمد عبد المنصف وعبد الواحد السيد ومكنوش بيلبسوا رقم 1 وأخدته".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة