خالد صلاح

موسم تناول "الكلاب" ينطلق فى كوريا الجنوبية.. وجمعيات حقوق الحيوان تعترض

الأربعاء، 22 يوليه 2020 12:30 م
موسم تناول "الكلاب" ينطلق فى كوريا الجنوبية.. وجمعيات حقوق الحيوان تعترض كلاب
كتب خالد إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قد يظن البعض، أن الصين هى الدولة الوحيدة التى تتزايد عنها أخبار تناول شعبها لأكلات غريبة مثل الكلاب وغيرها من الحيوانات غير المألوفة بالنسبة للأكل، ولكن هذا الأمر غير صحيح، حيث بدأ منذ أيام قليلة، موسم تناول لحوم الكلاب وشرب حسائها في كوريا الجنوبية، على الرغم من المطالبات من مؤسسات حقوق الحيوانات، والمؤسسات الأخرى بالتوقف عن هذا التقليد السنوى، وذلك بحسب ما ذكرت صحيفة "ديلى ميل".

 

أحد الكلاب فى القفص
أحد الكلاب فى القفص

 

وقالت الصحيفة أيضا، إن الموسم المرتبط بفصل الصيف سيستمر كذلك خلال شهر أغسطس المقبل، وجاء ذلك وفقا لجمعية تحمل اسم "لا للحوم الكلاب" وهى جمعية بريطانية تهتم بحقوق الحيوان، حيث نشرت صورا لكلاب محبوسة فى أقفاص تتأهب لـ "الأكل".

 

أقفاص الكلاب
أقفاص الكلاب

 

الجمعية أكدت، أن الحيوانات الموجودين فى الصور، والتى جاء موسم أكلها وشرب حساءها، يتم الحصول عليها من مزارع الكلاب، أو بصيد الكلاب الضالة، أو حتى الكلاب المنزلية، التي يتم "تعذيبها بوحشية" وتستخدم لحوم هذه الحيوانات فى تحضير حساء "بوشينتانج" الشهيرة بكوريا.

 

مجموعة من الكلاب
مجموعة من الكلاب

 

الرئيسة التنفيذية للجمعية قالت، "فى السنوات السابقة، شهد نشطاؤنا أهوال الكوريين وهم يحتفلون بالكلاب في سوق موران سيئ السمعة، وفى عام 2012 أطلقنا عريضة من حكومة المملكة المتحدة لإغلاق هذا السوق السيئ، وفي عام 2017 أمر عمدة سيول بتفكيكه، وتبعه عدد آخر من الأسواق"، مشيدة بقرارات إغلاق بعض أسواق بيع الكلاب في كوريا الجنوبية، لكن "الكلاب لا تزال تباع، ولا تزال المزارع المروعة تعمل".

 

وتساءلت عن سبب عدم تنفيذ قوانين تحمي الحيوانات الأليفة مثل الكلاب والقطط من الأكل على الموائد البشرية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة