خالد صلاح

وكيل تضامن أسيوط: علمنا بحالة الأب المنتحر عبر إستغاثة على السوشيال ميديا

الخميس، 23 يوليه 2020 10:25 م
وكيل تضامن أسيوط: علمنا بحالة الأب المنتحر عبر إستغاثة على السوشيال ميديا وزيرة التضامن الاجتماعى - صورة أرشيفية
أسيوط -هيثم البدري

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت فاطمة الخياط وكيل وزارة التضامن الإجتماعي بمحافظة أسيوط، في تصريح خاص لــ "اليوم السابع"، أنها علمت بحالة الأب المنتحر لعدم مقدرته علي توفير العلاج من خلال السوشيال ميديا وشكوي إحدى السيدات المقيمة بمكان الحالة، والتي روت في رسالتها  تفاصيل الواقعة، وكيف لم يستطع الإنفاق على أبنائه المرضى المصابين بالتقزم والتليف الكبدى. 
 
وأضافت الخياط، أنه بمجرد معرفة الأمر وجهت أعضاء فريق التدخل السريع بأسيوط، ومدير إدارة منفلوط الاجتماعية، وفريق إدارة الحالة، لمكان تواجد الأطفال وأجروا دراسة حالة لهم ولأسرتهم وتبين أن الواقعة صحيحة، وأن الأب توفى نتيجة إنتحاره لعدم قدرته على تحمل مصاريف علاج أطفاله، وتدهور حالتهم الصحية، وأن الأم ربة منزل تتقاضى معاش تأميني 1030 جنيها شهريا عن زوجها، وهو غير كافٍ لتدبير مصاريف علاج أطفالها، الذين تتراوح أعمارهم بين 8  إلى 11 سنة، ومصابين جميعهم بالتليف الكبدي والتقزم وهم يحتاجون الي علاج شهري عبارة عن أمبولات باهظة الثمن.
 
وأشارت الخياط، إلى أن الوزيرة نيفين القباج، وجهت بإدراج الأطفال الثلاثة ببرنامج الدعم النقدى المشروط تكافل وكرامة، وتوقيع الكشف الطبى وإصدار بطاقة الخدمات المتكاملة لذوى الإعاقة للأطفال الثلاثة والتنسيق مع منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة برئاسة مجلس الوزراء لإخضاع الأطفال الثلاثة لفحص طبي شامل من خلال أطباء مختصين لتحديد حالتهم الصحية وتلقيهم العلاج اللازم وتوفيره على نفقة الدولة وصرف مساعدة مالية من مؤسسة التكافل الاجتماعي للأسرة والتنسيق مع إحدى الجمعيات الأهلية لصرف مواد تموينية وسلع غذائية للأسرة متابعة حالة الأم والأطفال الثلاثة نفسيا واجتماعيا.
 
وإختتمت الخياط، أن هناك فريق يتابع بشكل مستمر حالة الأطفال والدعم النفسي والمادي والمعنوى، بالإضافة لمساهمة بعض الجمعيات وأهل الخير بمواد تموينية. 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة