خالد صلاح

إيران تعدم الجاسوس موسوى مجد وتطوى "سنوات الاختراق".. مترجم الحرس الثورى قدم رقبة سليمانى للأمريكان.. بدأ نشاطه منذ 2013 مع "CIA" والموساد.. تقاضى 280 ألف دولار نظير التخابر.. ميله لحياة الترف كان سبب تجنيده

الإثنين، 20 يوليه 2020 10:30 م
إيران تعدم الجاسوس موسوى مجد وتطوى "سنوات الاختراق".. مترجم الحرس الثورى قدم رقبة سليمانى للأمريكان.. بدأ نشاطه منذ 2013 مع "CIA" والموساد.. تقاضى 280 ألف دولار نظير التخابر.. ميله لحياة الترف كان سبب تجنيده إيران تعدم الجاسوس موسوي مجد
كتبت: إسراء أحمد فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نفذت السلطات الإيرانية صباح اليوم الإثنين، حكم الإعدام، بحق محمود موسوى مجد الذى اتهمته بالتجسس والمساعدة في إفشاء وتحديد موقع قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني، واعتبرت السلطات القضائية الإيرانية أن تنفيذ حكم الإعدام بحق محمود موسوي مجد "أغلق قضية خيانته لبلده" بحسب وكالة إيرنا.

65580-resized_68699_994

وتعود قصة موسوى مجد ليونيو الماضى، عندما أعلنت السلطات الإيرانية عن خبر اعتقاله، واتهمته بالارتباط بوكالة المخابرات المركزية (الأمريكية) والموساد (الإسرائيلي)، والذي زودها بمعلومات استخبارية عن الأجهزة الأمنية (الإيرانية)، وخاصة القوات المسلحة بما في ذلك الحرس الثوري الإيراني".

88688-resized_68701_995

وكان موسوى عنصرا مقربا من فيلق القدس التابع للحرس الثورى الإيرانى، وقالت السلطات القضائية أنه كان له دور رئيسي فى الوشاية بمكان وتحركات قائد فيلق القدس السابق قاسم سليمانى لكنه لا علاقة له بعملية الاغتيال التى تمت من قبل الولايات المتحدة الأمريكية بالعراق يناير الماضى.

وفى إطار المعلومات التى كشفها الجهاز القضائى، قال المتحدث باسم القضاء الإيراني غلام حسين اسماعيلي، أن موسوى فى ضوء علاقته بفيلق القدس التابع للحرس الثورى، السنوات الماضية زود جهازي الإستخبارات الأمريكية  CIA، والموساد الإسرائيلى بمعلومات عن مجالنا الدفاعي والعسكري خاصة ما يتعلق بوزارة الدفاع وفيلق القدس وتنقلات وأماكن اقامة قاسم سليماني خلال العامين الماضيين.

174581-resized_68700_960

وكان موسوى مقيما مع أسرته في سوريا، وبحسب القضائى الإيرانى "كان على صلة بالقوات الإيرانية وكان يقوم بجمع معلومات عن أنشطتها وعن وزارة الدفاع الإيرانية ومن ثم يزود العدو بها".

وأمس بث التليفزيون الإيرانى، تقريرًا كشف فيه النقاب عن معلومات جديدة عن موسوى وبحسب التقرير تمكنت الاستخبارات الإيرانية من اختراق مکالمات إحدى ضباط وكالة الاستخبارات الأمريكية، وتدعى ريا مريم توماس، وعملت فى السابق بوزارة الدفاع الأمريكية، وقالت أن ريا تواصلت مع أحد الكوادر الإيرانية فى سوريا.

2020040711030737

وبث التقرير إحدى المكالمات الهاتفية التى زعم أنها كانت بين ريا وموسوى مجد، وقال التقرير إن الصور ومقاطع الفيديو التى حصلت عليها السلطات الإيرانية تشير إلى أن مجد بخلاف مظهره كشخصية متدينة، كان يتناول الخمور والماريجوانا المخدرة وكان يرتاد الملاهى الليلية فى لبنان- على حد تعبيره.

 وقالت إنه اعترف بميوله لحياة الترف والرفاهية وهى كانت السبب الرئيسى لتعاونه مع شبكات التجسس الأمريكية والإسرائيلية.

وبحسب تقرير لوكالة فارس، تفيد المعلومات بان موسوي مجد وفي اول لقاء له مع ضابط استخبارات امريكي، زوده بمعلومات عن رئيس فريق الحماية للرئيس السوري فضلا عن رقم هاتفه النقال.

202006110228412841

كما وضع تحت تصرف الـ "سي آي ايه" مشروع التحول في هيكلية المؤسسات الامنية والاستخبارية السورية مع تذييل كتبه قاسم سليماني.

وزعم التقرير أنه عمل لوكالة الاستخبارات خلال الفترة الممتدة من يونيو 2013 وحتى اكتوبر عام 2017 وبلغ ما تسلمه من الـ سي آي ايه" 280 الف دولار.

وقالت أنه تعاون مع الموساد وتلقى تدريبات، ومن ضمن المعلومات التي زود الموساد بها كانت حول زيارة وزير الدفاع الايراني الى سوريا.

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة