خالد صلاح

الصحة العالمية: اضطهاد ضحايا كورونا يجعل التحكم فى انتشار الفيروس "أمر صعب"

الأربعاء، 15 يوليه 2020 07:51 م
الصحة العالمية: اضطهاد ضحايا كورونا يجعل التحكم فى انتشار الفيروس "أمر صعب" كورونا ـ أرشيفية
كتب محمد سعودي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
حذرت منظمة الصحة العالمية بمصر مجددا من التنمر من ضحايا فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد 19"، مؤكدة أن ذلك يجعل التحكم في تفشي الفيروس التاجي أمرا صعبا، كما حذرت وزارة الصحة أيضا من التنمر من ضحايا فيروس كورونا المستجد، حيث كتبت عبر تويتر :"بعض المصابين بفيروس كورونا بيتعرضوا للاضطهاد والوصم، وده بيفرض عليهم العزلة الإجتماعية وبيأثر على حالتهم النفسية ... ادعم مصاب فيروس كورونا علشان يتعافى بسرعة".
 
كما قالت منظمة الصحة العالمية بمصر عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" مساء اليوم :"الوصم الاجتماعي هو الربط السلبي بين شخص أو مجموعة من الأشخاص بمرض معين. في فترة انتشار وباء زي كوفيد-19 بيتعرض بعض المصابين وذويهم إلى الاضطهاد ويفرض عليهم العزلة الاجتماعية ويتم تهميشهم مما يجعل التحكم في انتشار الوباء أمر صعب. متربطش الفيروس بمكان أو شخص أو عرق".
 

وخلال اجتماع مجلس الوزراء الذى عقد، الأربعاء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، قدمت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عرضاَ حول آخر المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا.

وفى مستهل العرض أعربت وزيرة الصحة، عن شكر وعرفان جميع العاملين بالقطاع الصحى، لرئيس الوزراء على ما قدمه من شكر وتقدير واحترام لجهود جميع أفراد الأطقم الطبية المشاركين فى علاج المرضى والمصابين بفيروس كورونا على مستوى الجمهورية، وذلك أثناء زيارته بالأمس لمستشفى أسوان التخصصى التى تم تحويلها إلى مستشفى عزل، مشيرة إلى أن هذه الزيارة تُعد أول زيارة لرئيس وزراء على مستوى العالم لمستشفى عزل.

واستعرضت الوزيرة، الموقف الإجمالى لحالات الإصابات والوفيات، والحالات التى تم خروجها من المستشفيات، وكذا الموقف العالمى لحالات الإصابة والتعافى والوفيات، فضلاً عما يتعلق بالإجراءات الاحترازية المتخذة على مستوى العالم، مشيرة فى هذا الصدد إلى أهمية اختيار نوع الإجراء الاحترازي وتوقيت تطبيقه لضمان تأثير الإجراء على الإصابات، منوهة إلى الاستعدادات الخاصة بمجابهة الموجة الثانية المحتملة لفيروس كورونا المستجد.

وتطرقت الوزيرة إلى نسب الشفاء حسب وجود مرض أو أكثر من الأمراض المزمنة للمرضى المصابين بفيروس كورونا، مشيرة إلى أن هناك زيادة مطردة فى نسبة الشفاء فى الحالات التى لا تعانى من وجود أمراض مزمنة مصاحبة للإصابة بفيروس كورونا، مقارنة بالحالات التى تعانى من امراض مزمنة، مضيفة أن التاريخ المرضى للأمراض غير السارية يؤثر بشكل كبير فى نسب الشفاء لمرضى الكورونا وعلى رأسها (ضغط الدم المرتفع - سكر الدم - أمراض القلب - أمراض صدرية).


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة