خالد صلاح

الأسطى حنان اشتغلت منادي علي ميكروباص: اللي تسيب زوجها في مرضه "مش جدعة"

السبت، 25 يوليه 2020 03:47 م
الأسطى حنان اشتغلت منادي علي ميكروباص: اللي تسيب زوجها في مرضه "مش جدعة" الأسطى حنان
كتبت أمانى الأخرس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

مرض أحد الزوجين امتحان قاس بالنسبة لعلاقة الحب بينهما، وعندما يصبر أحدهما على الأخر تكون هذه شهادة نجاح لعلاقتهما وعبور من امتحان صعب، حنان التي تبلغ من العمر 44 عاما قررت بعد إصابة زوجها بمرض الكبد أن تكون له السند ولم تتركه وحدة يصارع المرض أو يتألم من ضغوط الحياة والعمل.

وتقول الزوجة التي تعيش في شبرا أن زوجها اشتري سيارة ميكروباص بالقسط ولم يستطيع ان يتحمل تكلفه دفع أقساطها لظروف مرضه، ورفض ابنها الذي يبلغ من العمر 18 عاما مساندة والده والوقوف جانبه وتركه في مرضه وجعل وقته كله لأصحاب السوء وتعاطي المخدرات.

وأكدت حنان أنها وجدت عملها كمنادي على العربة وفي صحبه زوجها واجبا حتميا فلديها طفل وطفلة تصحبهما معها أثناء العمل مضيفة: "المرض دا بتاع ربنا والست اللي ترمي جوزها ست مش كويسه وبتفكر في نفسها".

وبعثت حنان رسالة لكل سيدة مرض زوجها قائلة:" ماينفعش لم الست جوزها يتعب ترميه العيال هتتبهدل حتى لو مافيش عيال لازم تقف الست جانبه لأني ربنا اللي مرضه هو ماخترش ‘نه يتعب وكل ست عليها أن تتقي الله في جوزها ممكن هي تتعب بداله والدنيا مش مضمونة".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة