خالد صلاح

الصحف العالمية: وكالة أوروبية تؤكد قدرة الجيش المصرى على إنهاء التواجد التركى فى ليبيا.. خطة جونسون لخفض الوزن توفر 100 مليون استرلينى.. وابنة شقيق ترامب: سأفعل ما بوسعى لانتخاب جو بايدن رئيسا لأمريكا

الثلاثاء، 28 يوليه 2020 02:00 م
الصحف العالمية: وكالة أوروبية تؤكد قدرة الجيش المصرى على إنهاء التواجد التركى فى ليبيا.. خطة جونسون لخفض الوزن توفر 100 مليون استرلينى.. وابنة شقيق ترامب: سأفعل ما بوسعى لانتخاب جو بايدن رئيسا لأمريكا بوريس جونسون
كتبت ريم عبد الحميد ـ فاطمة شوقى ـ نهال أبو السعود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اهتمت الصحف العالمية الصادرة اليوم، الثلاثاء، بالعديد من القضايا منها شهادة وزير العدل الأمريكى أمام مجلس النواب، وتبادل الاتهامات بين أجهزة الاستخبارات البريطانية "‏MI5‎‏" و"‏MI6‎‏" حول "أوامر ‏القتل"‏..

الصحف الأمريكية:

وزير العدل الأمريكى أمام الكونجرس: سعيت لتطبيق العدالة دون اعتبارات حزبية

قالت صحيفة "يو إس إيه توداى" الأمريكية إن وزير العدل الأمريكى ويليام بار، الذى من المتوقع أن يمثل اليوم الثلاثاء للإدلاء بشهادته أمام مجلس النواب، قدم دفاعا عن أفعاله بصفته المسئول الأول عن إنفاذ القانون فى البلاد، مؤكدا أنه تصرف بعيدا عن مصالح البيت الأبيض مع تطبيع معيار العدالة دون اعتبارات حزبية.

وحتى قبل أن يتولى منصبه فى 2019، قال بار إنه أصبح منزعجا بشدة مما رأى أنه زيادة فى استخدام عملية العدالة الجنائية كسلاح سياسى وظهور معيارين منفصلين للعدالة.

وقال بار فى بيان افتتاحى تم إعداده لتسليمه اليوم للجنة القضائية بمجلس النواب إن الوزارة تم جرها إلى الساحة السياسية وتم عزلها على جميع الجهات.

 وعندما طلب منه بحث  العودة للعمل وزيرا للعدل مرة أخرى بعد أن عمل من قبل فى إدارة جورج بوش الأب، قال بار إنه فعل ذلك لأنه يقدر الإدارة وآمن أن استقلاله ستسمح له بالمساعدة فى إعادتها إلى مهمتها الأساسية بتطبيق معايير العدالة للجميع وتطبيق  القانون بشكل عادل بدون اعتبارات حزبية.

 ومن بين الأسئلة عن قرارته المحابية فى سلسلة من القضايا التى تتعلق بالرئيس ترامب وحلفائه، قال بار إن تصرفاته كانت من تلقاء نفسه. وقام بها لأنه اعتقد أنها صحيحة بموجب القانون وعدالة المبادئ.  وتأتى شهادة بار التى طالما سعى إليها الديمقراطيون كجزء من التحقيق الذى يجرونه حول مزاعم التدخل السياسى لوزارة العدل ومزاعم بأن وزير العدل قد حول الوزارة إلى أداة سياسية للبيت الأبيض.

ابنة شقيق ترامب: سأفعل ما بوسعى لانتخاب جو بايدن رئيسا لأمريكا

تعهدت مارى ترامب، ابنة شقيق الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، بفعل كل ما بوسعها لانتخاب منافس عمها فى الانتخابات الرئاسية، الديمقراطى جو بايدن، إلا أنها لم تتحدث بعد إلى حملته.

 وفى مقابلة مع صحيفة "واشنطن بوست"، قالت مارى ترامب التى حققها كتابها الأخير عن أسرار عائلتها مبيعات قياسية فور كرجه، أنها لم تحصل على إذن لاستخدام سلسلة من الاقتباسات عن عمتها ماريان ترامب بارى بقولها إن دونالد ترامب كان مهرجا لم تتخيل أبدا أن يتم انتخابه.

 وردا على سؤال عما إذا كانت ماريان تعلم أن ما قالته سيرد فى الكتاب، قالت إن هذه الكلمات جاءت خلال محادثات وقعت قبل تخطيطها لكتابة الكتاب، وأضافت أنها لم تتحدث مع ماريان منذ نشر الكتاب، وقالت إنها لن تفاجئ لو أنها لم تتصل بها أبدا، وتعتقد أن هذا منصفا، فأنا أتفهم لماذا لن تفعل.

 وأشارت "واشنطن بوست" إلى أن مارى ترامب التى تدربت كطبيبة نفسية، راقبت عمها خلال فترة طفولتها وشاهدته عن قرب كرئيس. وقالت أنها تعتقد أن لا يصبح لتولى الرئاسة. وكان ترامب قد وصف الكتاب بأنها لا بعكس الحقيقة وحاولت عائلته دون نجا وقف نشره.

 وقالت مارى ترامب إنها لم تتحدث إلى أحد من حملة بايدن، لكنها ستفعل كل ما وسعها لضمان أن يتم انتخابه. وأضافت مارى أنه فى حين أنها لم تحاول تشخيص عملها، إلا أنها قالت إن خلفيتها المهنية منحتها الثقة فى تقييمها له.

وتابعت قائلة إن ما حاولت فعله مبكرا فى الكتاب هو منح الناس إحساس بما قد يحدث، وصورة لبعض الأعراض التى نشهدها.

 

سى إن إن: العالم يواجه مهمة شاقة قادمة بعد ارتفاع إصابات كورونا مجددا

قالت شبكة "سى إن إن" الأمريكية إن العالم يواجه مهمة شاقة قادمة فى التعامل مع وباء كورونا، لافتة إلى أن حتى الدول التى نجحت فى السيطرة على الجائحة تعانى الآن، وهو ما يجعل باقى العالم فى مأزق.

وتقول سى إن غن إن منظمة الصحة العالمية وصفت فيروس كورونا بأنها أشد الأزمات الطارئة فى مجال الصحة العامة التى تواجهها، حيث أن الدول التى سبق أن سيطرت على الوباء سجلت مرة أخرى ارتفاعا فى الإصابات.

 ففى منطقة آسيا والباسيفك، حيث شهدت، دولا بين أول من تضرر بالفيروس وأول من احتواه، زيادة جديدة وأحيانا لا يمكن تفسيرها فى أعداد الإصابات، كما أن الحكومات التى سبق أن تفاخرت باستجابتها للوباء تعانى الآن على ما يبدو.

 كل هذا كان مقلقا لهؤلاء الذين لم يسيطروا بشكل كامل على الموجة الأولى من الفيروس، ناهيك عن مناطق الكوارث فى البرازيل والولايات المتحدة. ومن المخيف تحديدا أنه لم يتبقى سوى أسابيع قليلة من الصيف فى النصف الشمالى من الكرة الأرضية، ويتوقع العديد من خبراء الأوبئة أن الفيروس سترتفع حدته مرة أخرى فى الشتاء.

 حيث سجلت الصين، الثلاثاء، اعلى عدد من حالات الإصابة التى انتقلت العدوى فيها محليا منذ بداية مارس لليوم الثانى على التوالى، مع أغلبية الحالات الجديدة وعددها 64 فى منطقة شينجيانج. . وكانت كنقطة أقصى الغرب قد شهدت تفشى جديد فى عاصمتها أروموكى فى 15 يوليو، بعد خمسة أشهر تقريبا عن عدم تسجيل حالات جديدة.

وتشهد استراليا الآن زيادة كبيرة فى الحالات، فبعد أن تراجعت الإصابات لأقل من 10 فى يونيو، ارتفعت مرة أخرى نهاية الشهر وانفجرت فى يوليو مع تضرر ولاية فيكتوريا الجنوبية بشكل خاص وبلغت الإصابات فيها أكثر من 384 بسحب ما تم الإعلان يوم الاثنين.

الصحف البريطانية:

الجارديان: 3 مليار حيوان تضرروا من حرائق الغابات الأخيرة فى أستراليا

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن حوالى 3 مليار حيوان قد نفقوا أو نزحوا بسبب حرائق الغابات العائلة التى تعرضت لها استراليا فى موسم 2019 و2020، بحسب العلماء الذين كشفوا لأول مرة عن حجم تضرر الحياة البرية فى البلاد.

 وعلمت الصحيفة أن ما يقدر بـ 143 مليار من الثدييات و180 مليون طائر و51 مليون ضفدع و2.5 مليار من الزواحف قد تأثرت بالحرائق التى انتشرت عبر القارة. ولم تقتل كل هذه الحيوانات بسبب اللهب أو الحرارة، لكن العلماء يقولون إن احتمالات نجاة من صمدوا من التأثير الاولى لم تكن كبيرة بسبب الوحشية والجفاف وافتراس الحيوانات الوحشية، أغلبا من القطط، الذى أعقب الحرائق.

وأشار تقرير مؤقت يستند إلى عمل 10 علماء من خميس مؤسسات بتفويض من الصندوق العالمى للطبيعة إلى أن الحصيلة من هذه الأرقام أكبر بكثير من التقديرات الأولية بأن أكثر من مليار حيوان قد نفقوا.

وساهم علماء من جامعات سيدنى ونيو ثاوث ويست ونيو كاسل وتشارلز ستورت إلى جانب هيئة الحياة البرية فى استراليا فى الأبحاث. وقال ديرموت أوجورمان، الرئيس التنفيذى لصندوق الحياة البرية فى استراليا، إنه من الصعب التفكير فى حدث آخر مماثل فى أى مكان فى العالم فى الذاكرة الحية قتل وشرد هذا القدر من الحيوانات. فهذا يصنف كواحد من أسوأ كوارث الحياة البرية فى التاريخ الحديث.

 من جانبه، قال كريس دكمان، البروفيسور فى علوم البيئة بجامعة سيدنى  والزميل بالأكاديمية الاسترالية للعلوم، والذى أشرف على التقرير أن النتيجة الأساسية كانت صدمة للباحثين أنفسهم، فثلاثة مليارات من الفقاريات الأصلية عدد هائل جدا حتى أنك لا تستطيع فهمه، إنه يعادل تقريبا نصف سكان الأرض من البشر.

وزن أقل لموارد أفضل.. جارديان: خطة جونسون لخفض الوزن توفر 100 مليون استرليني

تطالب الحكومة البريطانية مواطنيها الذين يعانون من زيادة الوزن ان يفقدوا 5 ارطال ـ أي ما ‏عادل نحو 3 كيلوجرامات ـ لتوفير ‏‏100 مليون جنيه إسترليني لهيئة الخدمات الصحية ‏والمساعدة في تقليل خطر الوفاة بسبب ‏فيروس كورونا كجزء من حملة السمنة التي تشنها ‏الحكومة. ‏

وتشمل الإجراءات الجديدة المتوقع الإعلان عنها من قبل بوريس جونسون حظرًا على ‏‏العروض الترويجية للحلوى ورقائق البطاطس والشوكولاتة، كما تتضمن حظر إعلانات ‏الوجبات ‏السريعة التي يتم عرضها على التلفزيون وعلى الإنترنت قبل الساعة 9 مساءً.‏

وكجزء من خطة "صحة أفضل" ، سيتعين على المطاعم أيضًا عرض السعرات الحرارية ‏‏الموجودة في العناصر الموجودة في القوائم وستكون هناك استشارة بشأن فعل الشيء نفسه ‏‏بالنسبة للكحول.‏

وقال وزير الصحة مات هانكوك في التلجراف: "إذا خسر كل شخص يعاني من زيادة الوزن ‏‏خمسة أرطال فقد يوفر ‏NHS‏ أكثر من 100 مليون جنيه استرليني على مدى السنوات ‏‏الخمس المقبلة" مشيرا الى العلاقة بين السمنة وفيروس كورونا فإن فقدان الوزن يمكن أن ‏‏يكون منقذًا للحياة. ‏

وفقًا للبيانات الحكومية فان ثلثي البالغين في المملكة المتحدة فوق وزن صحي، وواحد من ‏‏كل ثلاثة أطفال تتراوح أعمارهم بين 10 و 11 عامًا يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.‏

كجزء من البرنامج ، سيتم توسيع خدمات ‏NHS‏ لفقدان الوزن ، مع تعيين تطبيق لفقدان ‏‏الوزن لمدة 12 أسبوع، كما سيتم تدريب الأطباء لمساعدة المرضى على التخلص من الوزن ‏‏الزائد.‏

تهم متبادلة بين أجهزة الاستخبارات البريطانية "‏MI5‎

‏" و"‏MI6‎‏" حول "أوامر ‏القتل"‏

يشهد القضاء البريطاني في الآونة الأخيرة نزاع قضائياً طالت جلساته جهازي الاستخبارات ‏البريطانيين "‏MI5‎‏" و"‏MI6‎‏" ، حيث تم توجيه اتهامات للجهاز الأخير بالتدخل في عمل ‏قطاع "‏MI5‎‏" ، والضغط لإخفاء معلومات عن هيئة المحكمة حول ما إذا كانت إدارات تلك ‏الأجهزة تسمح لعملائها ومخبريها بالمشاركة بالقتل وتنفيذ الجرائم الآخري ضمن عملياتهم ‏السرية.‏

وبحسب صحيفة الجارديان تم اتهام ‏MI6‎‏ بالتدخل بعد أن زعم اثنان من ضباطها أن أحد ‏كبار موظفيها في محكمة ‏سلطات التحقيق يخفي مواد سرية تتعلق بالوكالة.‏

واضطرت وكالة المخابرات البريطانية للاعتذار فيما يتعلق بتحقيقات قضائية حول ‏ما إذا ‏كان بإمكان ‏MI5‎‏ السماح للمخبرين بالمشاركة في القتل أو الجرائم الأخرى.‏

وبحسب تقرير الجارديان وقع أحداث في مارس 2019 ولكن لا يمكن الإبلاغ عنها إلا بعد ‏‏جلسة استماع خاصة للمحكمة التي تشرف على الشكاوى ضد المخابرات البريطانية.‏

وقد اتصل جاسوسان بسكرتير المحكمة ووفقًا لادعائها، وتم تقديم "تقارير تفتيش ‏مختلفة" ‏حول ‏MI6‎‏ عن طريق الخطأ واخطرا المحكمة إن لديهم مخاوف غير محددة فيما يتعلق ‏‏بالمواد.‏

كتبت سكرتيرة المحكمة إلى ‏MI6‎‏ قائلة: "لم يكن من المناسب لموظفيك السعي للتدخل في ‏‏الإجراءات القانونية الجارية بالطريقة التي سعوا إلى القيام بها."، مضيفة أن المحكمة قد ‏‏تلقت الوثائق بشكل قانوني من جهة تنظيمية أخرى وكان من الأهمية بمكان ألا تخضع ‏‏مساعدتهم لتدخلات من ‏MI6‎‏.‏

وردت ‏MI6‎‏ بعد أسبوع مشيرة الى أن الغرض الوحيد من المكالمة الهاتفية هو "فهم أفضل" ‏‏للمعلومات المتعلقة بـ ‏MI6‎‏ الجاري تداولها ، وقالت إن أي مخاوف سيتم نقلها عبر فريقها ‏‏القانوني.‏

الصحف الإيطالية والإسبانية:

وكالة أوروبية: الجيش المصري قادر على إنهاء التواجد التركى في ليبيا

قالت وكالة "أوروبا بريس"، إن مصر أكدت مجددا أنها لن تقبل أى انتهاك لخطوطها الحمراء فى الصراع الليبيى من جانب تركيا"، مؤكدة نقلاً عن خبراء أوروبيين أن الجيش المصري قادر على إنهاء التواجد التركي في ليبيا.

ونقلت الوكالة قول وزير الخارجية، سامح شكرى، إن بلاده تعرضت لاستهداف من قبل تنظيمات إرهابية انطلاقا من ليبيا، مشددا على أن مصر ستدافع عن مصالحها القومية.

 وتابعت الوكالة أن "العديد من الخبراء الأوروبيين أكدوا بالفعل أن الجيش المصرى يمكنه هزيمة القوات التركية وطردها من ليبيا قبل أن تتمكن أنقرة من إرسال تعزيزات فى حالة مواجهة شاملة بين البلدين.

وأضافت أن ما يميز مصر فى ليبيا هو الحدود المشتركة التى تمتد 1115 كيلومتر وتسمح لها بنشر قواتها بسرعة في ليبيا. بالإضافة إلى أنها تستفيد من قاعدة محمد نجيب ، الأكبر في الشرق الأوسط ، والتي تقع بالقرب من الحدود الليبية، بالإضافة إلى ذلك أن القوات المصرية معتادة على القتال في الصحراء بسبب عملياتها في صحراء سيناء.

ونقلت الوكالة قول شكرى فى مؤتمر صحفى، أن "مصر أجرت خلال الأيام الماضية مشاورات كثيفة مع الدول العربية والشركان فى الساحة الدولية للتأكيد أن الموقف المصرى ساع لتحقيق السلام والاستقرار فى ليبيا فى إطار وقف إطلاق النار"

وأضاف أن مصر لا تهدف إلى التصعيد لكنها تسعى إلى تحقيق استقرار الوضع في الساحة الليبية من الناحية العسكرية، وخلق مجال لإشراك كافة مكونات الشعب الليبي في العملية السياسية.

وشدد شكري: "بالتالي مصر سوف تدافع عن مصالحها، إنها ستستمر في دعم المسار السياسي لكنها لن تقبل بأي شكل من الأشكال أي نوع من التعدي أو اختراق الحدود التي تم تحديدها للدفاع عن المصالح القومية والأمن القومي لمصر".

عالمة خفافيش صينية: على ترامب الاعتذار لأن فيروس كورونا لم يولد في ووهان

أكدت عالمة مختصة بدراسة الخفافيش، شي زينجلي (56 عامًا)، الحاصلة على شهادة الدكتوراه في فرنسا، أن "فيروس كورونا لم يولد في ووهان، وأنه يتعين على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتذار للصين، عن استخدام شعارات مثل "فيروس ووهان"، و "الفيروس الصيني" أو حتى الـ"كونغ فلو".

وقالت زينجلى التى درست الخفافيش فى الكهوف لأكثر من 15 عاما، حتى أطلق عليها "المرأة الوطواط"، فى تصريحات نشرتها صحيفة "كورييرى ديلا سيرا" الإيطالية إن "ادعاءات الرئيس ترامب بأن السارس ـ كوف ـ 2 خرج من مؤسستنا، تتعارض تمامًا مع الحقائق وتضر بعملنا الأكاديمي وحياتنا الشخصية"، وأكدت أن "الرئيس ترامب مدين لنا بالاعتذار".

واشارت الباحثة الصينية الى أن "احتمال انتقال الفيروس مباشرة من الخفافيش إلى الإنسان منخفض جدًا،فأنا أميل إلى دعم مبدأ الحيوانات الوسيطة، لكن مكان حدوث هذا لم يتم اكتشافه بعد".

وأضافت "نحن نعلم من التاريخ، كتاريخ فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)، أن الأماكن التي انتشرت فيها الأمراض الكبيرة ليست في العادة، المكان نفسه الذي نشأت فيه، أي أنه ليس المكان الذي حدث فيه الانتقال من الحيوان إلى الإنسان.

وأضافت المرأة الوطواط: "لا أعتقد أن هذا التطور حدث في ووهان، وبالتالي، قد يكون سوق المدينة، مجرد مكان مزدحم تفشى فيه المرض"، أما من ناحية إمكانية نشأة فيروس كورونا في مختبراتها، فقد استبعدت الباحثة ذلك، واختتمت قائلة: "يمكنني أن أقسم على ذلك بحياتي".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة