خالد صلاح

كاريكاتير صحيفة سعودية.. التدهور الاقتصادي وانهيار البورصة يهددان أمريكا

الثلاثاء، 14 يوليه 2020 12:00 ص
كاريكاتير صحيفة سعودية.. التدهور الاقتصادي وانهيار البورصة يهددان أمريكا كاريكاتير
كتب كامل كامل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نشرت صحيفة الشرق الأوسط  كاريكاتيرا يشير إلى أن تدهور الاقتصادي وانهيار البورصة يهددان الولايات المتحدة الأمريكية، إذ يقول المحلل الاقتصادي الأمريكي نواه سميث إن تراجع الولايات المتحدة بدأ بأشياء صغيرة اعتاد عليها الناس فلم يتوقفوا عندها. فقد مر الأمريكيون على مواقع البناء الخالية من العمال ولم يفكروا لماذا لا يعمل العمال في الموقع. وبعد ذلك يتساءلون لماذا يستغرق بناء الطرق أو المباني وقتا طويلا للانتهاء منه، كما اعتاد الأمريكيون تجنب الذهاب إلى المستشفيات لتلقي العلاج بسبب الفواتير الباهظة وغير المتوقعة من جانب هذه المستشفيات .

 

ويضيف سميث أن الأمريكيين يدفعون 6 % عمولة للوسيط العقاري عند شراء مسكن، ولا يعرفون أن الأستراليين يدفعون 2%. ويتذمر الأمريكيون من الضرائب المرتفعة وقيمة وثائق التأمين الصحي العالية والطرق المليئة بالحفر، لكنهم نادرا ما يتخيلون كيف ستكون الحياة لو كانوا يعيشون في ظل نظام يعمل بطريقة أفضل.

 

وعندما يتحدث الكتاب عن التراجع الأمريكي، فإنهم عادة يتحدثون على أساس القوة الدولية ، مثل صعود الصين وتراجع السيطرة السياسية والأخلاقية للولايات المتحدة في العالم. وهذه الأمور بالنسبة لأغلب الأمريكيين تعتبر أشياء بعيدة ومجردة وليس لها تأثير على حياتهم اليومية. لكن تدهور فاعلية المؤسسات الأمريكية سيفرض على الأمريكيين أعباء متزايدة. وإذا أدى هذا التدهور في نهاية المطاف إلى فقدان عام لثقة المستثمرين في الولايات المتحدة فالخسائر من الممكن أن تكون أكثر ضخامة.

 

ويرى نواه سميث الحاصل على الدكتوراه في علم الاقتصاد من جامعة ميشجان في تحليل نشرته وكالة بلومبرج للأنباء أن الثمن الأوضح والأسرع للتدهور الأمريكي جاء الآن في صورة التعامل الكارثي للمؤسسات الأمريكية مع جائحة فيروس كورونا المستجد. فقد كانت إخفاقات القيادة منتشرة وكارثية على كل المستويات، بدءا من الرئيس الأمريكي وحتى حكومات الولايات وإدارات المدن مرورا بمركز مكافحة الأمراض وإدارة الغذاء والعقاقير الأمريكية. وكانت النتيجة زيادة كبيرة في أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في ولايات مثل أريزونا وتكساس وفلوريدا، في حين مازالت الولايات التي ضربها الفيروس في البداية تكافح لتجاوز الجائحة.

 

كاريكاتير الشرق الأوسط
كاريكاتير الشرق الأوسط

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة