خالد صلاح

أشرف صبحى: ندرس إطلاق مرحلة جديدة من مبادرة "مفتاحك مشروعك"

السبت، 04 يوليه 2020 06:01 م
أشرف صبحى: ندرس إطلاق مرحلة جديدة من مبادرة "مفتاحك مشروعك" الدكتور اشرف صبحى
كتب أحمد حمادة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
انطلقت اليوم السبت عبر خاصية الفيديو كونفرانس فعاليات الجلسة السابعة من سلسلة الجلسات النقاشية التى تنظمها وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، حول ريادة الأعمال والتنمية الاقتصادية، تحت عنوان "دور الإعلام فى نشر ريادة الأعمال"، وذلك بحضور د. أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة و د.غادة خليل مدير مشروع رواد 2030 التابع لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، وعدد من أصحاب مبادرات ريادة الأعمال فى مصر.
 
 
 
وخلال الجلسة أكد د. أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة ، أن وزارة الشباب تقوم بدور فعال في مجال تأهيل وتدريب الشباب على المهارات المطلوبة لوظائف المستقبل غير التقليدية وريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة، حيث يمثل قطاع المشروعات الصغيرة أهمية عظمى في اقتصاديات الدول، مشيرًا إلى أنه من الضرورى أن يتم العمل على ترسيخ ثقافة العمل الحر لدى الشباب والتوسع في مساندة الشباب في خطواتهم الأولى نحو قيادة مشروعات ناشئة بمخاطر محسوبة ودراسات جدوى دقيقة.
وأضاف "صبحي" أن ريادة الأعمال تلعب دورًا رئيسًا فى اقتصاد البلد لأنها تخلق فرص عمل جديدة، وتقدم منتجات وأفكار جديدة إلى السوق، لافتًا إلى أن الوزارة تدرس إطلاق مرحلة جديدة من مبادرة "مفتاحك مشروعك" بالتنسيق مع وزارة التجارة والصناعة وجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة لدعم رواد الأعمال لإقامة المشروعات فى مختلف المجالات، مشيرًا إلى أن المبادرة أطلقت عام 2018 بهدف اختيار أفضل 3 مشروعات على مستوى محافظات الجمهورية وتخصيص 100 ألف جنيه لتمويل كل مشروع وتنفيذه داخل نطاق مركز الشباب.
 
وأشار وزير الشباب والرياضة إلى أن الوزارة تقدم العديد من فرص التأهيل وتنمية القدرات التكنولوجية والإبداعية للشباب لحثهم على الاشتراك في المعسكرات الافتراضية لصياغة الأفكار الإبداعية من خلال مبادرة "قيادات شبابية" للوصول بالشباب إلى أفكار مشروعات قابلة للتنفيذ ثم تقوم الوزارة بدورها في تشبيكهم بحاضنات الأعمال المختلفة، موضحًا أنه سيتم تأسيس حاضنة أعمال داخل مركز الشباب بالجزيرة بالتعاون مع المجلس القومى للبحوث .
 
0a979d14-e923-43ba-b9b4-397ee1454edb
أضاف صبحى أن التوجه الحالى يعتمد على تشجيع القطاع الخاص لاسيتعاب عدد كبير من الشباب، وإتاحة البرامج التدريبية اللازمة لتأهيل الشباب بما يتوافق مع متطلبات سوق العمل، وتوفير قنوات تمويل مختلفة بشروط مسيرة، مشيرًا إلى أن الوزارة بدأت فى إتاحة مجموعة من البرامج التدريبية القصيرة على مستوى 5 آلاف مركز شباب ومراكز التعليم المدنى بالتعاون مع جهات مانحة محلية ودولية، لتشجيع الشباب على إقامة المشروعات فى مجالات غير تقليدية تخدم توجهات الدولة المستقبلية لتحقيق التنمية المستدامة، وبما يلبى متطلبات المجتمع ، مشيرًا إلى أهمية قيام الدولة المصرية بدعم الترويج الإعلامى لمشروعات ريادة الاعمال.
من جانبها ، أشارت د. غادة خليل، مدير مشروع رواد 2030 إلى أن المشروع أطلق أول حاضنة أعمال فى قطاع السياحة تختص برصد التحديات التى تواجه العاملين بالقطاع وخلق حلول مبتكرة غير تقليدية فى ضوء الخدمات المتاحة من قبل أجهزة الدولة المختلفة.
واكدت خليل خلال الندوة أن الدولة جادة فى دعمها لمشروعات ريادة الأعمال سواء فنيًا أو ماليًا، من خلال جهات متعددة محلية بالشراكة مع بيوت الخبرة العالمية، موضحة أن المشروع يهدف بشكل أساسى لنشر فكر العمل الحر بين الشباب من خلال محاور تعليمية وعملية وتوعوية، من أجل تقديم المساعدة للشباب فى تحقيق مشروعاتهم على أرض الواقع.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة