خالد صلاح

بالأرقام.. خسائر فادحة للحوثيين فى أسبوع

الخميس، 02 يوليه 2020 06:18 م
بالأرقام.. خسائر فادحة للحوثيين فى أسبوع الجيش اليمنى ـ أرشيفية
إيمان حنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تكبّدت ميليشيات الحوثي خسائر بشرية ومادية كبيرة في جبهة قانية شمالي محافظة البيضاء، وسط اليمن، بنيران الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وغارات لطيران تحالف دعم الشرعية، خلال الفترة من 20 إلى 29 يونيو 2020. 

ووفقًا لما رصده المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، فقد بلغت الخسائر البشرية للميليشيات الحوثية 562 عنصرًا توزّعت بين 241 قتيلاً و300 جريح و21 أسيرًا لدى قوات الجيش.

وخلال الفترة ذاتها، تمكنت قوات الجيش وطيران التحالف من تدمير 35 آلية، منها 9 دبابات و8 عربات مدرعة و18 طقمًا.

ودمّرت مدفعية الجيش الوطني ومقاتلات التحالف 15 ثكنة حوثية ومخزن أسلحة في مواقع متفرّقة شمال غربي محافظة البيضاء، فيما تمكنت قوات الجيش من استعادة كميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة من ضمنها قناصات وأسلحة رشاشة.

وبحسب المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، فإن هذه الإحصائية هي لما تمكن فريقه من توثيقها، ولا تشمل كل الخسائر البشرية والمادية التي تكبّدتها الميليشيات الحوثية في تلك الجبهة، والتي قال إنها "تفوق الحصر".

وكان العقيد الركن تركي المالكي المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، قد قال اليوم الخميس،أن "استهداف المنشآت المدنية خط أحمر ولن نسمح به"، مشيرا إلى أن الجيش اليمني التزم ضبط النفس مدة 45 يوماً لم تلتزم خلالها الميليشيات وفق العربية

وأعلن المالكى انطلاق عملية عسكرية نوعية ضد ميليشيات الحوثي، لمواجهة استمرار الاستهداف المتعمد والممنهج للسعودية، كما أعلن المالكي اعتراض وتدمير ثماني طائرات مسيرة وأربعة صواريخ أطلقت على السعودية مؤخرا، منها صاروخ باليستي إيراني من نوع "قيام" أطلق على الرياض لكن جرى اعتراضه. 

وقال تركي المالكي، في مؤتمر صحفي، إن النظام الإيراني يتعمد إعطاء الميليشيات صواريخ نوعية لتقويض الأمن الإقليمي، معرباً عن رفضه الإملاءات الإيرانية للميليشيات الحوثية، كما اتهم الحرس الثوري الإيراني باستخدام جماعات تهريب دولية لتوريد السلاح للميليشيات.

وأفاد المالكي بأنه تم تسجيل 4276 انتهاكا حوثيا خلال مدة الـ 45 يوما، وأنه تم رصد 118 صاروخا باليستيا أطلقتها الميليشيات الحوثية واعترضتها الدفاعات السعودية.

وعرض التحالف صورا لاعتراض وتدمير طائرات مسيرة حوثية، كما عرض صورا لاستهداف ورش للصواريخ الحوثية في محافظة صنعاء، لافتا إلى أن الميليشيات الحوثية تتعمد وجود ورش تصنيع الصواريخ والألغام في مناطق سكنية، وأن جبل النهدين أحد مراكز تخزين الصواريخ الباليستية من قبل الميليشيات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة