خالد صلاح

كونتي غاضبًا: أتمنى يكون عند اللاعبين 1٪ من خيبة أملى

الأحد، 05 يوليه 2020 09:59 م
كونتي غاضبًا: أتمنى يكون عند اللاعبين 1٪ من خيبة أملى كونتي مدرب إنتر ميلان
كتب سيد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أبدى أنطونيو كونتى المدير الفنى لفريق إنتر ميلان غضبة الشديد بعد الخسارة على ملعب "جوسيبى مياتزا" أمام بولونيا 2-1 فى الجولة الـ 30 من الدورى الإيطالى، بعد أن كان الإنتر متقدما بهدف فى الشوط الأول.

وتحدث كونتى قائلا عقب اللقاء :"خيبة أمل كبيرة.. آمل أن يكون لدى اللاعبين 1٪ من خيبة أملى.. أنا غاضب جدا من نفسى ويجب أن يغضب اللاعبون أيضًا.. ما حدث شيء لا يمكن تصديقه ولا يجب أن يحدث فى الفرق الكبيرة، أتحمل المسؤولية لأننى أعالج الموقف بطريقة أو بأخرى.

وتابع قائلا :"من هنا إلى نهاية الموسم يجب أن نظهر أننا نستحق الإنتر ونريد أن نرتفع إلى مستوى أعلى مما كنا عليه في السنوات الماضية وإلا فإننا سنتخذ قرارات أخرى".

إنتر ميلان ضد بولونيا

تلقى إنتر ميلان، هزيمة مفاجئة، أمام ضيفه فريق بولونيا، بنتيجة 2 – 1، فى المباراة التى جمعت الفريقين مساء اليوم الأحد، على ملعب "جيوزيبى مياتزا"، ضمن منافسات الجولة الـ30 من الدوري الإيطالي.

أنهى إنتر ميلان، الشوط الأول من اللقاء، متفوقا بهدف تظيف، سجله المهاجم البلجيكي روميلو لوكاكو، فى الدقيقة 22 من زمن المباراة، وهو هدفه رقم 20 هذا الموسم فى الدوري الإيطالي.

وفى الشوط الثانى، انقلبت الأحداث على فريق النيراتزورى، فعلى الرغم من طرد روبيرتو سوريانو، لاعب بولونيا، فى الدقيقة 57، إلا أن إنتر ميلان، أهدر ركلة جزاء، عن طريق هدافه الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز، فى الدقيقة 62.

ونجح موسى جوارا، فى تسجيل هدف التعادل لبولونيا، فى الدقيقة 74، وبعدها بثلاث دقائق تعرض أليساندرو باستون لاعب إنتر، للطرد، بعد تلقيه بطاقتين صفراوين.

وخطف موسى بارو، الفوز للفريق الضيف، فى الدقيقة 80 من زمن اللقاء.

بهذه النتيجة توقف رصيد إنتر ميلان، عند 64 نقطة فى المركز الثالث، بينما رفع بولونيا رصيده للنقطة 41 فى المركز التاسع، بجدول ترتيب الدوري الإيطالي، الذى يتصدره يوفنتوس، برصيد 75 نقطة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة