خالد صلاح

مها أبو عوف فى لايف اليوم السابع مع عمرو صحصاح: مش مصدقة إن عام مر على وفاة عزت وحاسة إن مسافر وهيرجع..سنقدم قصة حياته فى عمل فنى ومرضه أوقف عودة فريق الـ 4M ودعم ناس كتير وأنكروا ده ومحمد فؤاد أكثر المخلصين له

الخميس، 02 يوليه 2020 01:42 ص
مها أبو عوف فى لايف اليوم السابع مع عمرو صحصاح: مش مصدقة إن عام مر على وفاة عزت وحاسة إن مسافر وهيرجع..سنقدم قصة حياته فى عمل فنى ومرضه أوقف عودة فريق الـ 4M ودعم ناس كتير وأنكروا ده ومحمد فؤاد أكثر المخلصين له مها أبو عوف فى لايف اليوم السابع مع عمرو صحصاح
كتب شيماء منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حلت الفنانة الكبيرة مها أبو عوف ضيفة عبر لايف "اليوم السابع" مع الكاتب الصحفى عمرو صحصاح رئيس قسم الفن، وذلك لإحياء الذكرى الأولى لرحيل النجم عزت أبو عوف، والتي حلت أمس الأربعاء 1 يوليو.

في البداية قالت الفنانة الكبيرة مها أبو عوف: "لم نصدق أنه قد مر عام على رحيل أخى عزت أبو عوف، وأنا دائما أشعر وكأنه فى سفر وسيعود فى يوم من الأيام، ولكنى عندما أتذكر الواقع المرير ينتابنى الحزن والضيق، فدائما أشعر أنه معنا وبجوارنا، فالله عز وچل يلهمنا الصبر على فراقه".

الفنانة الكبيرة مها أبو عوف والكاتب الصحفى عمرو صحصاح
الفنانة الكبيرة مها أبو عوف والكاتب الصحفى عمرو صحصاح

 

وبسؤال الفنانة مها أبو عوف عما لا يعرفه الجمهور عن عزت أبو عوف، قالت: "عزت أبو عوف لم يكن متغيرا، فشخصيته واحدة سواء فى التصوير أو المنزل أو مع أصدقائه فهو لديه عادات وتقاليد يقوم بها فى أو مكان وجد فيه، بالإضافة لروحه الجميلة التى تطغى على أى مكان".

الفنانة مها أبو عوف تتحدث لـ اليوم السابع مع عمرو صحصاح
الفنانة مها أبو عوف تتحدث لـ اليوم السابع مع عمرو صحصاح

 

وكشفت الفنانة مها أبو عوف عن حقيقة عودة فرقة m 4 التى كان قد أعلن عنها الراحل قبل وفاته بعامين حيث قالت: "نحن بالفعل كنا نستعد لعودة الفرقة مرة أخرى وتحمسنا جميعا لذلك، وبدأنا بروفات لنسترجع الأغانى القديمة، ولكن مرض عزت أبو عوف أوقف تحقيق ذلك الحلم، بالرغم من معافرة عزت أبو عوف فعلى الرغم من مرضه الشديد كان مجرد ما يصعد على المسرح ينسى ذلك المرض ويصبح وكأنه شاب صغير، فعزت كانت روحه جميلة ومتفاهم وطيب، ولكن كان يشبه المثل الذى يقول (اتقى شر الحليم إذا غضب)، فأهم شيء بالنسبة له ألا تجرحه أو يشعر بأنه مستغل وعند شعوره بذلك كان يظهر ملامح برج الأسد".

عمرو صحصاح ومها أبو عوف
عمرو صحصاح ومها أبو عوف

 

وعن سؤالها عن الفنانين الذين قدمهم عزت أبو عوف على الساحة الفنية وعلى رأسهم محمد فؤاد، هل ظلوا على الوفاء والعهد لما فعله اتجاههم، قالت: "عزت قدم الكثير للساحة الفنية والقليل منهم من أنكر جميله، ولكن محمد فؤاد كان دائما يتحدث عن عزت أبو عوف وعن مساعدته له، فعزت تبنى فؤاد فى أول مشواره، وفؤاد كان يراه قامة كبيرة جدا، أما من أنكروا معروفين هم فى الأصل لا يعترفوا بمساعدة أحد أهم، وهذا الأمر لم يزعجه يوما ما فهو كان متسامح جدا".

 

وعن أهم المواقف التى كانت تجمعها بالراحل عزت أبو عوف، قالت الفنانة مها أبو عوف: "طفولتنا مليئة بالمواقف الطريفة والمغامرات، فعزت كان يعاملنى أنا وإخوتى وكأننا أولاد ولسنا بنات، وعلى الأخص أنا وأختى منى لأننا كنا الأقرب سنا، فكان يلعب معنا ٍحرب الأساتك وحرب الجزر وشقيقتى تعرضت لجراحات كثيرة في رأسها بسبب هزاره الدائم معنا، أما أثناء فرقة m 4 فأتذكر أن هناك مواقف كثيرة منها أننا كدنا أن تفوتنا الطائرة أكثر من مرة وقد حدثت فعلا فى إحدى المرات ، كما كان هناك مواقف لا أستطيع أن أبوح عنها".

 

وبسؤالها عن إمكانية عودة فرقة الـ 4M، بعد رحيل عزت أبو عوف، قالت الفنانة مها أبو عوف: "من المستحيل أن نعيدها بعد رحيله فلا يوجد شىء يمكن فعله بعد عزت، ولكننا نستعد لعمل سيرة ذاتية عنه وعن حياته ، فحياة عزت أبو عوف مليئة بالكثير من الأحداث فهو بالفعل ثروة تحتاج على الأقل 120 حلقة لعرضها ، وتلك الفكرة قائمة لأننا أيقنا أن عزت من الشخصيات القليلة التى لابد أن تؤرخ، وقد بدأ ابنى شريف بالفعل فى الكتابة لتقديم قصة حياته".

 

وعن القصة التى تداولها الكثير حول وجود عفريت فى الڤيلا التى كانوا يسكنونها في حى الزمالك، قالت بالفعل كان هناك عفريت يسكن بالڤيلا، وهو صاحب الڤيلا القديم حيث أنه قتل فى الڤيلا ، وأول من رأته هى أمى، ورأه أيضا عزت وجدتى وخالى رأه ، ولكنه لم يكن عفريت شرير ولا يؤذى أحد كل مايفعله هو حمل لمبة أو شمعة ويسير فى أنحاء الڤيلا وبالتأكيد هو شيء مرعب فقد عشنا معه مايقرب من 45 عاما، وفى نهاية حديثها شكرت جريدة اليوم اليوم السابع  لإحياء الذكرى الأولى لرحيل الفنان عزت أبو عوف.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة