خالد صلاح

"الكوارنتين خسرنا كتير".. كيف أثرت شهور البقاء بالمنزل على عقلك وجسدك.. قلة نشاطك البدنى تؤدى لضمور عضلاتك.. آثار نفسية طويلة المدى منها اضطراب الصدمة والاكتئاب.. والشعور بالوحدة قاتل مثل تدخين 15 سيجارة باليوم

الخميس، 02 يوليه 2020 09:00 م
"الكوارنتين خسرنا كتير".. كيف أثرت شهور البقاء بالمنزل على عقلك وجسدك.. قلة نشاطك البدنى تؤدى لضمور عضلاتك.. آثار نفسية طويلة المدى منها اضطراب الصدمة والاكتئاب.. والشعور بالوحدة قاتل مثل تدخين 15 سيجارة باليوم تأثير العزل على عقلك وجسدك
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ألقت شهور البقاء في المنزل والعزل بظلالها على صحتنا الجسدية والنفسية، وقد تستمر آثارها طويلاً علينا، فمن المحتمل أن تكون في حالة من الشعور بالحزن أو الاكتئاب بعد فترة من انقطاع التواصل مع البشر، حيث يعيش الإنسان على التواصل الاجتماعي والتفاعل مع الآخرين، في السطور التالية نتعرف على أبرز تأثيرات شهور البقاء في المنزل على الصحة الجسدية والنفسية.

كيف أثرت شهور البقاء في المنزل على عقلك وجسدك
 

0_GettyImages-1211588943

الوحدة بسبب فقدان التواصل الاجتماعي
 

بحسب موقع "إنسايدر" كشفت دراسة حديثة أن الشعور بالوحدة له نفس التأثير الذي يمكن أن يحدثه التدخين على معدلات الوفيات، فهو يعادل تدخين 15 سيجارة في اليوم، ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين لديهم علاقات اجتماعية أضعف يزيد احتمال وفاتهم بنسبة 50 ٪ مقارنة بأولئك الذين لديهم علاقات اجتماعية أكثر قوة.وهذا هو السبب في أن حرمانك من الروابط الاجتماعية، حتى مؤقتًا، لا يشعرك بالارتياح.

و قالت جوليان هولت-لونستاد، أستاذة علم النفس وعلم الأعصاب في جامعة بريجهام يونج "إذا فكرنا في الشعور بالوحدة مثل الجوع والعطش، فإن هذه الحالة غير السارة هي التي تحفزنا على البحث عن الروابط الاجتماعية تمامًا مثل الجوع يحفزنا على البحث عن الطعام ."

Annotation 2020-07-01 160703

تعطيل روتينك الطبيعي أثر على مزاجك العام
 

قال سيمون ريجو، كبير علماء النفس في نظام مونتيفيوري الصحي وأستاذ مشارك في الطب النفسي والعلوم السلوكية في كلية ألبرت أينشتاين للطب في نيويورك "عدم الذهاب إلى العمل أو المدرسة أو صالة الألعاب الرياضية يعني عدم وجود معززات التواصل الاجتماعي" وهذا قد تسبب في الإجهاد".

وأضاف "اختفاء تلك الأشياء التي ترفع عادة مزاجنا - مثل التواصل مع الآخرين، والشعور بأننا قضينا يومًا منتجًا جيدًا، والخروج والتمارين الرياضية، والحركة -لها تأثير سلبي على مزاج الناس."

5e4d44152687fc4fe85c5b97

 

الشعور بالملل المتكرر يمكن أن يكون تجربة مؤلمة جديدة
 

إذا كنت معتادًا، على أن تكون مشغولًا دائماً، فإن الملل من الحجر الصحي يمكن أن يكون أيضًا تجربة جديدة ومستنزفة لعقلك وحالتك النفسية.

وأظهر البحث أن الملل هو حالة بشرية طبيعية، إلا أن تكرار الشعور بالملل يؤدي إلى مزيد من القلق ويجعلك أكثر عرضة للاكتئاب.

ووجد مؤلفو الدراسة، أن كيفية التفاعل مع المواقف المملة تُحدث فرقًا كبيرًا في مدى الإحباط الذي تشعر به وأوصي الخبراء بإنشاء روتين يومي، بما في ذلك ربما هوايات جديدة، للمساعدة في قضاء الوقت.

exercise-home

انخفاض النشاط البدني يمكن أن يؤثر على عقلك
 

 

 آثار عدم الحركة الجسدية  يمكن أن تعبث بعقلك أيضًا سواء كنت في غرفة بمفردك لأنك تعرضت للفيروس أو عملت من المنزل، فإن انخفاض النشاط البدني يمكن أن يؤثر على عقلك.

قد يظهر ذلك في الشعور بمشاعر كالحزن ، والتهيج ، والإحباط ، والغضب ، والمشاعر الأخرى.

5e32f58e5bc79c1cf96a9d73

يمكن أن يؤدي قلة نشاطك البدني إلى ضمور عضلاتك
 

تشير دراسة في مجلة علم وظائف الأعضاء التطبيقية إلى أن أسبوعين فقط من عدم النشاط البدني يمكن أن يبدأ في إبطال المكاسب التي تحققت في القلب والكتلة العضلية، وفقًا لتقرير US News & World Report.

وجدت دراسة أخرى أن البالغين الذين يعانون من السمنة المفرطة الذين عملوا لمدة أربعة أشهر ثم أخذوا إجازة شهرًا فقدوا معظم التحسينات على قدرتهم الهوائية وحساسية الأنسولين والكوليسترول.

30923

آثار الحجر الصحي قد تضرك نفسياً على المدى الطويل
 

وفقا لبحث فبراير في مجلة لانسيت شمل 24 دراسة سابقة حول الآثار النفسية للحجر الصحي أثناء تفشي المرض، يمكن أن تؤدي التجربة إلى أعراض الإجهاد واضطراب بعد الصدمة، والاكتئاب ، والارتباك ، والغضب ، والخوف.

قال مؤلفو الدراسة إن الأشخاص الأكثر ضعفا هم أولئك الذين لديهم أو لديهم مشاكل في الصحة العقلية.

تشير الأبحاث الأكثر حداثة إلى أن هذه الآثار السلبية تحدث في ظل الوباء الحالي، حيث قال 55 ٪ من المستطلعين في استطلاع أجرته مجموعة بننسون أن فيروس كورونا قد أثر على صحتهم العقلية والنفسية.وحذر العديد من المتخصصين في الصحة النفسية من أن العزلة ستؤدي إلى أزمة خطيرة في الصحة العقلية، ومعدلات الاكتئاب المتصاعدة، وحتى الانتحار.

مدى تأثرك بفترة العزل أو تقليل التفاعلات الجسدية يتأثر أيضًا بشخصيتك، فإذا كنت شخصاً اجتماعياً ستصبح التجربة شديدة وسلبية عليك مقارنة بما لو كنت شخصاً انطوائياً.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة