خالد صلاح

الرقابة الإدارية تضبط مديرة التعليم الخاص بالعبور لاتهامها بتلقى رشوة من مدرسة دولية

الخميس، 16 يوليه 2020 06:53 م
الرقابة الإدارية تضبط مديرة التعليم الخاص بالعبور لاتهامها بتلقى رشوة من مدرسة دولية المضبوطات
كتب محمد أبو ضيف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ألقت هيئة الرقابة الإدارية القبض على كل من مديرة التعليم الخاص بإدارة العبور التعليمية التابعة لمديرية التربية والتعليم بمحافظة القليوبية، ومسئول الأمن بذات الإدارة ومدير عام بأمن وزارة التربية والتعليم، وآخران هم كل من محاسب إحدى المدارس الخاصة الدولية بمدينة العبور، وصاحبة مكتب خاص تعمل في مجال تخليص الإجراءات، وذلك لطلب المتهمين من الأول حتى الثالث لمبلغ 1.4 مليون جنيه على سبيل الرشوة، وحصولهم على حوالي 700 الف جنيه من إجمالي قيمة مبلغ الرشوة المتفق عليه مع المتهم الرابع وبوساطة المتهمة الخامسة مقابل قيامهم بنهو إجراءات زياده كثافة الطلاب بفصول القسم البريطاني بالمدرسة وتعديل بعض التقارير الصادرة عنها بالمخالفة للوائح المنظمة، وكذلك معاونتهم في الحصول على ترخيص إنشاء فصل للقسم الأمريكي، وبعرض المتهمين علي النيابة العامة المختصة قررت حبسهم جميعاً علي ذمه التحقيقات.
 
ومن ناحية أخرى وفى إطار قيام الهيئة بمتابعة انتظام سير العمل وضبط المخالفات واوجه القصور التي تؤثر على تقديم الخدمات للمواطنين، وكذلك متابعة الأسواق وأماكن بيع وتخزين الادوية والمستلزمات الطبية وذلك بالتنسيق مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظات،
 
وفى ضوء المعلومات الواردة باستخدام إحدى الشركات الخاصة للأدوية لمخازن غير مرخصة كائنة في حي شرق اسيوط بمحافظة أسيوط، للاتجار في الأدوية وبيعها بالسوق السوداء، وقد اسفر تفتيشه عن ضبط ٣٥ ألف امبول تخدير عمليات جراحية للقلب والفشل الكبدي ومن بينهم ١٤٤٠٠ امبول خاص بوزارة الصحة وغير مصرح بتداوله خارجها وعدد ١١٠٠ امبول منتهي الصلاحية، وبلغت اجمالي القيمة السوقية للمضبوطات بأكثر من مليوني جنيه، وقد تم التحفظ على جميع المضبوطات بمخازن مديرية الصحة بأسيوط وجاري استكمال الاجراءات القانونية تمهيدا للعرض على النيابة العامة المختصة.
 
 
 
كما تم المرور علي مدينة السنطة بمحافظة الغربية لتفقد الخدمات المقدمة للمواطنين، حيث تبين عدم انتظام سير العمل بالمركز التكنولوجي للمدينة وتعامل المواطنين مباشرة مع الإدارات التنفيذية دون تطبيق نظام الشباك الواحد لفصل مقدم الخدمة عن متلقيها، بالإضافة الى وجود أوجه قصور في عمل وحدة المتغيرات المكانية بعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال ٤٢٠ مخالفة بنائية جديدة تم ارتكابها، وعدم البت في ٤٤٤١ طلب تصالح على مخالفات تبلغ قيمة رسومها المحصلة بحوالي ١,١ مليون جنيه تقريبا، كما تم تحرير ٣٦ محضر مخالفة تموينية بلغت قيمتها بحوالي ١,٧مليون جنيه و٨ محاضر لصيدليات قامت ببيع ادوية مهربة وادوية تامين صحي غير مصرح بتداولها.
 
الرقابة الإدارية يقظة
الرقابة الإدارية يقظة

الرقابة الإدارية
الرقابة الإدارية

المضبوطات 2
المضبوطات

بعض المضبوطات
بعض المضبوطات

جزء من المضبوطات
جزء من المضبوطات

مضبوطات
مضبوطات

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة