خالد صلاح

جوارديولا يحقق رقمًا سلبيًا مع مانشستر سيتي بعد 201 مباراة خارج ملعبه

الإثنين، 06 يوليه 2020 02:18 م
جوارديولا يحقق رقمًا سلبيًا مع مانشستر سيتي بعد 201 مباراة خارج ملعبه مانشستر سيتي
كتب أحمد عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حقق فريق ساوثهامبتون فوزا صادما على مانشستر سيتى بهدف من توقيع تشى آدامز فى المباراة التى جمعتهما أمس فى الجولة 33 من الدورى الإنجليزى الممتاز، بعد أيام قليلة من فوز السيتى على ليفربول بطل الموسم الحالى برباعية نظيفة، ليكلف مانشستر سيتى الهزيمة الثالثة على التوالى خارج ملعبه فى المسابقة على الرغم من النجوم الكبيرة التى يضمها الفريق، وعلى رأسهم كيفين دى بروين أحد أفضل لاعبى العالم فى الوقت الحالى.

وخلال مسيرة بيب جوارديولا المدير الفنى لفريق مانشستر سيتى الحافلة، خاض المدرب 201 مباراة خارج ملعبه مع برشلونة وبايرن ميونخ قبل تجربة السيتي، ولأول مرة يخسر فى 3 مباريات متتالية بالخارج، حيث خسر من ساوثهامبتون بهدف وقبلها بنتيجة 2-1 من تشيلسى وخسر 2-0 من مانشستر يونايتد.

كما تعد تلك المرة الأولى التى يخسر فيها مانشستر سيتى 3 مباريات متتالية خارج ملعبه منذ أبريل 2015 مع مانويل بيليجريني.. شاهد ملخص مباراة مانشستر سيتى وساوثهامبتون

يبدو أن لعنة ليفربول الإنجليزى أصابت فريق مانشستر سيتى بعد النتيجة الكبيرة التى حققها السيتى أمام الريدز الأسبوع الماضى 4 / 0 فى مفاجأة لم يتوقعها عشاق ليفربول الذى توج باللقب المحلى رسميا هذا الموسم بعد غياب أكثر من 30 سنة.

تلقى مانشستر سيتى خسارة غير متوقعة أمس أمام ساوثهامبتون بهدف دون رد، فى المباراة التى أقيمت على ملعب "سانت ميريز" فى إطار منافسات الجولة 33 من الدورى الإنجليزى، الهدف أحرزه اللاعب تشى أدامز فى الدقيقة 16، بطريقة رائعة بعد أن لمح خروج الحارس إيدرسون من مرماه ليسقطها من فوقه مسجلا أولى أهداف اللقاء.

فى الشوط الثانى حاول السيتى تعديل النتيجة، وأشرك المدير الفنى بيب جوارديولا النجم كيفن دى بريون واللاعب الشاب فيل فودين ولكن دون جدوى.

وبتلك يحتل السيتى وصافة جدول ترتيب البريميرليج برصيد 66 نقطة بفارق 23 نقطة عن ليفربول البطل، بينما ساوثهامبتون فى المركز الـ 13 برصيد 43 نقطة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة