خالد صلاح

المُنشد مصطفى عاطف يحيي ليلة عيد الأضحى عبر انستجرام اليوم السابع.. يُنشد لـ"النقشبندي" ويُبدع في "التكبيرات" و"لبيك اللهم لبيك".. كواليس اختياره لرفع أول آذان بمسجد "الفتاح العليم".. ويعلن لأول مرة "خطوبته"

الجمعة، 31 يوليه 2020 04:30 ص
المُنشد مصطفى عاطف يحيي ليلة عيد الأضحى عبر انستجرام اليوم السابع.. يُنشد لـ"النقشبندي" ويُبدع في "التكبيرات" و"لبيك اللهم لبيك".. كواليس اختياره لرفع أول آذان بمسجد "الفتاح العليم".. ويعلن لأول مرة "خطوبته" المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد
كتبت: ريهام الباشا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حل المنشد مصطفى عاطف، ضيف لايف ببرنامج live مع As3ad، الذي يقدمه الزميل محمد أسعد على الصفحة الرسمية لليوم السابع على موقع التواصل الاجتماعي انستجرام، مساء أمس، الخميس، وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم، الجمعة.

تحدث "عاطف" عبر اللايف، عن بدايته في الإنشاد، حيث قال إنه بدأ حياته بقراءة القرآن الكريم في العديد من الحفلات في بلدته، المحلة الكبرى، وكان يبلغ من العمر وقتها ثمانية أعوام فقط، ثم بدأ في احتراف الإنشاد وهو في عمر السادسة عشر عاما.

 

أكد "عاطف" أنه كان يريد التطوير من الإنشاد الديني، ولذلك أدخل به الموسيقى، وتعاون مع كبار الأسماء في هذا المجال الفني، مثل الشاعر بهاء الدين محمد، عادل حقي، هاني يعقوب، أحمد عادل، محمد يحى، مدين وغيرهم، وبالفعل قدموا سويا العديد من الأعمال الموسيقية والابتهالات التي استطاعت التطوير من شكل الإنشاد التقليدي.

وعن المؤثرات التي شكّلت المنشد "مصطفى عاطف" قال، "تأثرت كثيرا منذ طفولتي بإذاعة القرآن الكريم، فقد كنت أسمعها في كل وقت، وهي مؤثرة في كل بيت مصري، كما تأثرت نصر الدين طوبار، والشيخ النقبشندي، حتى أنهم لقبوني على مواقع التواصل الاجتماعي بالنقشبندي الصغير".

روى "عاطف" أنه وبسبب تطويره للإنشاد استطاع أن يصل بصوته إلى العديد من البلدان العربية وغير العربية، حيث سافر منذ أن كان في السادسة عشرة، لينشد في حب رسول الله صلى الله عليه وسلم في العديد من البلدان مثل، أندونيسيا وماليزيا، هونج كونج، الشيشان، كازخستان، لبنان، السودان، جنوب أفريقيا، وكان أول عربي يرفع الآذان في موسكو، بروسيا.

المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد  (2)
المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد (2)

 

وعن الانتقادات التي توجّه له لإنشاده وهو يرتدي الملابس المودرن، بعيدا عن الملابس الأزهرية، قال "عاطف"، "لم أقم بتغيير نفسي، فقد أنشدت كما أنا، بملابسي التي أرتديها، وبالفعل هاجموني في بدايتي بسبب ذلك".

أكد "عاطف" أنه تمت مهاجمته أيضا بسبب إدخاله للموسيقى في الإنشاد، مشيرا إلى أنه ثبت على موقفه، وتحمّل هذه الانتقادات، لأنه كان يعلم ويفهم هدفه من وراء ذلك، وهو التطوير، فهو يريد أن يصل لكل فئات المجتمع، وينشر أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم، من التسامح والأخلاق والرحمة والتسامح بطريقتهم، وبلسانهم، فهو يغني للجيل الحالي وبطريقته، ولا ينشد في حب النبي صلى الله عليه وسلم لأجيال في زمن سابق.

المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد
المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد

 

عبّر "عاطف" أيضا عبر اللايف، عن إحساسه عندما تم اختياره ليكون أول مؤذن لمسجد الفتاح العليم، ورفعه للآذان أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدا أن هذه هي المرة الأولى التي يتحدث فيها عن كواليس اختياره، حيث قال "اختياري لأكون أول مؤذن بمسجد الفتاح العليم كان تكليف رسمي، وتشريف لي، فهي مهمة عظيمة، وشعرت بالرعب عندما وجدت أن الآذان سيذاع على شاشات التلفاز بصوتي".

وأضاف، "توليت إمامة مسجد المشير طنطاوي منذ افتتاحه، وأقوم برفع الآذان في التليفزيون، ولكن اختياري لمهمة رفع أول آذان في مسجد الفتاح العليم، كان له وقع مختلف على قلبي، فقد حمدت الله تعالى أن الله اختارني لهذه المهمة".

أشاد "عاطف" بدور الدولة في تمكين الشباب في جميع المجالات، قائلا إنه ربما تم اختياره لهذه المهمة لأنه شاب، ليكون رمزا لهم خلال افتتاح مجلس الفتاح العليم.

أكد "عاطف" تأثره بالشيخ أسامة الأزهري، قائلا، "تربطني علاقة قوية، فهو والدي وأخي وشيخي، وأعود إليه في كل شيء، لأحصل على آرائه".

المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد  (3)
المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد (3)

 

أعلن "عاطف" أنه الذي قام بمهمة رفع الآذان وقت الكورونا، حيث قال "ألا صلوا في بيوتكم"، "ألا صلّوا في رحالكم"، وبسببه كان يعاتبه الناس، لأنهم يتمنوا العودة للصلاة في المساجد مرة أخرى.

أنشد "عاطف" لجمهور اللايف، ابتهال "عيدوا عليّ الوصال" للشيخ النقشبندي، وأنشودة زدني بطرف الحب، بجانب أنشودة باللغة الأندونيسية.

تفاعل جمهور اللايف مع "عاطف"، حيث سأله عشرات المتابعين عن الدبلة التي يرتديها، وأجاب "عاطف" أنه خطب بالفعل، ولكنه لم يعلن، لأن كان يريد الإعلان عند الزفاف، وقام بتهنئته الجمهور، وتمنوا له إتمام الزواج قريبا.

المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد  (4)
المنشد مصطفى عاطف والزميل محمد أسعد (4)

 

استقبل المنشد مصطفى عاطف مع جمهور اليوم السابع أولى ساعات العيد، حيث أبدع في آداء التلبية والدعاء والتكبيرات، وقد تفاعل الجمهور معه عبر التعليقات مرددين التلبية والتكبيرات، ومهنئين الأمة العربية والإسلامية بعيد الأضحى المبارك.

برنامج live مع As3ad، يقدمه الزميل محمد أسعد، عبر الصفحة الرسمية لليوم السابع على انستجرام، يستضيف خلاله عددًا من المشاهير من نجوم الفن والرياضة والمجتمع، عبر خاصية "لايف"، ليكون منصة لتبادل الحديث والتفاعل مع الجمهور والإجابة على اسئلتهم.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة