خالد صلاح

المنتصر بالله.. معاناة 12 عاما مع المرض

الجمعة، 03 يوليه 2020 09:26 م
المنتصر بالله.. معاناة 12 عاما مع المرض المنتصر بالله
كتب باسم فؤاد ‏

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
خلال 12 عاما أو يزيد عانى الفنان الكبير المنتصر بالله  مع ‏المرض، حيث بدأت المعاناة منذ عام 2008 عندما أصيب بجلطة فى ‏المخ، تسببت فى إبعاده عن التمثيل عامين، وعندما عاد لم يستمر ‏طويلًا حتى عاود الابتعاد لتأثير المرض عليه، ولكنه كان يتحامل ‏على نفسه لتقديم بعض الأعمال التى لا تتطلب مجهودا مثل ‏المسلسلات الإذاعية، أو المشاركة كضيف شرف فى مشهد أو حلقة ‏ببعض الأعمال، فظهر فى المسلسل التليفزيونى راجل وست ستات، ‏والإذاعى عوام على بر الهوى‎.‎
 
وفى آخر تعليق على حالته الصحية فى شهر يناير الماضى، قالت ‏عزيزة كساب، زوجة الفنان المنتصر بالله، إن حالته الصحية جيدة ‏ويقضى جميع أوقاته مع أحفاده، مطالبةً جمهوره بالدعاء له، وذلك ‏بعد الأزمة الصحية التى تعرض لها مؤخرًا‎.‎
 
وأضافت عزيزة كساب، فى مداخلة هاتفية مع الإعلامية بسمة وهبة، ‏ببرنامجها "كل يوم"، المُذاع عبر فضائية ‎"ON E"‎‏: "زوجى فنان ‏كبير وأصابه المرض منذ 12 عامًا لم تسهم النقابة أو النجوم ‏الكبار فى مصاريف علاجه"، مضيفة: "مش بيسألوا عنه ولكن ‏نشكر ربنا على نعمة الستر‎".
 
وكان آخر ظهور للمنتصر بالله، فى يوليو عام 2018، حينما ‏أقامت منظمة الأمم المتحدة للفنون احتفالية كرمت خلالها عددا من ‏نجوم الفن وذلك بمناسبة الاحتفال بعيد الأب، ووقتها بدى عليه ‏علامات التقدم فى السن بشكل كبير. ‏
 
وفى يونيو الماضى، تداول أخبار خاطئة حول وفاة المنتصر بالله ‏حتى خرجت زوجته ونفت الأمر، مستنكرة وقتها الشائعات التى ‏رددت على مواقع التواصل الاجتماعى، موضحة أن الحالة الصحية ‏لزوجها جيدة، ولكنه متواجد فى غرفة الرعاية الصحية بنصيحة أحد ‏الأطباء.‏
 
وأضافت عزيزة أن شائعة وفاة زوجها كان صاعقة على أسرته، ‏خاصة أن شقيق الفنان قرأ الخبر وهو فى الولايات المتحدة ‏الأمريكية.‏
‏ ‏
يحكى المنتصر بالله قصة مرضه فى آخر حوار صحفى أجراه عام ‏‏2011، وقال إنه تعرض لجلطة فى المخ نتج عنها الدخول فى ‏غيبوبة طويلة تركت أثراً على الجانب الأيسر‎.‎
 
وأضاف: "أشرفت على الموت وقتها نتيجة موت ثلاث فصوصة ‏من المخ، وقال الأطباء لزوجتى إنهم قدموا ما استطاعوا عليه ولم ‏يبقَ لهم إلا أن ينتظروا رحمة الله لينجينى من الموت‎".
 
وتابع: "أحمد الله أننى كنت فى غيبوبة عميقة فلم أستمع لكلام ‏الأطباء، وإلا لساءت حالتى النفسية بشدة، فلم أستطِع عبور هذه ‏الأزمة إلا بالصبر والرضا بالقضاء والقدر، وما زلت أتلقى العلاج ‏منذ عام 2008".‏
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة