خالد صلاح

أستاذ جيولوجيا: سد النهضة يحتاج 4 سنوات لاستكماله إنشائيا ولن يفيد أثيوبيا الآن

الأربعاء، 22 يوليه 2020 09:22 م
أستاذ جيولوجيا: سد النهضة يحتاج 4 سنوات لاستكماله إنشائيا ولن يفيد أثيوبيا الآن سد النهضة
ماجد تمراز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور عباس شراقى، أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، إن إعلان إثيوبيا الملء الأول لسد النهضة، يعنى أنها ضربت بمفاوضات الأيام السابقة عرض الحائط، لأنه تم التأكيد خلالها على عدم اتخاذ أى إجراء أحادى بخصوص الملء، مشيرا إلى أن الدليل على أن الملء كان إجباريا وعبارة عن تجمع مياه، هو أن أثيوبيا لا تستطيع أن تصرف المياه، وعندما يكون لديها القدرة على حجز المياه أو صرفها فهي بذلك تكون قد ملأت السد برغبتها.


وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج "على مسئوليتي" الذي يذاع على قناة صدى البلد، أن كمية المياه التي تنهمر من الجسم الأوسط من سد النهضة، التي ظهرت في الفيديو الذى نشرته إثيوبيا، ستكون 10 أضعاف خلال الأسابيع القادمة، مشيرا إلى أنه إذا لم يتم الاتفاق على قواعد الملء، فإن إثيوبيا مجبرة على فتح البوابات الخاصة بالسد لتصريف المياه قبل شهر أكتوبر المقبل.

 

وأوضح أنه لابد على الجانب المصرى أن يحتج رسميا على إعلان إثيوبيا الملء الأول لسد النهضة قبل الوصول لاتفاق، ولكن إذا تم الوصول لاتفاق مع مصر والسودان، فيمكنها حجز تلك المياه ويتم بذلك الملء الأول بالاتفاق مع الدول المشاركة في النهر، مشيرا إلى أن السد هندسيا لا يمكنه تحمل أكثر من 5 مليارات متر مكعب من المياه فى الفترة الحالية، موضحا أن الأعمال مازالت جارية ومن المقرر أن يصبح ارتفاعه 150 مترا، وأنه يحتاج إلى إقامة إنشاءات بالسد لمدة من 3 إلى 4 سنوات ولن تستفاد أثيوبيا من كميات المياه التى حجزتها، موضحا أن إثيوبيا ألغت 5 توربينات لعدم الفائدة منها اقتصاديا وهناك تخبط من الإدارة الإثيوبية وعدم وجود رؤية واضحة.

وقال إن هناك مراوغات كبيرة من إثيوبيا فى المفاوضات، وهناك ثوابت كبيرة تؤكد عليها دائما الدولة المصرية للتأكد من وجود إتفاقية إلزامية خاصة بملء وتشغيل السد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة