خالد صلاح

كواليس غرفة الملابس.. خناقة "شد الشعر" بين الكابيتانو ومارسيلو فى الأهلى

الجمعة، 24 يوليه 2020 12:10 م
كواليس غرفة الملابس.. خناقة "شد الشعر" بين الكابيتانو ومارسيلو فى الأهلى حسام غالى
كتب فتحى الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دائماً ما تشهد غرفة خلع ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد "المطبخ" الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، كما يكون لها دور كذلك فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحياناً أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.

من أشهر المشادات التى شهدتها غرفة ملابس الأهلي خلال السنوات الماضية تلك الواقعة التى كان طرفها حسام غالى قائد الأهلى السابق ومدير الكرة الحالى بفريق الجونة مع حسين السيد لاعب الأهلى الشهر بـ"مارسيلو"، والمُعار حالياً لنادى الصفاقسى التونسى، وهى المشادة التى استحوذت على اهتمام الكثيرين داخل الأهلى وقتها.

وبدأت الأزمة، حسبما كشف عنها "اليوم السابع" وقتها، بمشادة كلامية بين غالى ومارسيلو تطورّت إلى خناقة بـ"البونيات" قبل أن يقوم غالى بـ"شد" حسين السيد من شعره أمام جميع اللاعبين وعدد من أعضاء الجهاز الفنى فى أحد التدريبات التى سبقت مواجهة غزل المحلة فى الدورى العام.

حسام غالى لم يكتف بتوبيخ مارسيلو فى أرض الملعب بسبب مشادة حدثت بينهما فى المران، ليقوم بالاشتباك مع اللاعب بالأيدى فى غرفة خلع الملابس وسبه، فى الوقت الذى رفض فيه مارسيلو الرد على قائد الفريق وسط ذهول باقى اللاعبين، قبل أن يتدخل كبار الفريق لإبعاد غالى عن مارسيلو وينجحوا بالفعل فى ذلك بعد مرور دقائق.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة