خالد صلاح

فتاة بحرينية تحمل الماجستير وتبيع ألعابا تثير الجدل.. وسلطات المملكة ترد

الأحد، 19 يوليه 2020 09:00 م
فتاة بحرينية تحمل الماجستير وتبيع ألعابا تثير الجدل.. وسلطات المملكة ترد مجلس الشورى البحرينى - أرشيفة
كتبت: إسراء أحمد فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تداول رواد التواصل الاجتماعى فى البحرين مقطع فيديو لفتاة بحرينية تحمل الماجستير وتبيع الألعاب، وبحسب صحيفة أخبارالخليج البحرينية فإنه ردا على ما تم تداوله في بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول فيديو لبحرينية تحمل الماجستير وتبيع الألعاب مع زوجها للحصول على مصدر رزق بعد خسارتها لوظيفتها، وقالت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمملكة إنها تعمل فى شركة خاصة ومؤمّن عليها.

وبحسب الوزارة البحرينية فان الفتاة معرضة للتسريح وتم تسليمها إخطارا بذلك، ولم يتم إقالتها فعلياً، وبادرت الوزارة بالاتصال بالشركة التي تعمل لديها، حيث اتضح أنها وحسب العقد المبرم معها بأن عقدها السنوي ينتهي في نهاية يوليو 2020، وقد عرضت الشركة عليها تغيير وظيفتها الحالية الى وظيفة أخرى إلا أنها رفضت.

وقالت الوزارة: "تم التواصل مع الشركة التي تعمل بها المواطنة والاتفاق معها على إبقاء المواطنة في وظيفتها الحالية دون تغيير في حال رغبتها في الاستمرار في العمل، وتجديد العقد معها، ولكن المواطنة رفضت ذلك لرغبتها في الحصول على وظيفة في القطاع الحكومي".

وفي هذا السياق، تؤكد وزارة العمل والتنمية الاجتماعية أهمية أن يراعى أصحاب حسابات التواصل الاجتماعي توخي الحذر في المواد الإعلامية التي يتم طرحها من خلال صفحاتهم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة